دمشق    29 / 06 / 2017
تصعيد واشنطن مستمر: «برنامج الأسد» الكيميائي يتخطى الشعيرات  عنصر منفلت يرمي قنبلة في شارع القريات.. والعناية الالهية تمنع وقوع ضحايا  لماذا تقرع أمريكا طبول الحرب الكيماوية في سورية الان مجددا؟  هل تصبح ’قطر’ بمثابة ’بولندا’ في الحرب العالمية الثانية؟  حمد وفورد وماكرون...في سورية انتهت اللعبة  التحرش الجنسي يلاحق وزير مالية الفاتيكان  لأول مرة في سورية.. روسيا تكشف للأسد في حميميم عن مدرعة خارقة  القوات الأمريكية تقصف الجيش العراقي في الموصل  مصر توجه رسالة شديدة اللهجة إلى قطر  تهديدات "الكيماوي" في سورية و"أم القنابل" رسالة ترامب الأكثر خطورة إلى العالم  ابن نايف تحت الإقامة الجبرية وممنوع من مغادرة السعودية  أنور عشقي: السعودية تقبل التطبيع مع إسرائيل بشرط؟!  ذرائع الكيميائي والقادة الأميركيون؟  تغريم غوغل 2.42 مليار يورو  إزالة حواجز وكتل إسمنتية بدمشق وريفها وحماة.. وإبقاء الضروري منها  رغم الوعود.. كثير من صرافات التجاري والعقاري خارج الخدمة بالعيد  نسبة النجاح.. بقلم: سامر يحيى  "جنون" ترمب .. و"حذاء" الرئيس الأسد  4 عمال يوفرون 87 مليون ليرة…و10 آلاف ليرة مكافأة لهم!!  «غزاة جدد» للساحل المصري: هل أخلّت «قناة السويس الجديدة» بالتوازن البيئي؟  

الصحف العبرية

2014-12-27 17:52:35  |  الأرشيف

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية تعرض تقديراتها للعام 2015

عرضت دائرة الأبحاث في شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان" تقديراتها الأمنية للعام القادم 2015، أمام هيئة الأركان العامة، موضحةً أن الفوضى التي يشهدها العالم العربي وخاصة الحرب في سورية وتمركز مسلحين ينتمون لتنظيمات الجهاد العالمي وتنظيم "داعش" بالقرب من حدود إسرائيل الشمالية والجنوبية وتلاعب الولايات المتحدة بأسعار النفط أمور من شأنها أن تشكل تهديداً لإسرائيل، وجاء في تقديرات "أمان" أنه لا يوجد اليوم في الشرق الأوسط دولة عظمى بإمكانها تحقيق توازنات وتعاون دولي من أجل فرض تهدئة إقليمية، فالولايات المتحدة لا تتحرك في العراق من دون تحالفات دولية أو في سورية من دون التحالف مع دول في المنطقة فيما تسعى روسيا لزيادة تأثيرها في المنطقة من خلال سورية.
وخلصت تقديرات "امان" الى القول بوجود أربعة معسكرات في الشرق الأوسط، تتحارب مع بعضها:
أولا: المحور الشيعي الراديكالي، الذي يشمل كلا من إيران وسورية وحزب الله والجهاد الإسلامي والحوثيين في اليمن، والذي يحاول تقريب حماس منه.
ثانيا: المعسكر المعتدل، الذي يضم مصر والأردن والسعودية ودول الخليج، والذي انضم ناليه قطر مؤخرا، والذي بامكانه إبعاد حماس عن إيران.
ثالثا: الذراع السياسية للإخوان المسلمين، في غزة وإسرائيل والأردن ومصر وسورية، مع احتمال عودة مظاهرات الإخوان إلى الساحات في مصر والأردن.
رابعا: تنظيمات الجهاد، وتشمل "داعش" و"جبهة النصرة" و"أنصار بيت المقدس" في سيناء، اضافة لعشرات التنظيمات الصغيرة التي تدور في فلكها.
عدد القراءات : 6599

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider