دمشق    27 / 05 / 2017
“أمير النصرة” السابق… لاجئ في تركيا!  الأسرى في سجون العدو الاسرائيلي يواصلون اضرابهم لليوم الـ40 على التوالي  المجموعات الإرهابية تجدد خرقها لمذكرة مناطق تخفيف التوتر وتستهدف محطة محردة لتوليد الكهرباء بالقذائف  باريس تتمادى في خرق القوانين والمواثيق الدولية وتعترف بوجود قوات فرنسية غازية داخل الأراضي السورية  طيران ” التحالف الأمريكي ” يقتل أكثر من 35 مدنيا معظمهم أطفال ونساء في غارات على مدينة الميادين  فوكس نيوز: أكثر من نصف الأمريكيين يدرجون روسيا في خانة الأعداء  الاحتلال الإسرائيلي يمنع اللجنة الدولية للصليب الأحمر من زيارة الأسير المقت  تهمة سعودية جديدة لقطر وقناتها "الجزيرة" بدعم "الميليشيات الانقلابية"  سجون سعودية واماراتية سرية ترتكب أبشع انواع التعذيب ضد اليمنيين  بالفيديو...البابا فرنسيس يضرب ترامب بطريقة مضحكة  بعد 12 عاما.. مارك زوكربيرغ يحصل على شهادة هارفارد  الرئيس الأسد يتلقى برقيات تهنئة من القاضي الشرعي الأول بدمشق ووزيري الأوقاف والعدل والمفتي العام للجمهورية بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك  الجيش يؤمّن محيط تدمر: خطوة على طريق السخنة  رمضان غزة بلا كهرباء؟  ترامب لدول «الأطلسي»: ادفعوا أكثر  ترامب العرب: المقايضة الكبرى أم الخيبات الكبرى؟.. بقلم: أسعد خليل  جبهة أميركا-إيران تغلي.. حزب الله يحشد والعين على ممر طهران-بيروت!  تقرير امريكي.. سورية ثالثا بامتلاك الصواريخ في الشرق الاوسط.. من الاول و الثاني ؟  ترامب يؤكد الثوابت الاستراتيجية الأميركية ويتّجه لتجرّع كأس السمّ الأكبر...!..بقلم: محمد صادق الحسيني  نحو ثلاثين قتيلا وعشرات الإصابات في هجوم مسلح على حافلة حجاج أقباط في مصر  

شعوب وعادات

2016-11-15 14:51:13  |  الأرشيف

لماذا يرتدي البحارة ملابس مخططة؟

عند النظر إلى البحارة فإن أكثر شيء يميزهم هو القبعات البيضاء ووشم المرساة وأيضاً الملابس المخططة أفقياً. لكن هل تساءلت من قبل عن السر وراء ارتداء البحارة هذه القمصان المخططة الشهيرة؟


عند النظر إلى البحارة فإن أكثر شيء يميزهم هو القبعات البيضاء ووشم المرساة وأيضاً الملابس المخططة أفقياً. لكن هل تساءلت من قبل عن السر وراء ارتداء البحارة هذه القمصان المخططة الشهيرة؟



لماذا يرتدي البحارة ملابس مخططة؟

كان رجال البحرية الفرنسية الذين يُعتقد بأنهم أول من ارتدى تلك الملابس المخططة في عام 1858، يختارون هذا النمط من الملابس لوظيفة معينة وهي تميز البحّار إذا سقط في المياه، إذ إنه من يصبح من السهل رصده وسط أمواج البحر.

وفي وقت لاحق، اعتمد العديد من الصيادين الفرنسيين هذه القمصان المخططة لأسباب مشابهة.



ترتبط هذه الملابس المخططة بسكان منطقة بريتاني الساحلية الفرنسية، لهذا السبب تُعرف هذه الملابس باسم “خطوط بريتون”. ظهرت بعد ذلك ألوان مختلفة لهذه الخطوط مثل اللون الأزرق والأبيض، حيث كان يرمز اللون الأزرق إلى لون البحر وأيضاً إلى السماء، في حين أن اللون الأبيض يرمز إلى النقطة التي يلتقي بها البحر مع السماء، أو حتى إلى لون الأمواج البيضاء.



أما عند الحديث عن عدد الخطوط في تلك القمصان، فإن سكان بريتون كانو يرتدون قمصان بعدد 21 خط، ويرمز هذا الرقم إلى انتصارات نابليون التي بلغ عددها 21 انتصار.



وقد أصبحت هذه الملابس مؤخراً مشهورة بشكل كبير في عالم الموضة والأزياء.

يُعتقد بأن الأمر يرجع إلى مصممة الأزياء كوكو شانيل، التي سافرت إلى الساحل الفرنسي في وقت ما من عام 1900، وقالت بأنها لاحظت النمط المميز لقمصان البحارة هناك، وبدأت في دمج تلك الخطوط الأفقية في تصاميم الملابس الخاصة بها. وقد انتشر التصميم سريعاً في عالم الموضة، وأصبح خياراً شعبياً بين المشاهير ومحبي الموضة في فرنسا، وفي وقت لاحق، في جميع أنحاء العالم.


لماذا يرتدي البحارة ملابس مخططة؟

كان رجال البحرية الفرنسية الذين يُعتقد بأنهم أول من ارتدى تلك الملابس المخططة في عام 1858، يختارون هذا النمط من الملابس لوظيفة معينة وهي تميز البحّار إذا سقط في المياه، إذ إنه من يصبح من السهل رصده وسط أمواج البحر.

وفي وقت لاحق، اعتمد العديد من الصيادين الفرنسيين هذه القمصان المخططة لأسباب مشابهة.



ترتبط هذه الملابس المخططة بسكان منطقة بريتاني الساحلية الفرنسية، لهذا السبب تُعرف هذه الملابس باسم “خطوط بريتون”. ظهرت بعد ذلك ألوان مختلفة لهذه الخطوط مثل اللون الأزرق والأبيض، حيث كان يرمز اللون الأزرق إلى لون البحر وأيضاً إلى السماء، في حين أن اللون الأبيض يرمز إلى النقطة التي يلتقي بها البحر مع السماء، أو حتى إلى لون الأمواج البيضاء.



أما عند الحديث عن عدد الخطوط في تلك القمصان، فإن سكان بريتون كانو يرتدون قمصان بعدد 21 خط، ويرمز هذا الرقم إلى انتصارات نابليون التي بلغ عددها 21 انتصار.



وقد أصبحت هذه الملابس مؤخراً مشهورة بشكل كبير في عالم الموضة والأزياء.

يُعتقد بأن الأمر يرجع إلى مصممة الأزياء كوكو شانيل، التي سافرت إلى الساحل الفرنسي في وقت ما من عام 1900، وقالت بأنها لاحظت النمط المميز لقمصان البحارة هناك، وبدأت في دمج تلك الخطوط الأفقية في تصاميم الملابس الخاصة بها. وقد انتشر التصميم سريعاً في عالم الموضة، وأصبح خياراً شعبياً بين المشاهير ومحبي الموضة في فرنسا، وفي وقت لاحق، في جميع أنحاء العالم.

عدد القراءات : 3869

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider