الأخبار |
نتنياهو يقاتل بـ«الصوت العربي»... لمقاعد فارغة؟  وزير الدفاع التركي يقود بنفسه العمليات في إدلب  من مشروع العثمانية الجديدة إلى سياسة اللعب على الحبال…بقلم: د. ميادة ابراهيم رزوق  فيروس كورونا وانتحار همنغواي.. بقلم: رشاد أبو داود  بايدن يستعد لفوزه الأوّل: هل تُفرح كارولينا الجنوبية نائب الرئيس السابق؟  الاتحاد الآسيوي يستنفر لمواجهة كورونا  أنقرة «وحيدة» في «نار إدلب»: مقتل أكثر من 30 عسكرياً تركياً في غارة واحدة  تراجع الليرة التركية بسبب الضربة الجوية السورية  بعد الضربة الموجعة للجيش التركي في سوريا.. أمريكا تأمل أن تتخلى أنقرة عن S-400  ليبيا... اندلاع اشتباكات عنيفة في العاصمة الليبية طرابلس  الخارجية الروسية: نشكك بجدوى انضمام فرنسا وألمانيا إلى المباحثات الروسية التركية حول إدلب  كورونا يصيب أول لاعب كرة قدم إيطالي  مجلس الشعب يوافق على عدد من مواد مشروع القانون الجديد الخاص بتنظيم اتحاد غرف التجارة السورية  ألمانيا تسمح بعودة قانون "القتل الرحيم"  الاتصالات تطلق بوابة الحكومة الالكترونية وتطبيقاً للهاتف النقال يتيح معلومات عن 3500 خدمة عامة  كورونا.. اليابان بصدد تعطيل المدارس لمنع تفشي الفيروس  وصول حالات كورونا في إنجلترا إلى 15  مصدر عسكري: الإرهابيون في إدلب يستخدمون بدعم تركي صواريخ كتف صناعة أمريكية لاستهداف الطائرات الحربية السورية والروسية  الحرارة أعلى من معدلاتها.. وهطلات مطرية وثلجية متوقعة السبت  الدفاع الروسية: تركيا تواصل دعم مسلحي إدلب خرقا لاتفاقات سوتشي     

ثقافــــة

2019-09-21 18:33:23  |  الأرشيف

انطباعات مثقفين سوريين وعرب حول معرض الكتاب في أيامه الأخيرة

 
 
بينما يودع معرض الكتاب الحادي والثلاثين في مكتبة الأسد الوطنية أيامه الأخيرة استطلعت سانا الثقافية آراء شخصيات أدبية وفنية من سورية وأقطار عربية لتتوقف عند انطباعاتهم حول هذه الظاهرة وما حققته من أهداف على مدى عشرة أيام.
 
الدكتور نبيل طعمة مدير عام مؤسسة الشرق يرى في معرض الكتاب حدثاً ثقافياً مهما يدل على وعي المثقف السوري الحقيقي الذي لم يكترث لكل المؤامرات ولم يخش الإرهاب ولاسيما أن المعرض هذا العام استقبل زواراً بأعداد كبيرة وشمل العديد من الدول العربية والأجنبية اعترافاً بدور سورية الحضاري العريق.
 
الفنان زهير رمضان نقيب الفنانين وصف المعرض القائم في مكتبة الأسد بالحالة البنيوية التي تسعى لتكريس حضور المنتج الثقافي السوري خلال سنوات الحرب الإرهابية لمواجهة ما نتعرض له من مؤامرات وغزو ثقافي على صعيد الكتابة والفكر والدراما وغير ذلك مما يندرج تحت مسميات الثقافة.
 
الأديبة فلك حصرية مديرة تحرير مجلة الموقف الأدبي رأت أن أهم ما يميز المعرض هذا العام الاهتمام بأدب الاطفال الأمر الذي يدعو للتفاؤل لأن تنمية حب الثقافة هو حصانة للطفل ولوطنه ولاسيما أن هذا الطفل يواجه مساوئ الشبكة الإلكترونية وأخطارها على بناء ثقافته المستقبلية.
 
الشاعر اللبناني غسان مطر أكد أن المثقفين في البلدان العربية وفي طليعتهم الشعراء مدينون بالشكر لسورية التي ما زالت ترعى الأدباء والشعراء وتقيم لهم الفعاليات وتساهم في تقوية حضورهم برغم ما تتعرض له من مؤامرات.
 
الأديب العراقي فاضل الربيعي استعاد فصولاً من علاقته بدمشق وبطقسها الثقافي والتي تعود لنهاية السبعينيات وبذكرياته فيها وما فيها من بهاء يتجدد كلما قدم معتبراً أن معرض الكتاب حاضنة ثقافية والأولى بكل مبدع أن يكون له دور فيها لأن جوهره الالتقاء والتحاور.
 
الدكتور حسين راغب مدير عام دار الشعب للطباعة والنشر وجد في المعرض انطلاقة مهمة وقوية في خواتيم الحرب التي تخوضها سورية ضد الإرهاب انطلاقاً من دور الثقافة في المستقبل بمرحلة البناء والإعمار وبقدر ما تكون شخصيتنا الثقافية واعية تمتلك قدرة على عدم الاختراق وعلى الصمود والتصدي.
 
وتوقف الباحث القاضي ربيع زهر الدين رئيس المركز الوطني للبحوث والدراسات التوحيدية عند تدني أسعار الكتب في المعرض التي تقدمها وزارة الثقافة واتحاد الكتاب العرب خلال المعرض كجزء من مشروع مواجهة الغزو الثقافي ليكون الكتاب بمتناول فتياننا وشبابنا ودعوتهم إلى المزيد من القراءة والوعي بدور وطنهم الحضاري والإنساني وثقافته المنفتحة.
 
 
المصدر:  سانا
عدد القراءات : 3244

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3511
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020