دمشق    18 / 08 / 2018
كيف كشف هجوم صعدة عن تورط أمريكا في حرب اليمن؟  الصومال تحاول ان تكون جزءا من تحولات ترعاها السعودية والامارات في القرن الافريقي  مقارنة بما قبل الحرب... زيادة عدد الدول المستوردة للمنتجات السورية بمقدار 1.5  بسبب ترامب.. أكثر من 550 طفلا مهاجرا لا زالوا محتجزين في أميركا  ضابط جريح في الجيش يتحدى إصابته ويبدأ مسيرا من قريته بريف مصياف إلى دمشق  المجلس المركزي الفلسطيني: الإدارة الأمريكية شريك لحكومة الاحتلال  الخارجية الصينية: سنواصل التعاون مع إيران  "أنصار الله" تكشف تنازلات كبيرة ومفاجأة "الهيستريا" التي تعيشها السعودية  الأمين العام للأمم المتحدة يقدم 4 مقترحات لحماية الفلسطينيين  ارتفاع عدد ضحايا انهيار جسر في إيطاليا إلى 41 شخصا  ريال مدريد يضع خطة ثلاثية لضم مبابي  برشلونة على بعد خطوة من رقم تاريخي في الليجا  الديمقراطي الاجتماعي الألماني: لن نتخلى عن "السيل الشمالي - 2" خدمة لواشنطن  "أنصار الله" تعلن قنص جنديين سعوديين  أردوغان يكشف عزمه توسيع العمليات العسكرية على الحدود السورية  اتفاقية جديدة بين قطر وتركيا لإسعاف الاقتصاد  واشنطن تعيّن سفيرها الأسبق في العراق مستشارا لشؤون التسوية السورية  وحدات من الجيش تدمر أوكارا وتجمعات لإرهابيي "جبهة النصرة" في ريف حماة الشمالي  ترامب واللاجئون السوريون يقلّصون المسافة بين بوتين وميركل  فتح: "صفقة القرن" لن تمر في غزة  

شاعرات وشعراء

2018-05-16 20:33:36  |  الأرشيف

قصائد وطنية ووجدانية في أمسية شعرية بثقافي الحسكة

تنوعت مواضيع القصائد التي ألقاها عدد من الشعراء من أبناء محافظة الحسكة في الأمسية الشعرية التي أقامها اليوم فرع اتحاد الطلبة في المركز الثقافي العربي بالمدينة ما بين الوطنية والرثائية والوجدانية وفق نمطي الشعر الشعبي والفصيح.
 
وافتتحت الأمسية بقصيدة “اشمخ شموخ النخل” للشاعرة مريم الرمو التي ضمنتها معاني الفخر والاعتزاز بصمود الشعب السوري والتفافه حول جيشنا الباسل الذي سطر بدماء أبطاله أروع ملاحم الخلود في سفر التاريخ والتي أزهرت نصرا مؤزرا على الإرهاب وداعميه.
 
أما الشاعر صالح العلي فأكد في قصيدته “سورية الحضارة” أن منارة العلم والمعرفة والحضارة التي شع نورها من أرض سورية للعالم أجمع منذ فجر التاريخ ستبقى متألقة مهما حاول إخمادها دعاة القتل والجهل والظلام.
 
كما ألقى كل من الشعراء ولاء الزبيدي قصيدة “ها وطنا” وعلي عبادي قصيدة “حكاية فخر” ومحمد الندى قصيدة “السبع العجاف” واسماعيل الحصن “أم الشهيد” وكان محور مواضيع هذه القصائد نصر الوطن والفخر بالشهادة والشهيد والاعتزاز براية الوطن التي ستبقى خفاقة في سماء العز والكرامة والإباء رغم كيد المعتدين ومحاولاتهم الفاشلة على مدى سني الحرب على الإرهاب النيل من صمودنا ووحدتنا وتمسكنا بتراب وطننا.
 
واختتمت الأمسية بقصيدة “يا خابور” للشاعر أحمد الجرجيس التي كانت بوح نفس عن ذكريات جميلة معلقة بنهر الخير والعطاء نهر الخابور وبقصيدة “تقارب” للشاعر عامر العمر التي صور فيها بإحساس مرهف لهفة المنتظر عودة الغائب.
 
يذكر أن فرع اتحاد الطلبة كان قد أقام في المركز الثقافي العربي بمدينة الحسكة يوم أمس الأول معرضا للتصوير الضوئي بعنوان “خطوة أولى” شارك فيه 60 شابا وشابة.
عدد القراءات : 1871

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider