الأخبار |
سورية.. أسعار الأراضي والعقارات أصبحت أقرب للخيال  اعتباراً من اليوم.. ربطة الخبز بـ ١٠٠ ليرة سورية  فرنسا عقب حملات المقاطعة: الدين والثقافة الإسلامية جزء من تاريخنا ونحن نحترمهما  الإعصار زيتا يجتاح الجنوب الأمريكي ويقتل 3 أشخاص على الأقل  "مأساة" بالمكسيك.. مقابر سرية وجثث لمراهقين  الانتخابات الأمريكية.. من يحسم السباق إلى البيت الأبيض؟.. بقلم: أمل عبد الله الهدابي  دوري السيدات لكرة القدم… فوز الوحدة ومحافظة حمص على عمال السويداء وجرمانا  قتلى وجرحى في زلزال ضرب غرب تركيا  فرنسا تدخل إغلاقا شاملا واحتجاجات ضد قيود مكافحة كورونا في باريس  موقع عبري يكشف تفاصيل جديدة بشأن اتفاق التطبيع بين بلاده والسودان  كلام الناس.. آلة بلا قلب!.. بقلم: عائشة سلطان  الحكومة تنوي دعم الدقيق التمويني والخميرة بـ700 مليار ليرة العام القادم  اكتشاف مقبرة جماعية لأبناء عشيرة «الشعيطات» قتلهم داعش في دير الزور  "سفاح نيس" كان يحمل هوية تابعة للصليب الأحمر الإيطالي  مقتل 27 باشتباكات مسلحة عنيفة في إثيوبيا  الكويت تبعد أكثر من 13 ألف وافد منذ بداية عام 2020  البرازيل.. وفاة قاصر بعد إنجابها من رجل أكبر منها بـ33 عاما عاشرها على مدى 3 سنوات  ترامب وسورية.. أربع سنوات من الارتجال والتناقضات  هل يعلم المطبّعون مع "إسرائيل" إلى أين هم ذاهبون؟.. بقلم:شارل أبي نادر  تصفية المسؤول عن سرقة حقول النفط السورية في ريف دير الزور     

ثقافــــة

2020-07-31 03:20:19  |  الأرشيف

تشكيليو حمص يجتمعون في معرضهم السنوي بلوحات عنوانها الإنسان

تسعة وعشرون فنانا تشكيليا من حمص اغتنموا معرضهم السنوي الذي تستضيفه صالة صبحي شعيب للفنون التشكيلية بالمدينة ليعرفوا الجمهور بأعمالهم الفنية التي استوحوها من مدينتهم وتقاطعت موضوعاتهم عند هدف واحد هو الإنسان بانفعالاته الوجدانية.
 
المعرض الذي يستمر على مدى أسبوعين ضم نحو خمسة وثلاثين لوحة متنوعة المقاييس والألوان لكنها عبرت عن أساليب الفنانين الذين اتحفوا صالات حمص على مدى ثلاثين عاما بأعمالهم الفنية فكان المعرض رسالة للتعريف بهم وبأعمالهم التي تجسد الطبيعة الخلابة في الريف الحمصي والمرأة والرجل والطفل بتعابيرهم الشفافة التي تضج تارة بالحياة والأمل وتارة بالحزن والانتظار.
 
عن المعرض أوضح اميل فرحة رئيس فرع حمص لاتحاد الفنانين التشكيليين في تصريح لـ سانا الثقافية أن هذه الفعالية تضم خلاصة لتجارب لفناني حمص التي طغى عليها الألوان الزيتية حيث وضع كل فنان تجربته وفق المدرسة الفنية التي يعمل بها كالتعبيرية أو التجريدية أو الواقعية أو الانطباعية وهذا ما جعلهم موفقين في الاختيار داعيا الفنانين الذين تركوا مدينتهم بسبب الظروف التي مرت بها إلى العودة إليها والمشاركة في هذه المعارض.
 
الفنانة التشكيلية ميساء العلي والتي شاركت في المعرض بمنظر طبيعي ذكرت أنها اختارت لوحتها وهي عبارة عن أزهار شقائق النعمان الناعمة التي يتميز بها الريف الحمصي في فصل الربيع بأسلوب انطباعي معربة عن أملها في تنشيط أكبر لحركة المعارض التشكيلية في حمص وتعزيز حضورها في حياة الناس.
 
الفنان التشكيلي  حسين أسد الذي شارك بلوحة تعبر عن الطفولة وبرائتها وصفائها بأسلوب انطباعي تعبيري استعمل في رسمها المدية وأوضح أنه أراد من خلال هذه اللوحة البسيطة أن يقول إننا أحوج اليوم وفي هذا الزمن إلى الطفولة بانفعالاتها الصادقة مبديا سعادته للمشاركة في المعارض الجماعية التي تتضافر فيها الجهود ويقدم عبرها كل فنان تجربته الإبداعية التي تتلاقى مع زملائه فتكون معرضا شاملا من حيث الموضوعات والأسلوب والمدارس الفنية المتنوعة.
عدد القراءات : 1711

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020