دمشق    15 / 12 / 2017
لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  الجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق  طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور  الإعلام على موعد مع بوتين في واحد من أهم مؤتمراته السنوية  موسكو: المعارضة السورية تشترط وترفض الشروط المسبقة في آن معا  طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول شقة الرئيس  بوتين: لن نتوقف عن تطوير جيشنا وأسطولنا  بوتين: سنضمن أمننا دون الانخراط في سباق التسلح  بوتين: ساكاشفيلي عار على الشعبين الأوكراني والجورجي  العراق.. ظهور تنظيم إرهابي جديد في شمالي البلاد  الرئيس الصيني يشدد على عدم جواز نشوب حرب في شبه الجزيرة الكورية  البنتاغون: مقتل أكثر من 20 إرهابيا تابعا لـ"داعش" بالقرب من قاعدة "التنف" في سورية  في ذكرى قرار الضم المشؤوم.. أبناء القنيطرة والجولان يؤكدون أن القضاء على الإرهاب عنوان المرحلة القادمة  مجلس الاتحاد الروسي يبحث توسيع قاعدة الأسطول البحري في طرطوس  دي ميستورا يبلغ أعضاء مجلس الأمن الدولي بنتائج "جنيف 8"  الاتحاد البرلماني العربي يرفض قرار ترامب بشأن القدس  الاتحاد الأوروبي يقرر تمديد العقوبات ضد روسيا  "أنصار الله": لو حصلنا على صواريخ إيرانية لكانت للدفاع الجوي  

شعوب وعادات

2016-09-04 12:53:02  |  الأرشيف

لكي لا تنخدع مجدداً كيف تميّز بين الماركات الأصلية والمقلدة؟

في الماضي كان يسهل التمييز بين البضائع المزيفة والأصلية، لكن الشركات التي تنتج النسخ المزيفة حسنت نوعية ما تقدمه؛ ما جعل الأمور تصبح أكثر صعوبة. لكن جودة البضائع المزيفة لم تصل بعد إلى مرحلة يستحيل تمييزها عن الأصلية وذلك لأنها ستكلفهم أكثر، وبالتالي تجعلهم يخسرون الهدف منها، وهو الربح الوفير بكلفة قليلة 7% من البضائع في العالم مزيفة؛ لذلك عليك الحرص عند الشراء، والتأكد بشكل تام أنك تشتري الأصلي لا المزيف.


التفاصيل هي كل شيء التي ستمكنك من معرفة ما إن كنت تشتري الأصلي أو التقليد. ومن أبرز هذه التفاصيل والأمور التي سترشدك لمعرفة الحقيقة هي:

1- الخياطة والدرزات: الدرزات على الملابس المزيفة غير متقنة، خصوصاً حول الأزرار والجيوب وأطراف الملابس أو الأحذية. الدرزات يجب أن تكون مستقيمة ومتساوية الطول، كما أن الخيوط المستخدمة يجب أن تكون مثالية. عدد الدرزات في كل سنتيمتر في الملابس الأصلية يكون أكثر من تلك الموجودة في الملابس المزيفة.


2- الجلد: الجلد الحقيقي يملك ملمساً غير متساوٍ ومتعرجاً، بينما المزيف يملك ملمساً أنعم، بالإضافة إلى مسامات متجانسة تماماً. الرائحة أيضاً لها دورها، لكن في حال لم تكن تملك فكرة عن رائحة الجلد الطبيعي يفضل الاكتفاء بالملمس.

رائحة الجلد الطبيعي قوية بينما يمكن شم رائحة البلاستيك في الملابس أو الحقائب أو الأحذية الجلدية المقلدة.


3- السحاب والإبزيم: السحاب يجب أن يتحرك بسهولة وسلاسة، أما الإضافات كالإبزيم مثلاً أو الأجزاء المعدنية على الملابس أو الأحذية فيجب أن تكون ثقيلة الوزن نسبياً وباللون نفسه. الشركات الكبرى تستخدم المعادن غير اللامعة بشكل عام، بينما المقلدة تعتمد اللمعان؛ لأنها أقل تكلفة.


4- الأزرار: في البضائع الأصلية ستجد أن الأزرار قد حيكت بطريقة محترفة، والدرزات متساوية. غالبية البضائع الأصلية تضع اللوغو الخاص بها على الأزرار، بينما المزيفة لا تقوم بذلك؛ لأنها تكلفها الجهد والمال.



5- اللوغو والأخطاء الإملائية: بطبيعة الحال ستحرص الشركات ودور الأزياء على أن يظهر اللوغو بشكل مثالي. أي شيء أقل من المثالية مؤشر على أن البضائع مزيفة.

اللوغو المصنوع من البلاستيك من المؤشرات على التقليد أيضاً؛ لأن الماركات الأصلية تلجأ إلى المعادن والجلد أو القماش. اللغة والأخطاء الإملائية دليل على أنها مقلدة، التعديلات قد تطال اسم الماركة، أو التعليمات المرفقة مع الملابس.


6- مكان الصنع: بشكل عام فإن غالبية البضائع المزيفة تصنع في آسيا. البضائع الأصلية لدور الأزياء عادة يتم صنعها في أوروبا. معرفة الموقع الجغرافي للشركة التي تشتري ملابسها قد يفيدك، لكن في جميع الأحوال عبارة "صنع في الصين" يجب أن تثير شكوكك.


7- الأسعار: عندما يكون السعر غير منطقي فهذا خير دليل على أنك تشتري بضائع مقلدة. الماركات الفاخرة باهظة الثمن بشكل عام لكنها أيضاً تطرح في الأسواق بعض البضائع بأسعار مقبولة، البضائع المزيفة عادة بخسة الثمن مقارنة باسم الدار الذي تقلده.


8- التعبئة والتغليف: الاهتمام بالتفاصيل في البضائع الأصلية يطال أيضاً التعبئة والتغليف. سواء كان صندوق الحذاء أو الساعة أو خلافه فستجده مغلفاً بطريقة محترفة، كما أن الأوراق أو الأقمشة المستخدمة ستكون من نوعية جيدة.
عدد القراءات : 4330

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider