دمشق    27 / 03 / 2017
انتشار ظاهرة الزواج العرفي في سورية  آخر إبداعات «الاقتصاد» تعرف على صادراتنا عام 2027!  مجلس الشعب: وجود قوات أميركية وتركية شمال البلاد غير شرعي  لاتحدثني عن "الربيع" ..سورية تقاتل أعدائها لا أبنائها.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  روحاني في موسكو.. لماذا الآن.. خفايا ما وراء الكواليس “للقمة التاريخية”!؟  تقدّم جديد للجيش السوري.. وفشل آخر للبنيان المرصوص في درعا  رواية اسر ضابطين اسرائيليين في جوبر!  حاولت التسلل إلى مكتب ترامب 3 مرات خلال أسبوع.. ومعها كيس نوم!  ما بين أبواب صنعاء والشّام تقوّضت أحلام العم سام  “ديبي” اقترب … إخلاء آلاف المنازل في استراليا  المرحلة النفسية لتقسيم تركيا اكتملت  حماس تغلق معبر "بيت حانون" أمام "الإسرائيليين"  وفد الجمهورية العربية السورية يعقد في مقر الأمم المتحدة بجنيف جلسة محادثات مع رمزي رمزي نائب دي ميستورا  خروج 290 مسلحاً مع البعض من عائلاتهم في إطار تنفيذ اتفاق المصالحة من حي الوعر بمدينة حمص  إرهابيو “جبهة النصرة” يعتدون بالقذائف على حي السحاري واندلاع حريق في أحد المنازل وأضرار مادية بالممتلكات  "قوات سورية الديمقراطية" تنفي ما روجه "داعش" عن قرب انهيار سد الفرات  نائب ترامب يشعل فتيل الجدل مجددا حول نقل السفارة إلى القدس  للهوية الشخصية عدة مخاطر اقتصادية..تعرف عليها!  اجتماع مغلق لوزراء الخارجية العرب بعد تسلم الأردن رئاسة القمة  

شعوب وعادات

2016-11-15 14:51:13  |  الأرشيف

لماذا يرتدي البحارة ملابس مخططة؟

عند النظر إلى البحارة فإن أكثر شيء يميزهم هو القبعات البيضاء ووشم المرساة وأيضاً الملابس المخططة أفقياً. لكن هل تساءلت من قبل عن السر وراء ارتداء البحارة هذه القمصان المخططة الشهيرة؟


عند النظر إلى البحارة فإن أكثر شيء يميزهم هو القبعات البيضاء ووشم المرساة وأيضاً الملابس المخططة أفقياً. لكن هل تساءلت من قبل عن السر وراء ارتداء البحارة هذه القمصان المخططة الشهيرة؟



لماذا يرتدي البحارة ملابس مخططة؟

كان رجال البحرية الفرنسية الذين يُعتقد بأنهم أول من ارتدى تلك الملابس المخططة في عام 1858، يختارون هذا النمط من الملابس لوظيفة معينة وهي تميز البحّار إذا سقط في المياه، إذ إنه من يصبح من السهل رصده وسط أمواج البحر.

وفي وقت لاحق، اعتمد العديد من الصيادين الفرنسيين هذه القمصان المخططة لأسباب مشابهة.



ترتبط هذه الملابس المخططة بسكان منطقة بريتاني الساحلية الفرنسية، لهذا السبب تُعرف هذه الملابس باسم “خطوط بريتون”. ظهرت بعد ذلك ألوان مختلفة لهذه الخطوط مثل اللون الأزرق والأبيض، حيث كان يرمز اللون الأزرق إلى لون البحر وأيضاً إلى السماء، في حين أن اللون الأبيض يرمز إلى النقطة التي يلتقي بها البحر مع السماء، أو حتى إلى لون الأمواج البيضاء.



أما عند الحديث عن عدد الخطوط في تلك القمصان، فإن سكان بريتون كانو يرتدون قمصان بعدد 21 خط، ويرمز هذا الرقم إلى انتصارات نابليون التي بلغ عددها 21 انتصار.



وقد أصبحت هذه الملابس مؤخراً مشهورة بشكل كبير في عالم الموضة والأزياء.

يُعتقد بأن الأمر يرجع إلى مصممة الأزياء كوكو شانيل، التي سافرت إلى الساحل الفرنسي في وقت ما من عام 1900، وقالت بأنها لاحظت النمط المميز لقمصان البحارة هناك، وبدأت في دمج تلك الخطوط الأفقية في تصاميم الملابس الخاصة بها. وقد انتشر التصميم سريعاً في عالم الموضة، وأصبح خياراً شعبياً بين المشاهير ومحبي الموضة في فرنسا، وفي وقت لاحق، في جميع أنحاء العالم.


لماذا يرتدي البحارة ملابس مخططة؟

كان رجال البحرية الفرنسية الذين يُعتقد بأنهم أول من ارتدى تلك الملابس المخططة في عام 1858، يختارون هذا النمط من الملابس لوظيفة معينة وهي تميز البحّار إذا سقط في المياه، إذ إنه من يصبح من السهل رصده وسط أمواج البحر.

وفي وقت لاحق، اعتمد العديد من الصيادين الفرنسيين هذه القمصان المخططة لأسباب مشابهة.



ترتبط هذه الملابس المخططة بسكان منطقة بريتاني الساحلية الفرنسية، لهذا السبب تُعرف هذه الملابس باسم “خطوط بريتون”. ظهرت بعد ذلك ألوان مختلفة لهذه الخطوط مثل اللون الأزرق والأبيض، حيث كان يرمز اللون الأزرق إلى لون البحر وأيضاً إلى السماء، في حين أن اللون الأبيض يرمز إلى النقطة التي يلتقي بها البحر مع السماء، أو حتى إلى لون الأمواج البيضاء.



أما عند الحديث عن عدد الخطوط في تلك القمصان، فإن سكان بريتون كانو يرتدون قمصان بعدد 21 خط، ويرمز هذا الرقم إلى انتصارات نابليون التي بلغ عددها 21 انتصار.



وقد أصبحت هذه الملابس مؤخراً مشهورة بشكل كبير في عالم الموضة والأزياء.

يُعتقد بأن الأمر يرجع إلى مصممة الأزياء كوكو شانيل، التي سافرت إلى الساحل الفرنسي في وقت ما من عام 1900، وقالت بأنها لاحظت النمط المميز لقمصان البحارة هناك، وبدأت في دمج تلك الخطوط الأفقية في تصاميم الملابس الخاصة بها. وقد انتشر التصميم سريعاً في عالم الموضة، وأصبح خياراً شعبياً بين المشاهير ومحبي الموضة في فرنسا، وفي وقت لاحق، في جميع أنحاء العالم.

عدد القراءات : 3739

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider