الأخبار |
“الترقيعات” لا تنفع.. معدلات التضخم في تزايد والحلول “العقيمة” تدور في حلقة مفرغة!!  «الإدارة الذاتية» الكردية تفرض مناهجها على مدارس منبج!  عشية قمة بوتين – بايدن الافتراضية … رسائل ميدانية متبادلة شرق الفرات وفي «خفض التصعيد»  أيها الأزواج… عقوبة خيانة الزوجة الحبس من شهر إلى سنة … قاضي بداية الجزاء الأول في دمشق: شكاوى الأزواج أكثر من الزوجات والسبب لا يعلمن بحقهن برفع دعاوى على الزوج الخائن  هل ترمم النقص الشديد بموظفي الجامعات أم تستمر المعاناة؟! … 7200 فرصة عمل حصة «التعليم العالي» من المسابقة المركزية 1300 منهم نصيب جامعة دمشق  في أسوأ مشهد كروي.. الخسارة أمام موريتانيا تلخّص الواقع الكروي … مكافأة الخروج من كأس العرب ثلاثة ملايين لكل لاعب!!  تل أبيب تستصرخ واشنطن في الوقت المستقطع: «النووي» تجاوزَنا... استدركوا الصواريخ!  «CNN»: عقوبات أميركية إضافية على روسيا ومقرّبين من بوتين  الولايات المتّحدة تقاطع دورة الألعاب الأولمبيّة الشتويّة في بكين  السعودية تتوقّع حراكاً جديداً... من بوّابة اليمن  التعميم في التقويم يخلط حابل “الدعم” بنابله!.. بقلم: قسيم دحدل  لماذا يتبرع الأثرياء بمالهم للمؤسسات الخيرية؟ ليس كرماً بل تهرباً من الضرائب!  تقزيم أجندة أردوغان ودفع «قسد» لحوار «جدي» مع دمشق .. توقعات حذرة بـ«تفاهمات» لحل قضايا عالقة خلال لقاء بوتين – بايدن المرتقب غداً الثلاثاء  هل استقالة قرداحي ستوقف التصعيد السعودي تجاه لبنان؟  الميليشات اعتقلت 12 منهن وأوكرانيا تسلمت 4 مع أطفالهن … مواجهات وعراك بالأيدي بين نسوة الدواعش و«قسد» في «مخيم الربيع»  رقم يثير القلق … أكثر من 1.1 مليون متسرب من التعليم خلال السنوات العشر الماضية .. مدير مركز القياس في التربية: غالبية المتسربين بين عمر 15-24 سنة وأصبحوا في سوق العمل  سعر الكيلو 38 ألفاً وبنشرة التموين 25 ألفاً … صناعي: التاجر يخسر في البن من 3000 إلى 4000 ليرة بالكيلو  فضائح جنسيّة خطيرة في جيش الاحتلال.. الإعلام الصهيوني يكشف المستور!  كثرت التبريرات وتعددت الأسباب.. خطة زراعة الشوندر السكري لا تبشر بالخير!  علي سنافي رئيس اتحاد المقاولين العرب: سورية تمثل عمقاً عربياً وهناك خطوات عملية للمشاركة في إعادة إعمارها     

نجم الأسبوع

2010-02-20 13:53:38  |  الأرشيف

شخصية العدد على الأزمنة فرنسوا فيون

الأزمنة 196 - 21/2/2010

ولد في عام 1954 في مدينة لوما في منطقة وادي اللوار غرب فرنسا، وهو رجل القانون الفرنسي ورئيس الحكومة الفرنسية الحالية منذ عام 2007 الذي تم تعيينه من قبل نيكولا ساركوزي، وهو عضو في الحزب الاتحادي من أجل الحركة الشعبية اليميني.

وهو هادئ ومعروف بفاعليته في العمل، وقد برز خصوصاً من خلال عملية إصلاح قانون التقاعد التي قادها في 2003 عندما كان وزيراً للشؤون الاجتماعية. يتمتع فيون بأناقة وحسّ فكاهي يقال إنهما يشبهان أناقة البريطانيين وطبعهم، علماً أنه متزوج من بريطانية من ويلز. انتخب في الأعوام 1981، 1986، 1988، 1993، 1997 و2002 للجمعية الوطنية عن المقاطعة الرابعة في منطقة سارت، ممثلاً لكتلة " التجمع من أجل الجمهورية " اليميني، وهو عضو لجنة الدفاع في الجمعية الوطنية ورئيس مجموعة الصداقة الفرنسية التايلاندية في الجمعية الوطنية وشيخ منتخب عن منطقة سارت منذ 2005، واستلم عدة وزارات منها وزارة التعليم العالي والبحث (1993-1995)، ووزارة الاتّصالات والبريد (1995-1997)، ووزارة الشؤون الاجتماعية والشغل والتضامن (2002-2004)، ووزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث (2004-2005).

ينظر إليه إجمالاً على أنه رجل سياسة فاعل ولكن شديد الحذر أحياناً. إلا أن فيون، العضو في مجلس الشيوخ الفرنسي، قادر أحياناً على إحداث مفاجآت، فقد تعرض لانتقادات حتى من أعضاء حزبه عندما اقترح المُضيّ في إصلاح التقاعد ليشمل الأنظمة الخاصة التي يفيد منها 6.1 ملايين من الموظفين العامّين القدامى، الأمر الذي وصفه اليسار بـ"الاستفزاز".اضطر في ربيع 2005 عندما كان وزيراً للتعليم إلى التراجع وإعادة النظر في مشروع له بشأن التعليم، في مواجهة إقدام التلامذة على تنظيم تظاهرات وإغلاق عدد من المدارس، وقد استبعده رئيس الوزراء آنذاك دومينيك دو فيلبان في يونيو 2005 من الحكومة، ما دفعه إلى الانضمام إلى ساركوزي.

 
عدد القراءات : 12228

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3558
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021