الأخبار |
ما بعد التطبيع المجّاني: نحو تسعير الحرب على فلسطين  عندما يضعون الأرض العربية في بورصة الانتخابات الأميركية.. بقلم: عمر غندور  هل تفضّل إيران حقّاً بايدن على ترامب؟  لافروف: العقوبات الغربية ضد سورية أضرت بالدرجة الأولى بالمواطنين السوريين البسطاء  روسيا: الولايات المتحدة تواصل خنق سورية وشعبها اقتصاديا رغم الجائحة  لافروف: الولايات المتحدة لن تعترف بأخطائها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا  اليونيسف: جائحة كورونا جعلت 150 مليون طفل إضافي يقعون في براثن الفقر  بغياب الطرق الحراجية.. الحرائق تنغص صيف طرطوس!  إصابات “كوفيد-19” تتخطى 30 مليوناً والصحة العالمية تدق “ناقوس الخطر”  المغرب يسجل معدلا قياسيا للإصابات اليومية بفيروس كورونا  التربية تحدد التعليمات الخاصة بالتلاميذ والطلاب الذين سيتقدمون للامتحانات العامة للعام الدراسي القادم وفق النظامين الحديث والقديم  الحكومة الأردنية تصدر أمر الدفاع (16)  أول تصريح أمريكي بشأن الإطاحة بعباس.. سفير واشنطن بإسرائيل: نفكر في دعم دحلان لإزاحة أبومازن  اعتصام الكوادر التدريسية والطلاب ضد ممارسات ميليشيا “قسد” وحرمانها آلاف الطلاب من التعليم بالحسكة  روسيا: قضية فلسطين لا تقل إلحاحا في ظل تطبيع إسرائيل مع دول عربية وحلها مطلوب لإحلال الاستقرار  الأمين العام للأمم المتحدة: كورونا خرج عن السيطرة واللقاح لن يوقف انتشاره  عسكر السودان أقرب للتطبيع بـ«مقابل مجز» …  الحرم القدسي دون مصلين لمدة 3 أسابيع  صحيفة: الخبراء الأجانب يغادرون لبنان بعينات من موقع الانفجار للتحليل  تكلفة معيشة أسرة من 5 أشخاص في سورية نصف مليون ليرة     

ثقافــــة

2019-12-14 14:12:33  |  الأرشيف

الفنان محمد العلي: الكاريكاتير يجسد ما لا يستطيع أي فن تجسيده بحرية وشفافية

 
يعد الفنان التشكيلي محمد العلي أن فن الكاريكاتير هو أقرب الفنون للواقع وإلى قلوب الناس لأنه صادق يجسد ما لا يستطيع أي فن تجسيده بكل حرية وشفافية.
 
والكاريكاتير كما يصفه العلي هو الابن “العاق” للفن التشكيلي خرج من تحت عباءته وتمرد عليه ليتخذ أحد طريقين لتحقيق قوة الفكرة فإما الرسم النابع من الاستقرار وإما الرسم النابع من المعاناة معتبراً أن النوع الثاني هو الأصدق.
 
ويبحث العلي في لوحاته عن الطريقة الأفضل لتجسيد معاناة الناس ويتواجد دائماً بمكان قريب جداً منهم وهو الشارع لأنه أصدق وأوضح شيء يتكلم عنهم فيراقب ويستخرج من مشاكلهم ومعاناتهم اليومية أفكاراً تحمل تلك المعاناة من خلال رسومات أقرب إلى الواقع فيها نوع من الكوميديا السوداء والمبالغة والسخرية.
 
ويشير العلي إلى أن فن الكاريكاتير في سورية يتطور واجتاز حدود المحلية لينافس عالمياً بجهود فنانين محترفين واستطاع استقطاب فنانين عرب وأجانب من خلال معرض الكاريكاتير السوري الدولي والذي يديره ويشرف عليه الفنان رائد خليل.
 
ويطمح العلي أن تصل رسوماته إلى كل قلوب السوريين وتسهم بتسليط الضوء على معاناة الناس البسطاء والعمل على نشر فن “بورتريكاتير” وهو فن مشتق من فن الكاريكاتير ويقوم على رسم الوجوه لتخليد شخصية صديقة أو التشهير بشخصية معادية.
 
يذكر أن محمد العلي خريج قسم آثار نشرت له رسومات كاريكاتير في جريدة الثورة وجريدة البعث وعدة مجلات محلية وعربية بين عام 2009 و2014 وعضو في أسرة الكاريكاتير السوري ومنظمة الفيكو العالمية لرسامي الكاريكاتير شارك في مسابقات دولية وعربية ونال عدة جوائز.
 
المصدر: سانا
عدد القراءات : 1174

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3530
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020