دمشق    24 / 10 / 2017
تركيا تخطط لإقامة 8 قواعد عسكرية في إدلب  الأردن إلى مرحلة الإستهداف الأخطر.. بقلم: عبد الباري عطوان  تيلرسون من الدوحة: السعودية ليست مستعدة لمحادثات مع قطر بشأن الأزمة الخليجية  القنبلة النوويّة وقفزة الفأرة .. بقلم: نبيه البرجي  كشف تفاصيل مبادرة ترامب لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي  لافروف والجعفري سيبحثان كردستان-العراق والحرب على "داعش" والتسوية السورية  السعودية.. مقتل مسؤول على يد أحد موظفيه وانتحار القاتل  الرئيس الأسد للاعبي المنتخب الوطني بكرة القدم: تحسن مستوى المنتخب في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها سورية يعتبر بحد ذاته إنجازاً ويجب البناء عليه  الجيش المصري يدمر سيارات محملة بالأسلحة عبر الحدود الغربية  لافروف: "أمور غريبة" تحدث في مناطق سيطرة التحالف الدولي في سورية  العراق يؤيد عودة سورية إلى جامعة الدول العربية  أربيل تطالب بغداد بسحب قواتها من حدود إقليم كردستان  الرقة.. ركام وأنقاض وخسائر هائلة بين المدنيين جراء غارات التحالف  تيلرسون يصل كابل في زيارة مفاجئة ويلتقي غني  الازدواجية الأمريكية في التعاطي مع الإرهاب؛ ضوء أخضر لـ"داعش" في أفغانستان  فضيحة من العيار الثقيل تهز الشرع الامريكي..هذا ما تفعله المعلمة بطلابها السود!  كردستان من جديد.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  796 ألف خدمة بيطرية لتحصين الثروة الحيوانية خلال العام الحالي .. انخفاض في أسعار اللحوم الحمراء بعد التحرير وسوق جبرين ينتعش  "التحقيقات الفيدرالي" فشل في اختراق 6.9 ألف هاتف محمول بسبب التشفير  

تحليل وآراء

2017-08-11 08:58:03  |  الأرشيف

دير الزور فرصة المصالحات.. بقلم: سامر ضاحي

مع الاقتراب المتسارع لمعركة دير الزور المفصلية ضد تنظيم داعش الإرهابي، لا بد من ربطها بمعركتين متوازيتين، الأولى: معركة إنهاء تنظيم داعش في الرقة من قبل «قوات سورية الديمقراطية – قسد» والتي باتت تسيطر على أكثر من نصف المدينة، فيما يشكل الجيش العربي السوري طوقاً ثانياً خلفها قادر أن يفشل أي محاولات من قبل داعمي «قسد» وهم «التحالف الدولي» لتهريب عناصر التنظيم إلى دير الزور، والثانية: المعركة التي تشنها القوات العراقية ضد التنظيم في أراضيها ما من شأنه تشتيت القوى الداعشية على ثلاثة جبهات.
وتفترض المعركة المقبلة التنسيق بين القوى التي تقاتل التنظيم في المعارك الثلاث، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، وقد نرى للمرة الأولى قوات «التحالف الدولي» تقاتل جنباً إلى جنب، بشكل غير معلن، مع الجيش العربي السوري ومع الجيش العراقي والقوات الكردية، وبتنسيق تبدو موسكو اليوم المرشح الأبرز لقيادته، وهو ما من شأنه أن يحقق مصالح الأطراف المختلفة، مع ما تشكله المعركة في دير الزور من فرصة تاريخية لمصالحة كبرى لكن هذه المرة بين القوى المحلية والإقليمية والدولية.
بديهي أن تكون الحكومة السورية هي الطرف الشرعي المناط به إطلاق هذه المعركة وتسييرها، لكن ربما من أبرز التحديات هنا، هو ما يعتري الأمر من مساع لتقاسم النفوذ من جهة، وتداخلات مع ملفات سياسية باتت إقليمية ودولية من جهة أخرى، وعل أقرب هذه الملفات هي المسألة الكردية في الشمال.
فالأكراد بدؤوا بتشكيل وحداتهم المقاتلة منذ أعوام، وبدا أن دمشق تغض النظر عن ذلك بادئ ذي بدئ، قبل أن تتحول، في مرحلة لاحقة، إلى دعم هذه التشكيلات بالسلاح والعتاد، ولاحقاً دخلت واشنطن على الخط وتشكل «التحالف الدولي» الذي قدم دعماً غير مسبوق لـ«وحدات الحماية» الكردية، وما زال، ولاسيما في عملها في الرقة، ما دفع قادتها ليشعروا بفائض قوة، فبدؤوا يطالبون بـ«الفيدرالية» و«الحكم الذاتي»، واستمروا بذلك فترة طويلة إلى أن جاءهم الرد بالرفض قطعياً وتحذيرهم بأن «من سيفكر بالتقسيم يعرف الثمن الذي ينبغي عليه دفعه»، وذلك بما يتماشي ذات الوقت، مع سياسات دول الإقليم أيضاً والمتمثلة في العراق وإيران وتركيا.
اليوم يبدي الأكراد نزعة تفاؤلية ويطالبون بالمشاركة في معركة دير الزور، لكن أنقرة التي ليست على علاقة حميمية مع التحالف الأميركي، ترفض الأمر، ما يعني أن ذلك قد يكون دافعاً للتنسيق عبر البوابة الروسية أو العراقية مع دمشق لعملية دير الزور، وبما لا يثير الغضب التركي بشدة، لأن للغرب مصالحه مع أنقرة التي لا يرميها بسهولة، كما أن وجود قوات تعمل في شمال شرق سورية وتتبع لرئيس «تيار الغد» أحمد الجربا في ظل تسرب أنباء عن إمكانية خلافته لرياض حجاب كمنسق لـ«الهيئة العليا للمفاوضات» المعارضة، من شأنه أن يصبغ على المعركة القادمة صفة «أم المعارك»، لأنها قد تكون المفصلية ضد التنظيم على طريق إنهاء وجوده الفعلي في سورية، وكذلك لمشاركة كل القوى على الأرض فيها.

عدد القراءات : 3601

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider