الأخبار |
ليز تشيني تعلن احتمال منافستها ترامب في الانتخابات المقبلة  الكرملين: يتعين على أوكرانيا فهم شروط روسيا  المقاومة تُنذر العدوّ: «وصلت الرسالة»!  أسانج يستأنف قرار تسليمه إلى الولايات المتحدة  واشنطن تطلق سراح ناقلة نفط أبحرت من ميناء روسي  لا هدوء قبل زيارة بايدن: الضفة تغذّي الاشتباك  المجاعة تخيم بظلالها على اليمن.. أكثر من 19 مليون يمني يعيشون حياة قاسية  في اليوم العالمي للصحافة الرياضية.. بقلم: صفوان الهندي  تصاعد الخلاف بين مرتزقة أردوغان في ليبيا وهروب بعضهم إلى الجزائر  من عيد إلى عيد … 30 بالمئة زيادة التكاليف من الفطر إلى الأضحى  حوالات السوريين تسهم بتمويل 40 بالمئة من المستوردات … توقعات بتراجع معدل حوالات عيد الأضحى بسبب الظروف العالمية المتردية  تموز ساخن في سورية بسبب روسيا وتركيا  في سورية.. سيارات أكل عليها الدهر وشرب ولكن أسعارها لاتجد من يفرملها  هنادي عبود: ما يظهر أنوثة المرأة هي المرأة ذاتها  إصابة مدنيين اثنين جراء عدوان إسرائيلي على جنوب طرطوس     

مال واعمال

2022-06-24 04:09:21  |  الأرشيف

ألمانيا تحذر من أزمة طاقة "معدية" على غرار الانهيار المالي عام 2008

حذرت ألمانيا من أن خفض إمدادات الغاز الطبيعي الروسية إلى أوروبا، تنطوي على مخاطرة بإحداث انهيار في أسواق الطاقة، يمكن أن توازي دور مصرف "ليمان براذرز" الأمريكي في إشعال الأزمة المالية عام 2008.
وقال وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك، اليوم الخميس، بعد رفع مستوى مخاطر الغاز في البلاد إلى ثاني أعلى مستوى تحذير، إنه مع تكديس موردي الطاقة للخسائر من خلال إجبارهم على تغطية العجز بأسعار عالية، هناك خطر من حدوث تأثير غير مباشر على المرافق المحلية وعملائها، بما في ذلك المستهلكين والشركات، حسبما نقلت "بلومبيرغ".
وأضاف هابيك في مؤتمر صحفي في برلين: "إذا أصبح هذا النقص كبيرا لدرجة أنهم لا يستطيعون تحمله بعد الآن، فإن السوق بأكمله في خطر الانهيار عند مرحلة ما، لذا قد يقع تأثير بنك ليمان في نظام الطاقة". يشير الوزير إلى المصرف الذي أدى انهياره إلى اندلاع الأزمة المالية العالمية التي انطلقت في أمريكا أولا وأصابت عدواها دولا عدة.
يواجه أكبر اقتصاد في أوروبا احتمالية غير مسبوقة تتمثل في نفاد الطاقة من الشركات والمستهلكين، مع تراجع الإمدادات من روسيا. الإنذار المرتفع يشدد مراقبة السوق، ويقر إعادة تنشيط بعض محطات الطاقة التي تعمل بالفحم.
بالمعدل الحالي لتدفقات الغاز، ستحتاج ألمانيا إلى 116 يوما للوصول إلى هدفها لملء 90% من سعة التخزين، مما يعني أن الأمر سيستغرق حتى منتصف أكتوبر/ تشرين الأول للقيام بذلك - وهو وقت من العام تبدأ فيه الأسر عادةً في الاستهلاك المزيد من الغاز للتدفئة.
كما تمنح مرحلة التنبيه الحكومة خيار سن تشريع للسماح لشركات الطاقة بتمرير زيادة التكاليف إلى الأسر والشركات. قال هابيك إنه يؤجل تعديل الأسعار في الوقت الحالي ليرى كيف سيتفاعل السوق.
وذكر الوزير: "سيكون طريقا صخريا علينا أن نسافر عبره كدولة.. حتى لو لم نشعر بذلك بعد، فنحن في أزمة غاز". استجابت الشركات الألمانية بسرعة، وأعلن بعضها خفض الإنتاج بسبب ارتفاع أسعار الغاز فيما تبحث أخرى عن مصادر للكهرباء لا تعتمد على الغاز.
 
عدد القراءات : 3606

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022