دمشق    18 / 06 / 2018
ليبيا.. احتراق مئات الآلاف من براميل النفط في ميناء راس لانوف!  عمليات خاصة ضد المافيا الإيطالية تسفر عن اعتقال أكثر من 100 شخص  بيانيتش يعلق على اقترابه من برشلونة  استشهاد فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي على الشريط الحدودي شرق غزة  بعد البنتاغون...التحالف الدولي يعلق بشأن الهجوم على مواقع الجيش السوري  مقتل 3 أشخاص في محطة قطارات بلندن في ظروف غامضة  بروكسل تمدد التدابير التقييدية ضد شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول لمدة عام آخر  موسكو ترحب بنية واشنطن وقف التدريبات مع كوريا الجنوبية  ميركل توافق على مبادرة الداخلية للوصول إلى خطة عامة حول سياسة المهاجرين  الرئيس الإيراني: الهجوم على مدينة الحديدة يؤدي إلى كارثة إنسانية .. والحصار المفروض على الدوحة غير عادل ويزيد من التوتر بين دول المنطقة  سورية وإيران تبحثان تطوير آليات التعاون الاقتصادي  أمير قطر يصدم "دول المقاطعة" بتصريحات جديدة عن إيران  مونديال 2018: السويد تحقق فوزها الأول على كوريا الجنوبية بهدف دون رد  أهداف ونتائج حرب ترامب التجارية ضد العالم  واشنطن تدخل على خط الهدنة في افغانستان.. مناورة تكتيكية أم تغيير استراتیجي؟  وزير إسرائيلي يعمل جاسوس لصالح إيران.. تفاصيل مذهلة في هذا التقرير !  سارق “يغزو” محلات المجوهرات ويسرق بالملايين منها في دمشق !  استنفار عام و مداهمات.. ماذا يحدث في الرقة ؟  ضبط شحنة مخدرات داعشية في سورية بقيمة 1.4 مليون دولار  

تحليل وآراء

2017-04-24 21:53:55  |  الأرشيف

مهذبون...ولكن!! نحلة واحدة لا تجني العسل.. بقلم أمينة العطوة

التعاون فضيلةٌ عظيمةٌ وهي إحدى أهم مكارم الأخلاق التي يتحلى بها الإنسان، ويعتبر التعاون نقيض التنافس الذي تكون المنفعة الشخصية فيه هي الدافع لمواجهة المشاكل والتحديات المختلفة والتغلب عليها، ولا زال التعاون يعد وسيلة للدفاع عن كافة الحقوق الأساسيّة.
 كنا سابقا نرى التعاون كما في فرق النحل،  في مواسم قطف الزيتون والحصاد حيث يتعاون الجميع في القطاف حتى ينتهي الموسم، وكنا نراجع ذاك الطبيب حصراً لأنه يساعد مرضاه بتقديم بعض العلاج المجاني أو ربما يخفف أوجاعهم بكلامه البلسمي ... واليوم يغادر التعاون أدراجه معنا بدءاً من عجوز تقف في الحافلة أمام شاب يجلس على المقعدة، ومروراً بطفل يتعثر في قطع طريقه أمام عيوننا.. فما أحوجنا لهذا السوري الأصيل الذي يحمل همّ أخيه في تلك الحرب الطاحنة والذي يعلم أن للتعاون أشكال عدة... أبسطها وأيسرها التعاون المعنوي وشد الأيدي مع بعض ولو بكلمة طيبة وابتسامة لطيفة... فكلما ازدادت تعقيدات الحياة ازدادت الحاجة إلى التعاون.... المعنوي والمادي منها.
مهذبوا سورية، يقولون:
عندما تعاون إنساناً على صعـود الجبل تقترب معه من القمّة.
 

عدد القراءات : 4169
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider