دمشق    27 / 05 / 2018
سيئول تأمل بعقد قمة ثلاثية بين الكوريتين والولايات المتحدة  إيرلندا تلغي الحظر على الإجهاض في "ثورة هادئة"  الفرنسيون يحتجون ضد إصلاحات ماكرون  بومبيو: لن نغير سياستنا تجاه كاراكاس  شمخاني يؤكد ثبات استراتيجية إيران في دعم سورية بمكافحة الإرهاب  لن يغادر المستشفى الآن... تطورات الحالة الصحية للرئيس الفلسطيني  مناورات أمريكية قرب جزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي  3 شهداء فلسطينيين بقصف إسرائيلي  الدفاع الروسية: مقتل 4 جنود روس بنيران مسلحين في سورية  لرفع الحظر عن ملاعب سورية ..مباراة بين قدامى منتخبي سورية ومصر في أب القادم  السيسي يؤكد لماكرون استمرار دعم مصري لجهود التسوية السياسية في ليبيا وسورية  توقعات بتغييرات في الحكومة وحزب البعث ..  مجلس الوزراء يخصص لجنة إعادة إعمار المناطق المحررة مؤخرا بـ 50 مليار ليرة لإعادة الخدمات الأساسية  مغنية أوبرا عالمية تغني"زهور السلام" باللهجة السورية  سورية تترأس مؤتمر نزع السلاح التابع للأمم المتحدة  إشارة تفضح نية بريطانيا البقاء في الاتحاد الأوروبي  الفلسطينيون يسيّرون أول رحلة بحرية من قطاع غزة نحو العالم  إنقاذ 408 مهاجرين في البحر المتوسط  النائب المصري عبد الحميد كمال يضع "الجولان" على طاولة البرلمان  100 ألف توقيع على عريضة لمعاقبة راموس بسبب إصابة صلاح  

تحليل وآراء

2017-05-15 00:43:12  |  الأرشيف

صاروخ كوريا الشمالية يحيّر العالم.. بقلم: محمد صالح الفتيح

 بعد عدة تجارب فاشلة لصواريخ بالستية، متوسطة المدى (مداها بضع مئات كيلومترات) - دفعت المراقبين للاعتقاد أن الولايات المتحدة قامت بتخريب هذه التجارب (ربما عن طريق هجمات إلكترونية)، عادت كوريا الشمالية وأجرت البارحة تجربة صاروخية غامضة. إذ انطلق الصاروخ الجديد، المجهول الاسم حتى الآن، إلى مدى 700 كيلومتر، وهو مدى عادي بالنسبة لباقي صواريخ كوريا الشمالية. إلا أن الغامض في تفاصيل إطلاق هذا الصاروخ هو أنه قد حلق لثلاثين دقيقة (وهذا زمن طويل جداً) ووصل الصاروخ إلى ارتفاع 2000 كيلومتر قبل أن يعاود الهبوط.

لا بد من بعض الشرح هنا. هناك نوعان من صواريخ الأرض-أرض. الأول، الصواريخ الجوالة ( cruise missiles) والتي تقل سرعتها عن سرعة الصوت وتحلق بموازاة سطح الأرض وعلى ارتفاع منخفض - بضع كيلومترات إلى بضع مئات أمتار فقط. والثاني هوالصواريخ البالستية (ballistic missiles) التي تفوق سرعتها سرعة الصوت بعدة مرات (6 إلى 8 مرات) وتتخذ مساراً أهليلجياً (elliptical orbit) - أو للتبسيط مسار على شكل قوس. ويكون هذا المسار على ارتفاع عشرات الأمتار عن سطح الأرض. فصاروخ إسكندر الذي يصل مداه إلى 280 كيلومتر يحلق على ارتفاع 50 كيلومتر تقريباً، وصاروخ سكود الذي يصل مداه إلى 600 أو 700 كيلومتر يحلق على ارتفاع 90 كيلومتر تقريباً. أي ان ارتفاع تحليق الصاروخ يكون عادةً أقل بكثير من مداه، فلماذا كان ارتفاع تحليق الصاروخ الكوري ثلاثة أضعاف مداه؟!

التفسير الأخير الذي يتداول الآن هو ان الكوريين تعمدوا أن لا يكشفوا مدى الصاروخ من خلال إطلاقه إلى ارتفاع عالي جداً وإلى مسافة أفقية قصيرة ولو كان الصاروخ قد أطلق بالطريقة التقليدية، وحلق لنفس الزمن، وبسرعة 8 ماخ* (حوالي 9800 كيلومتر في الساعة)، لكان مداه بكل تأكيد بين 4500 و 5000 كيلومتر، وهذا ما يضع القواعد الأميركية في المحيط الهادئ، بمافيها قاعدة غوام الشهيرة، في مدى الصواريخ الكورية.

عدد القراءات : 4056
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider