الأخبار |
بعلم من الإيليزيه... صواريخ فرنسا المُصدَّرة إلى دول الخليج استُخدمت في اليمن  17 فريقاً من الجامعات السورية يتنافسون في مصر مع 17 دولة في البرمجة … المنسق السوري يتوقع الفوز بـ3 ميداليات  تقدّم على صعيد التأشيرات الدبلوماسية الثنائية بين واشنطن وموسكو  توريداتنا مليونا برميل من النفط الخام والحاجة أكثر من 3 ملايين برميل … مصدر في النفط : 3.8 ملايين ليتر بنزين توزع للمحافظات يومياً و6 ملايين ليتر مازوت  تقزيم أجندة أردوغان ودفع «قسد» لحوار «جدي» مع دمشق .. توقعات حذرة بـ«تفاهمات» لحل قضايا عالقة خلال لقاء بوتين – بايدن المرتقب غداً الثلاثاء  سوق سوداء للدواء.. وقرار رفع الأسعار في مطبخ وزارة الصحّة  دمشق.. فتاة تهرب من منزل ذويها مع شاب وعدها بالزواج فتنتهي بتشغيلها الساعة بـ30 ألف ليرة  هل لتعيين فرنسا أول سفيرة لها في سورية منذ 2012 انعكاسات على العلاقات بين البلدين؟  «أوميكرون».. عودة إلى الوراء.. بقلم: محمود حسونة  رسالة الوداع.. ماذا قالت ميركل للألمان؟  في وقت الزمن يساوي فلوس.. المبرمجون السوريون يتدربون في مؤسسات الدولة بفرنكات ويعملون لمصلحة شركات خارجية بالعملة الصعبة  ما سبب انهيار كيت ميدلتون بعد مواجهة ميغان ماركل؟  هل استقالة قرداحي ستوقف التصعيد السعودي تجاه لبنان؟  الميليشات اعتقلت 12 منهن وأوكرانيا تسلمت 4 مع أطفالهن … مواجهات وعراك بالأيدي بين نسوة الدواعش و«قسد» في «مخيم الربيع»  رقم يثير القلق … أكثر من 1.1 مليون متسرب من التعليم خلال السنوات العشر الماضية .. مدير مركز القياس في التربية: غالبية المتسربين بين عمر 15-24 سنة وأصبحوا في سوق العمل  سعر الكيلو 38 ألفاً وبنشرة التموين 25 ألفاً … صناعي: التاجر يخسر في البن من 3000 إلى 4000 ليرة بالكيلو  فضائح جنسيّة خطيرة في جيش الاحتلال.. الإعلام الصهيوني يكشف المستور!  كثرت التبريرات وتعددت الأسباب.. خطة زراعة الشوندر السكري لا تبشر بالخير!  استشهاد فلسطيني إثر عملية دهس على حاجز جبارة  علي سنافي رئيس اتحاد المقاولين العرب: سورية تمثل عمقاً عربياً وهناك خطوات عملية للمشاركة في إعادة إعمارها     

ثقافــــة

2015-10-07 14:25:41  |  الأرشيف

وسام العرفان من رئيس أرمينيا للأديب نبيل طعمة.. أدباء سوريون يشاركون بعيد استقلال أرمينيا

سانا
أدباء سوريون تلاقوا في الحفل الذي أقامته سفارة جمهورية أرمينيا مساء أمس بمناسبة الذكرى ال 24 لاستقلال أرمينيا معبرين عن وقوف المثقفين في سورية في خندق واحد مع زملائهم الأرمن في وجه الإرهاب الظلامي التكفيري الذي يهدد المنطقة.

الأديب الدكتور اسكندر لوقا الذي كان أحد المدعوين إلى حفل السفارة الأرمينية بين في تصريح ل سانا أن جمهورية أرمينيا التي تعرض أبناؤها للمعاناة والمآسي عبر التاريخ ولا سيما على يد العثمانيين مرت بنفس الظروف التي يمر بها السوريون حاليا ومعاناتهم من الإرهاب وداعميه معتبرا أن “السوريين والأرمن يعيشون حالة نضالية واحدة أوصلتنا إلى علاقات صداقة لا يمكن أن يفرقها أحد”.

أما الروائية الكاتبة كوليت خوري فرأت أن الشعب الأرمني عانى كثيرا من الاضطهاد والظلم على يد العثمانيين وظل قويا محافظا على أصالته وأخلاقيته موضحة أن “السياسي الوطني فارس الخوري كان أول من تعاطف مع الأرمن ووقف إلى جانب قضيتهم العادلة ليحذو حذوه كثير من المناضلين والأحرار السوريين” ولا سيما أنه تعرض إلى أكبر مذبحة تاريخية على يد السفاحين العثمانيين.

الشاعر بديع صقور اعتبر أن وقوف الأرمن إلى جانب سورية في دفاعها عن أرضها وحضارتها يؤكد أنهم شعب أصيل يقدر معنى الشهادة في سبيل الوطن لأنه عاش الظروف ذاتها وباليد العثمانية المجرمة نفسها.


الدكتورة نورا اريسيان أمينة سر جمعية الترجمة في اتحاد الكتاب العرب رأت في المناسبة “فرصة لإعادة وشائج العلاقات التاريخية التي تربط الشعبين السوري والأرمني فلا يمكن غض الطرف عن التلاقي الاستثنائي بينهما الذي تعزز في بداية القرن العشرين حين التجأ الأرمن المهجرون من أراضيهم أرمينيا إلى سورية”.

وأشار الباحث الدكتور أحمد عبد الغني رئيس تحرير جريدة القرار الدولية إلى أهمية حضور أدباء وشعراء سوريين اليوم ليشاركوا الأرمن فرحتهم بمناسبة عيد استقلالهم لافتا إلى أصالة هذه المحبة وإلى التاريخ المشترك الذي عاشه السوريون والأرمن أمام طامع ومستعمر واحد يسفك الدماء ويوزع الإرهاب ويقتات على مقدرات وخيرات الشعوب هو السفاح العثماني الذي لم يتخل عن منظومته الإرهابية.

مدير دار الشرق للطباعة والنشر والتوزيع الدكتور نبيل طعمة الذي قلده السفير الأرميني في سورية الدكتور أرشاك بولاديان وسام العرفان من رئيس جمهورية أرمينيا تكريما لجهوده في تطوير وتعزيز العلاقات الثقافية والاجتماعية بين البلدين رأى أن أي نشاط ثقافي يخدم التلاقي السوري الأرمني نتيجة للفكر التنويري الحضاري الذي طبع البلدين طوال تاريخهما العريق.


وأضاف طعمة “ما يربط بيننا بصفتنا شعبين مقاومين دفاعنا ضد الظلم والاضطهاد فنحن اليوم نقف ضد التكفير والإرهاب الوهابي والعثماني وضد منظومة الصهيونية العالمية ولا يخفى على أحد موقف الأرمن من قضيتنا كما فعلنا نحن تماما عندما هاجمتهم قوى الشر العثمانية لإبادتهم وإلغاء حضارتهم”.

وكان السفير الأرميني بدمشق الدكتور أرشاك بولاديان قلد في العام الماضي الدكتور نبيل طعمة الوسام الذهبي للسفارة الأرمينية خلال حفل استقبال أقيم بمناسبة الذكرى 23 لاستقلال أرمينيا .
محمد الخضر



بالصورة جانب من الحفل  :








عدد القراءات : 12637

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3558
العدد: 486
2018-08-06
 
جورج قرداحي يوجه رسالة لمحمد بن سلمان ويذكره بماضي والده الملك في لبنان وجه وزير الإعلام اللبناني السابق، جورج قرداحي، بعد استقالته، رسالة إلى ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، على خلفية الأزمة اللبنانية الخليجية إثر تصريحات قرداحي حول حرب اليمن. إقرأ المزيد "كاذب".. أمير سعودي يشن هجوما على جورج قرداحي وفي أول لقاء له بعد تقديم استقالته عبر برنامج "وهلق شو"، قال جورج قرداحي متوجها لمحمد بن سلمان: "أقول لسمو الأمير محمد بن سلمان أنه لما تولى ولاية العهد أنا شخصيا وكثير من الناس استبشرنا كثير خاصة أنه بدأ عملية إصلاح وعملية تغيير في المملكة العربية السعودية لم يسبق لها مثيل..حتى أنا في إحدى المقابلات قلت إن هذا الأمير يبني الدولة السعودية الرابعة لأن الآن نحن عايشين في الدولة السعودية الثالثة التي أرسى دعائمها المغفور له الملك عبد العزيز". وأضاف قرداحي قائلا: فأنا أقول له (محمد بن سلمان) أنه بهذه الشجاعة التي تصرف فيها في المملكة وبهذه الفروسية التي تصرف بها في المملكة وغير كل المفاهيم التي كانت سائدة يعني حرر كل شيء، بقدر أقول له ممكن هو بقرار منه أن يفرض سلام الشجعان في اليمن ويضع حد لهذه الحرب". وبخصوص العلاقة مع لبنان، تابع قرداحي رسالته لبن سلمان قائلا: "كرمال لبنان لازم يعرف ومن خلال والده الله يطول بعمره، الملك سلمان، الذي أمضى كثير أيام من شبابه هون في لبنان والذي كان عنده أصدقاء كثر من اللبنانيين وكان يحب اللبنانيين كثيرا، أنه يرجع شوي يلتفت على لبنان ويتذكر ماضي والده في لبنان، ولبنان بلد ما بحياته بكل طوائفه وبكل أحزابه حتى الأحزاب التي هم يعارضوها..كل لبنان بحبهم..بحب المملكة العربية السعودية، ولبنان يحفظ الجميل للمملكة العربية السعودية لأن المملكة كانت دائما كانت تقف إلى جانب لبنان الوحيدة تقريبا في الملمات الكبرى التي كان يتعرض لها".
وجه وزير الإعلام اللبناني السابق، جورج قرداحي، بعد استقالته، رسالة إلى ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، على خلفية الأزمة اللبنانية الخليجية إثر تصريحات قرداحي حول حرب اليمن.
المزيد | عدد المشاهدات : 7
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021