الأخبار |
انتهاء المهلة الأخيرة لتشكيل حكومة إسرائيلية والكنيست يبدأ في حل نفسه  تعليقا على تصريحات الرئاسة التركية بشأن إرسال قوات إلى ليبيا .. مجلس النواب الليبي سيدعو لجلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة هذا الأمر  وزير النفط: إنفراج في الغاز المنزلي.. وحتى الكهرباء قريباً  الباكسي ستحل بدلاً عن السيارات في دمشق القديمة  اليوسفي... أقوى فاكهة لزيادة المناعة ومفتاح الصحة والجمال في الشتاء  جونسون يختبئ داخل ثلاجة هربا من الصحفيين  لافرينتييف: التواصل بين تركيا وسورية صعب لكن لدى روسيا رغبة في تحسين العلاقات بينهما  إصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال في مدينة البيرة بالضفة الغربية  سقوط صاروخين في محيط مطار بغداد الدولي  دوري أبطال أوروبا.. رونالدو يقود يوفنتوس لإسقاط ليفركوزن في عقر داره  بوغدانوف يبحث مع الأمينة العامة لحزب الشباب الوطني للبناء والتغيير الوضع في سورية  بوتين وأردوغان يؤكدان الحاجة للتنفيذ الكامل للاتفاقيات الروسية التركية بشأن سورية  دوري أبطال أوروبا.. بايرن ميونخ ينتصر على توتنهام بثلاثية ليحقق العلامة الكاملة في مجموعته  تعليقا على تصريحات الرئاسة التركية بشأن إرسال قوات إلى ليبيا .. مجلس النواب الليبي سيدعو لجلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة هذا الأمر  دوري أبطال أوروبا.. أتلتيكو مدريد يحجز مقعده في ثمن نهائي بتغلبه على لوكوموتيف موسكو  دوري أبطال أوروبا .. باريس يستعرض بخماسية في جالطة سراي  الإضرابات في فرنسا تجبر الحكومة على تعديل النظام التقاعدي  الشيوخ الأمريكي يلزم وزير الخارجية بتقرير ما إذا كان ينبغي إعلان روسيا كدولة راعية للإرهاب     

نجم الأسبوع

2015-11-25 17:24:48  |  الأرشيف

نسيب نشاوي (1946-1987)

من مواليد مدينة دمشق عام 1946 تلقى فيها دراسته وتخرج من دار المعلمين ثم تابع دراسته العالية في جامعة دمشق- كلية الآداب قسم اللغة العربية فتخرج منها عام 1970 وخلال هذه الفترة تأثر بعدد من الأساتذة العلماء منهم الدكتور شكري فيصل وأحمد راتب النفاخ وعبد الهادي هاشم وبدر الدين القاسم وسعيد الأفغاني ثم انتسب إلى كلية الآداب والعلوم الإنسانية في الجامعة اللبنانية وتخرج بشهادة الماجستير في الآداب وقدم رسالته بإشراف الدكتور فؤاد افرام البستاني بعنوان: (لبيد ابن ربيعة العامري) حياته وشعره ثم انتسب إلى كلية العلوم الإنسانية -فرع الآداب العربية في جامعة القديس يوسف في بيروت وأعد رسالة فيها بعنوان (المدارس الأدبية في الشعر العربي المعاصر بإشراف الدكتور أسعد علي ومشاركة الدكتور عبد الكريم اليافي بالإشراف فنال شهادة دكتوراه الدولة في الآداب والعلوم الإنسانية عام 1980 وقد استفاض في بحثه الذي طرق لأول مرة حتى استغرق إعداده سبع سنوات فجاءت رسالته محيطة كل الإحاطة بالتيارات الشعرية العربية المعاصرة ومن ثم صدرت هذه الرسالة بكتاب ضخم بدمشق عام 1980 وقررت بعض الجامعات العربية تدريسه.مارس التدريس في ثانويات دمشق ثم انتدب للعمل في مجمع اللغة العربية بدمشق 1980 وفي عام 1982 سافر إلى الجزائر ليدرس في جامعاتها (الأدب واللغة العربية) وشارك بمؤتمرات أدبية مقارنة في الوطن العربي وفي النشاط الأدبي والفكري في الجزائر وسورية ولبنان وبعض الدول العربية الأخرى.وأصدر:- المدارس الأدبية في الشعر العربي المعاصر.- شرح المقدمة الجزرية لزكريا الأنصاري- تحقيق.- شرح الكافية البديعية في علوم البلاغة لصفي الدين الحلي- تحقيق.- مختصر تاريخ دمشق الكبير لابن عساكر.توفي في الجزائر عام 1987 ونقل جثمانه إلى دمشق.
عدد القراءات : 10085

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019