الأخبار |
أحداث العراق.. بين مطرقةِ الخارج وسندان بريمر  الخارجية الروسية: من غير المستبعد أن تكون قوى خارجية متورطة فيما تشهده إيران  مقتل 4 أشخاص وإصابة آخرين إثر حادث إطلاق نار بولاية كاليفورنيا  ماتيلدا فرج الله لـ الأزمنة: (فلقتونا) هو من أطلق شرارة الحراك قبل الحراك الشعبي في لبنان.  بكين تدعو واشنطن للامتناع عن تصعيد التوترات في بحر الصين الجنوبي  أمير الكويت يقيل وزيري الدفاع والداخلية من منصبيهما  النفط العراقية تؤكد عدم تضرر الإنتاج والمحتجون يغلقون مدخل ميناء أم قصر  بري: لبنان أشبه بسفينة تغرق رويدا رويدا  رئيس حكومة الوفاق الليبية.. حل الأزمة في البلاد ليس بتقاسم السلطة بل الانتخابات الحرة  تعليقا على احتجاجات رفع أسعار الوقود.. الحرس الثوري: سنستمر في اتخاذ الإجراءات الحاسمة ضد أية محاولة للإخلال بالأمن  أردوغان: عرضوا علينا تقاسم النفط السوري فقلنا لهم همنا الإنسان وليس النفط  إسرائيل تفتتح أحد مهرجاناتها السينمائية بفيلم سعودي  شرب القهوة يساعد على خفض خطر الموت المبكر  علامات "غريبة" تدل على نقص فيتامين B12  مزاعم مريبة حول خلل في "واتس آب" يتيح سرقة رسائل المستخدمين!  ميزات يجهلها الكثيرون في iOS الجديد  العراق.. إطلاق عملية أمنية لملاحقة فلول إرهابيي “داعش” في صلاح الدين  عشرات المستوطنين الإسرائيليين يجددون اقتحام الأقصى  راشد الغنوشي: حزب "قلب تونس" لن تشمله الحكومة الجديدة  المتحدث باسم الحكومة الإيرانية: قرار رفع أسعار البنزين تم بموافقة خامنئي وماضون في تنفيذ القرار حتى النهاية     

مال واعمال

2019-11-05 13:58:58  |  الأرشيف

ولادة عملاق اقتصادي جديد لمواجهة الهيمنة الأمريكية

مؤتمر الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة
 
 
اختتمت في العاصمة التايلندية بانكوك، يوم أمس الإثنين، فعاليات مؤتمر الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة بمشاركة عشرات الدول الآسيوية والأوقيانوسية.
 
شاركت 15 دولة آسيوية في المنتدى ومن أبرزها الصين والهند وكوريا الجنوبية واليابان، بالإضافة إلى دول منظمة أسيان ومنها: إندونيسيا، ماليزيا، الفلبين، سنغافورة، تايلاند، بروناي وفيتنام ولاوس وميانمار وكمبوديا. كما كان لدول لأوقيانوسية حصة في المنتدى ومنها أستراليا ونيوزيلندا.
 
واتفقت الدول على شروط اتفاقية تجارية جديدة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ وتوصل الجميع إلى تسمية المنتدى باسم الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة.
 
وبحسب الخبراء الاقتصاديين، فإن الاتفاقية ستعزز التعاون الاقتصادي والتجاري في المنطقة الآسيوية من خلال تصديق الدول المجتمعة على اتفاقيات التجارة الحرة.
 
كما سيعزز الاتفاق الصناعة المحلية في الدول التي ستكون قادرة على نشر وبيع بضائعها في الدول المنضوية بالاتفاق بعد قرار بتقليل القيود وتبسيط الاجراءات الجمركية بين الدول المتفقة.
 
وفي السياق نفسه، ذكر موقع "كاتيخون" للدراسات السياسية أن الهند شاركت في المنتدى لكنها انسحبت في اللحظات الأخيرة، 
 
وعلق رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي على الموقف الهندي قائلا: "عندما أقيس اتفاق الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة من حيث تأثيره على مصالح جميع الهنود، لا أخلص إلى نتيجة إيجابية".
 
وأضاف مودي قائلا "لا تعويذة غاندي ولا ضميري يسمحان لي بالانضمام إلى الاتفاق"، مشيرا إلى مقولة مأثورة منسوبة للمهاتما غاندي "أبي الهند" بضرورة أن ينصرف التفكير في مواضع الشك إلى الفئات الأفقر بالمجتمع.
 
ومن المنتظر أن تكون الشركات الكورية والصينية الأكثر استفادة من الاتفاق نظرا للبضائع التي تنتجها والتقدم التكنولوجي ما سيساهم بتعزيز الصناعة الأسيوية المتقدمة والتي تتميز بأسعار منخفضة عن غيرها من الدول.
 
أما رئيس وزراء تايلند، فتوقع إبرام اتفاق للتجارة الحرة بين دول رابطة جنوب شرق آسيا "آسيان" العشر، وست دول أخرى في المنطقة العام المقبل.
 
وقال رئيس وزراء تايلند بهذا الخصوص "نرحب بإتمام مفاوضات الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة والالتزام بتوقيع الاتفاقية في عام 2020".
 
وأضاف قائلا "إن هذه الاتفاقية ستسهم بشدة في قيام نظام للتجارة الدولية منفتح وشامل وقائم على القانون".
 
والجدير بالذكر أن الصين تدفع بقوة من أجل التوصل لاتفاقية للتجارة الحرة الإقليمية تحمل اسم "الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة" والتي تضم مجموعة من الدول تمثل معا حوالي ثلث إجمالي التجارة العالمية ونحو نصف سكان العالم.
 
 
المصدر: سبوتنيك
عدد القراءات : 3280

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3504
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019