دمشق    23 / 04 / 2018
إصابة 12 مدنيا بجروح جراء قصف التنظيمات الإرهابية لحيي التضامن والقدم بدمشق  ألمانيا تغرد خارج السيمفونية الغربية المعادية للروس  أردوغان يفضح الحلفاء الأمريكيين.. 5000 شاحنة سلاح دخلت سورية  مجلس الوزراء.. مشروع قانون لتوسيع شريحة متقاعدي الجيش المستفيدين من صندوق الضمان الصحي  «صقور الشام» لا حل إلا برأس «الجولاني»!  أنباء عن انفجار في العاصمة الإيرانية طهران  مهاجم عار يقتل 4 أشخاص في مقهى بولاية تينيسي  غوتيريش يحذر من حرب نووية مقبلة  ترامب: الطريق لا يزال طويلا أمام حل أزمة كوريا الشمالية  ليبرمان يرحب بحذف الولايات المتحدة عبارة "الأراضي المحتلة"  الحرس الثوري الإيراني: الأمريكيون يخضعون لأوامرنا في الخليج  غرق 11 مهاجرا إفريقيا وإنقاذ 83 آخرين قبالة سواحل ليبيا  هجوم يخلف جرحى في صفوف الجنود الفرنسيين في مالي  الدفاع الروسية: أكثر من 2800 إرهابي وعائلاتهم خرجوا من القلمون الشرقي بريف دمشق منذ 20 أبريل   بتوجيه من الرئيس الأسد.. العماد أيوب يتفقد بعض تشكيلات الجيش والقوات المسلحة العاملة بالقلمون الشرقي  مسؤول بالبيت الأبيض: تقدمنا كثيرا مع "الثلاثية الأوروبية" نحو مراجعة الصفقة مع إيران  "أنصار الله" في اليمن يعلنون تصنيع مدافع وقذائف هاون  الاشتراكي الديمقراطي الألماني ينتخب أول امرأة رئيسةً للحزب في تاريخه  40 قتيلا وجريحا بغارات للتحالف العربي على حفل زفاف في حجة شمال غرب اليمن  

شاعرات وشعراء

2017-12-10 08:58:19  |  الأرشيف

ديوان عروة بن الورد جديد إصدارات هيئة الكتاب

أصدرت الهيئة العامة السورية للكتاب ديوان الشاعر الجاهلي عروة بن الورد من شرح أبو يوسف يعقوب بن إسحاق السكيت البغدادي وتحقيق الشاعر الراحل عبد المعين الملوحي.

وجاء في مقدمة الديوان أن عروة هو أحد الشعراء الصعاليك الذين شكلوا ظاهرة في العصر الجاهلي بعد أن فتك الظلم والحرمان بالفقراء من الناس فلم يكتف هؤلاء بالإنكار اللفظي والنقمة بل راحوا يؤلفون طبقة من المتمردين يجردون السيف دفاعاً عن حقهم وحق البؤساء فمنع عنهم المجتمع الجاهلي حقوقهم في العشيرة.

وعروة بن الورد ومن معه من الصعاليك أناس متمردون على الفوارق الطبقية والعرقية ولا سيما أن عدداً كبيراً من أمهاتهم كن سوداوات اللون لذلك سماهم بعضهم غربان العرب وأراد مجتمعهم أن يعاملهم معاملة العبيد فثاروا عليه وفرضوا حريتهم.

عروة بن الورد والصعاليك وقفوا إلى جانب أخوانهم الذي أقعدهم المرض والشيخوخة فحرموا أنفسهم القوت من أجل الآخرين وكانوا يتحلون بظاهرة الكرم والتعاطف الإنساني وبالتعاون مع الآخرين ومشاركتهم القوت والفرح والألم.

ووفق ما جاء في الكتاب كان عروة بن الورد أبا الصعاليك كما لقبوه فثار على الأغنياء الذين يكدسون الأموال ويمنعونها عن الفقراء فهجا الكثيرين منهم إضافة إلى أنه رجل كريم يرحب بالضيف أما الشخصية القيادية فتجلت عنده في حفاظه على أرواح من معه وتجنيبهم الفناء كما أن نبله ظهر في نظرته للمرأة كشريكة له في الحياة لا تختلف عن الرجل.

الكتاب الذي رسم لوحة غلافه الفنان رامز حاج حسين بأسلوب يوازي المضمون ويعبر عنه يقع في 127 صفحة من القطع الكبير رصد كل النصوص التي تعقبها التاريخ من أشعار عروة بن الورد بأسلوب مشروح ومفصل ومحقق.

محمد خالد الخضر

عدد القراءات : 1581

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider