الأخبار |
الاحتلال الأميركي وميليشياته يخوفون نازحي «الركبان» من الخروج  ظريف من ميونيخ: الخطر هائل إذا استمر التغاضي عن انتهاكات "إسرائيل" الخطيرة  موسكو: العراق ولبنان مهتمان بالمشاركة في مفاوضات أستانا بصفة مراقب  وفد أمريكي يزور موقع تخزين مساعدات في كولومبيا موجهة لفنزويلا  الحرب على هاتفك.. بقلم: عامر محسن  المدفعية الإسرائيلية تقصف غزة وأنباء عن إصابات  الخارجية الروسية: الاتفاق مع جماعات مثل "جبهة النصرة" مستحيل  صحيفة أميركية تكشف عن اتفاق ضمني بين داعش ونظام أردوغان  حقائق على الكرد أن يعوها.. بقلم: مصطفى محمود النعسان  أستاذ جامعي: تجربة دعم الخبز فاشلة.. وإلغاؤه يخفض الاستهلاك 50 بالمئة … 28 مليون رغيف خبز يأكلها السوريون يومياً  عُقد الحديدة تتحلحل: اتفاق نهائي على إعادة الانتشار  السعودية تعزّز «الحرب الناعمة» في العراق.. جيش إلكتروني في انتظار الهجوم!  منظمة العفو الدولية: مؤشرات عديدة على تدهور الحريات في السعودية  الاستراتيجية الإسرائيلية في سورية.. جعجعة بلا طحن!  «الكهرباء»: مليار ليرة خسائر محطة توليد محردة بسبب الإرهاب  واشنطن تؤكد تخليها عن مطلب رحيل الرئيس الأسد  على عينك يا..!!.. بقلم: هناء غانم     

آدم وحواء

2018-07-09 04:29:42  |  الأرشيف

درّبي نفسك على الاستماع لشريكك .. وسيصغي إليك بكل حواسه

التشبث بالرأي وعدم الاستماع لآراء الشريك، يعد من المشاكل الكبرى، وواحدة من أهم الأسباب لانهيار العلاقة وضياعها، ونقطة البداية للنهاية المأسوية، وتفاقم المشاكل وخروجها عن السيطرة.
ومن هذا المنطلق، ندعوكِ لتدريب نفسك على تجنب الجدال، والاستماع لشريكك بأذن صاغية، للوصول لنقطة التلاقي الذهني معه، وتوصيل المعلومة له بشفافية تامة؛ ما يساعده على فهمك جيدًا، والاستماع لك باهتمام وتركيز.
لا تقاطعيه أثناء الحديث
قد تتسبب مقاطعتك لشريكك، في تشتيت ذهنه وفقدان تركيزه، لذا عليك بالاستماع الجيد وعدم التدخل في التفاصيل، فبعض الأشخاص يجدون سعادتهم في التحدث، والتعبير عما بداخلهم، فيما يبذل آخرون جهدًا مضنيًا للفضفضة والتحدث بصدق، لذا امنحي شريكك فرصته، وبدوره سيستمع لك جيدا، ويركز في التفاصيل، انتظري دورك للتحدث بصبر، ولا تتعجلي بإلقاء اللوم وكثرة الحجج.
لا تفترضي سوء النّية
بعد انتهاء شريكك من التحدث، اطلبي منه توضيح بعض المسائل المبهمة، ولا تفترضي سوء النية وتتأهبي للهجوم بمجرد انتهائه من كلامه، كوني صبورة ولا تنشغلي بالإعداد لما يُقال مسبقا، وتجنبي دفاعك المستميت بجدال لا طائل منه، فالنتيجة الحتمية هي سوء الفهم، والوصول لطريق مسدود، ولن تصلا لحل يرضيكما في النهاية.
الوفاء بالوعود
لا تؤجلي النقاش بتقديم الوعود الواهية، فإذا كنت مشغولة فاطلبي منه التحدث في وقت لاحق، ولا تتكهني بنتائج الحديث، أو تفرضي رأيك قبل النقاش، استمعي لشريكك عندما يريد ذلك، وأظهري اهتمامك بما يقوله، وستشعرين بفارق كبير بعد تدريب نفسك على هذه العادات.
 
عدد القراءات : 4054

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019