دمشق    20 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

حوادث وكوارث طبيعية

2018-03-01 04:23:30  |  الأرشيف

امرأة صينية عادت إلى الحياة وتتحدث عن الآخرة

بعد موتها سريريا وعودتها إلى الحياة لم تعد امرأة صينية تخاف الموت، لأنها تعلم علم اليقين بأن الوفاة لا تعني النهاية. لذلك تحدثت عن تجربتها وتدعو الناس إلى عدم الخوف من الموت.
 
كانت المواطنة الصينية شيويه راقدة في المستشفى بسبب السعال الشديد الذي تعاني منه منذ فترة طويلة. قرر الأطباء حقنها بدواء قوي وفعال لوقف السعال الذي تعاني منه، ولكن بدلا من ذلك فقدت الوعي ودخلت في غيبوبة عميقة. كانت هذه المرأة قبل إلى عودتها إلى الحياة ملحدة، ولم تكن تؤمن بالله، بيد أن هذا الحادث جعلها تغير نمط حياتها وتصوراتها.
 
تقول المواطنة الصينية، بعد أن فقدت الوعي ودخلت في غيبوبة انفصلت الروح عن جسدي، وإنها كانت تسمع حديث الأطباء جيدا، ورأت محيطها وجسما ميتا. توجهت الروح نحو نفق فيه مخلوقات أخرى وكانت تشعر بحبهم وكانوا يهدئونها معنويا وأنها ستعود إلى جسدها ثانية.
 
وبعد أن عادت الروح إلى جسدها أدركت بنية وتركيب الكون وشعرت بكل جسيمة من مكوناته. وتقول هذا لا يمكن التعبير عنه بالكلمات، وهي الآن لم تعد تخاف الموت لأنه سيكون البداية فقط.
عدد القراءات : 1006

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider