الأخبار |
تحذيرات من توابع "قوية" محتملة بعد زلزال إندونيسيا  المجتمع الإسرائيلي الزائف ينهار.. ما بُني على باطل لا ديمومة له  أبرزها القتل والابتزاز وتهريب السلاح.. إيطاليا تُحاكم 42 امرأة بالمافيا متورطات في جرائم ثقيلة  السبب ضعف التمويل والتسويق.. مشروعات صغيرة ومتوسطة مع وقف التنفيذ؟!  غنى رجب: الزومبا من أفضل الرياضات وأشجع كل الفتيات على تعلمها  اعتقال 100 في أحداث الكونغرس.. وذعر من 200 قبل تنصيب بايدن  لورين الهندي: النشرة الجوية شهرتني ولهذا السبب لم أستمر فيها..!  بأكثر من 3.1 مليون دولار.. بيع أغلى غلاف لمجلة في التاريخ  مأزق الحزب الجمهوري: خيارات أحلاها مرّ  الحرس الثوري ينفي سقوط قتلى له في سورية ويهدد إسرائيل برد قوي على الغارات  زلزال قوي يضرب إندونيسيا.. سقوط قتلى ومئات المصابين  قوات أمريكية إلى اليونان وحاملة طائرات ‏فرنسية في الطريق… ماذا يحدث شرقي المتوسط؟  الرهان على تراجع قيم الغرب.. بقلم: لي هاميلتون  انتخاب أعضاء المجلس المركزي الجديد لاتحاد الفنانين التشكيليين السوريين  انتشال العربية من المأزق.. بقلم: عبد اللطيف الزبيدي  التونسية سماح شعبان : كلما زاد جمال روح الإنسان زاد جماله الخارجي  الرئاسات العراقية تبحث تأجيل الانتخابات المبكرة  سورية تستهجن المزاعم الأمريكية حول دعم إيران لتنظيم “القاعدة” الإرهابي  هل يمكن الاستمرار في عزل ترامب بعد مغادرته المنصب؟     

ثقافــــة

2015-10-28 03:19:00  |  الأرشيف

التراث الأثري السوري..الوعي الحضاري الذي لا يتأثر بالهمجيات وتطاحن الجهل

الأزمنة| خاص
د. عفيف بهنسي واحد من المشتغلين في الكشف الأثري والتأريخ للمكتشفات منذ عقود من الزمن.. ولعله يتشابه مع التراكم المعلوماتي والمكتشفاتي من كثرة ما دوّن وجمع ومسح واستنبط..
في كتابه الجديد الصادر عن هيئة الكتاب في سورية يُلخص ويُبوب على عجل تواريخ الآثار السورية.. قد يكون كامرأة باذخة الجمال والمحاسن، لم يتسع لها زمن جمالها ومحاسنها، إلا أن تُلخص بالكحل حكي العينين المملوءتين بالأسرار والكيان والإدهاش.
ويتناقل عن المؤرخين الغربيين وعن سواهم من المؤرخين المشرقيين، ويحتكم إلى أسلوب السرد السريع والتلخيص، كما تفعل غابة باسقة الأشجار: أنها تشير إلى هواجس الأغصان ورغبات الشمس..
وقد يختلف الباحث الكبير د. عفيف بهنسي مع مؤرخ آثاري بديع الهموم والتأملات هو الدكتور أحمد داوود، الذي أقدم بجرأة وجسارة على تأليفات عديدة حول تاريخ سورية القديم.. وتميز هذا المؤرخ د. داوود بخروقاته الفهمية، إذ تعامل مع فقه التسميات والألقاب والتوصيفات الجغرافية والحضارية..
أحمد داوود أغنى أبحاثه بفطنة اللغة القديمة بكل تفرعاتها ولهجاتها واشتقاقاتها، فاستقامت لديه المعلومات والمبادرات الفهمية.. وتوضحت عنده المعالم الجغرافية والتاريخية والحضارية أكثر من الآخرين، لأنه تعاون مع حقيقة اللغة من أجل حقيقة التاريخ..
د. بهنسي يُقسم كتابه إلى فصل يخص التراث السوري وعلم الآثار، بعد مقدمة تخص الاستراتيجية الجغرافية..
الفصل الثاني تراث سورية خلال العصور الحجرية..
الفصل الثالث المكتشفات في عصر الإسرات. الرابع البحث عن العهد القديم في سورية. الخامس تراث الحواضر السورية. السادس جمالية التراث السوري القديم.  السابع تراث الساحل السوري. الثامن علم الآثار ونقد تاريخ العهد القديم وعناوين وعناوين.
كتاب قاموسي فيما يخص الآثار السورية، يستحق التحية والحب من القارئ.. والتقدير لهذا المؤرخ الآثاري د. عفيف بهنسي الذي تُقيم في عقله وخبرته خبرات الحجر والاكتشافات والنقوش.. ولا تتعبه السنوات، بل هو كالتاريخ يزداد رصانة وتماسكاً مع ازدياد عراقته وثباته ورسوخ علمه وفهمه.
عدد القراءات : 11739

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021