دمشق    17 / 08 / 2018
رحلات من المحافظات طيلة أيام معرض دمشق الدولي.. طباعة مليون بطاقة دخول كدفعة أولى بسعر 100 ليرة  هل حان سؤال انهيار السعودية؟.. بقلم: فؤاد إبراهيم  كيم جونغ أون: القوى المعادية تحاول خنق شعبنا عبر الحصار والعقوبات  واشنطن: التعاون مع موسكو متواصل رغم توتر العلاقات  الليرة التركية تعاود الانخفاض مجددا  الذهب يتجه نحو تسجيل أكبر خسارة أسبوعية في أكثر من عام  بوتين يبحث مع ميركل جملة من المشاريع الهامة تهددها بلدان ثالثة  طريق دمشق – عمان غير سالكة مجددًا: مناكفات سياسية ومؤشرات خلافات حدودية  دعوة لمحاصرة قاعدة التنف الأمريكية في سورية  هل يحقق ترامب النبوءة الماركسية؟.. بقلم: ليلى نقولا  الجزائر تطلق حملة لجمع جلود الأضاحي.. لهذا السبب  وزراء 3 دول خليجية يجتمعون لوقف تدهور اقتصاد البحرين  العفو الدولية: هجمات التحالف السعودي في اليمن ترقى إلى جرائم حرب  “الناتو” شمّاعة ترامب لابتزاز حلفائه الأوروبيين.. بقلم: علي اليوسف  تحالف النظام السعودي يواصل عدوانه على اليمن ويقصف صعدة وصنعاء  وحدات الجيش تدمر تحصينات للتنظيمات الإرهابية وتقضي على عدد من أفرادها بريفي إدلب وحماة  روسيا تحتج بشدة على انتهاكات أمريكا للقانون الدولي  ألمانيا تتوصل لاتفاق مع اليونان حول اللاجئين  العراق يدين الضربات التركية على سنجار وينفي وجود تنسيق مع أنقرة  

شاعرات وشعراء

2018-06-03 13:18:14  |  الأرشيف

جدلية الوجود والعدم قراءة في مضمرات الخطاب الشعري الجاهلي”..جديد الدكتورة غيثاء علي قادرة

يأتي كتاب “جدلية الوجود والعدم قراءة في مضمرات الخطاب الشعري الجاهلي” الصادر حديثا للدكتورة غيثاء علي قادرة على صورة دراسة تنظر للنص الشعري الجاهلي لا كظاهرة لغوية فحسب بل مع استكشافها من منبع نفسي فلسفي للشاعر.

ويقف الكتاب عند قضيتي الوجود والعدم وأبعاد الصراع القائم بينهما في الخطاب الشعري الجاهلي عبر دراسة بنيوية لايحائية الصور ولرمزية اللغة وفق مناهج الفلسفة وعلم النفس متتبعاً رؤى الشاعر الجاهلي الوجودية.

ورأت الدكتورة قادرة في كتابها أن العربي في فترة ما قبل الإسلام عاش تداخل الوجود والعدم وتضاربهما وانفصالهما وحاول أن يجد كلا منهما في الآخر فاستمدت الحياة برأيه أهميتها من عالم الموت الذي ظهرت ملامحه في وميض الحياة مشيرة في دراستها إلى أن الوجود والعدم طرفان متباعدان لا يلتقيان إلا ليتصارعا حول أحقية أحدهما في نفي الآخر.

وتعتمد الناقدة الدكتورة قادرة على منهج التحليل الثقافي منطلقا لدراسة فلسفة الشاعر الجاهلي القائمة على رؤءية تستبطن الظاهر لتصل إلى الماهية التي تتوارى خلف العيان الظاهري.

وقسمت قادرة الكتاب إلى بابين يعرض الأول أنساق الوجود الكائنة في القيم الحربية والاجتماعية بالعصر الجاهلي إذ كانت القوة والشجاعة وسيلتي الجاهلي لبقائه خالدا في الأذهان فضلا عن تعلقه بالقيم الاجتماعية التي تمنحه إحساس التمتع بالوجود عبر ما يتناقله الناس من سير وأفعال اتصلت بالمروءة كما بحث الباب الأول أيضا أنساق الوجود الممثلة في صور الخصوبة كالمطر والمرأة والعطاء.

والباب الثاني يدرس النقيض وهو العدم الذي تجلت مظاهره في كل الأحوال البيئية والاجتماعية كالجفاف والجدب والحروب والغزوات وهي التي تسير بالجاهلي إلى حتفه إضافة إلى قضايا أخرى في هذا الخصوص جاءت في الباب عينه.

ثم تعرضت الناقدة في الكتاب الصادر عن دار كيوان للطباعة والنشر والتوزيع والذي يقع في 214 صفحة من القطع الكبير إلى النتائج التي أفرزتها الدراسة باعتماد على أسس المنهج العلمي في تطبيق المعاني والركائز والرؤى النقدية والشواهد والتحليل.

يشار إلى أن الدكتورة غيثاء علي قادرة عضو هيئة تدريسية في قسم اللغة العربية بكلية الآداب في جامعة تشرين صدر لها سابقا كتاب “لغة الجسد في أشعار الصعاليك” ولديها مجموعتان شعريتان قيد الطباعة وشاركت في العديد من المؤتمرات والندوات العلمية والأدبية ولديها مقالات منشورة في مجلات جامعية وبحثية داخل سورية وخارجها.

عدد القراءات : 2119

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider