دمشق    15 / 08 / 2018
الحب المفقود  «الغاز» يحكم تحالفات الحرب العالمية الثانية! .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  تائهون في الشرق الحنون ..اّل سعود وتدمير الأمة .. بقلم: م . ميشيل كلاغاصي  تركيا أردوغان تنفجّر ويرتدّ الخنجر المسموم إلى الصدر...  في عيد الصحافة السورية.. صحفيو سورية.. أقلام بحجم وطن يوثقون.. وبالصوت والصورة يقنعون  تحضيرات ومباحثات قبل المعركة: هل اكتملت «الصفقة» في ادلب؟  العبادي يساند أردوغان: بحثاً عن ظهير إقليمي  أردوغان يواصل تهديداته... وحكومته تسعى لطمأنة المستثمرين  ترامب يوقّع موازنة دفاع «أميركا أولاً»: التركيز على التفوّق العسكري و«ردع روسيا»  الوطن و الانتماء.. بقلم: محسن حسن  التايمز: 10 أيام في سوريا غيرت العالم!  غرفة صناعة دمشق وريفها: استقبال أكثر من ألف زائر عربي وأجنبي خلال الدورة 60 للمعرض  خلاف في البرلمان الليبي يتحول إلى اشتباك مسلح  أردوغان للعبادي: العراق سيحصل على كامل حصته المائية .. والتوصل إلى تفاهم في "مجال مكافحة الإرهاب"  جماعة "الإخوان المسلمين" تطرح مبادرة لـ"إخراج مصر من النفق المظلم"  لافروف من أنقرة: المهمة الرئيسية في سورية هي القضاء على النصرة وسندعم الجيش السوري  إغلاق قاعدة إنجرليك الأميركية والتي تشكل مركزا لعمليات التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا قد يكلف أنقرة غاليا  الرسالة التي سُمعت جيداً: إيران تفعل ما تقول!  أنقرة لواشنطن... سنقلب الطاولة عليكم  

حوادث وكوارث طبيعية

2018-01-08 13:58:40  |  الأرشيف

إعصار مدغشقر يقتل ستة ويشرد الآلاف ومحصول الفانيلا لم يتأثر

قالت السلطات في مدغشقر إن إعصاراً ضرب شرق البلاد في مطلع الأسبوع تسبب في مقتل ستة أشخاص على الأقل وإصابة ثلاثة آخرين واعتبر اثنان في عداد المفقودين.
 
ومر الإعصار المداري "آفا" عبر مدغشقر وضرب أغلب الشواطئ الشرقية للجزيرة برياح تراوحت سرعتها ما بين 140 و190 كيلومتراً.
 
وقال المكتب الوطني لإدارة المخاطر والكوارث في بيان إن أكثر من 13 ألف شخص نزحوا بسبب الإعصار في حين حصل أكثر من 16 ألف تلميذ على عطلة مدرسية بسبب مخاوف من فيضانات وانهيارات أرضية. بحسب ما ذكرته رويترز.
 
لكن رئيس رابطة مصدري الفانيلا جورج غيريارتس قال لـ رويترز إن الإعصار "آفا" لم يضرب مناطق إنتاج الفانيلا ولم يكن له أي أثر على الإنتاج.
عدد القراءات : 586

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider