الأخبار |
العدالة والتنمية: أردوغان في وضع لا يحسد عليه؟  نواب بريطانيون من معارضي الخروج من الاتحاد يدعون لاجتماع عاجل: نحن أمام حالة طوارئ وطنية!  قيادتا حزب الله وحركة أمل تؤكدان التمسك بخيار المقاومة  وزير دفاع صربيا: لا نسعى للانضمام إلى حلف الناتو وسنحافظ على استقلالية قرارنا  40 لغة متاحة... "هواوي" تخطط لضربة قاتلة لأبرز خدمات "غوغل"  تنظيم "داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على قاعة الأفراح غربي كابول  إستراتيجية توتنهام تقرب إريكسن من ريال مدريد  مقتل شخصين وإصابة ثلاثة آخرين إثر اصطدام طائرة بمنزل في نيويورك  إصابة 29 شخصاً في حادث مروري شرق موسكو  ظريف يؤكد في الكويت على المقترح الإيراني لتوقيع معاهدة عدم اعتداء مع دول الخليج  الصين تطالب الاتحاد الأوروبي بعدم التدخل في شؤون هونغ كونغ  تعليقا على وثائق "المطرقة الصفراء" المسربة.. وزير بريطاني: هي واحدة من أسوأ السيناريوهات التي قد نواجهها  رئيس كتلة الوفاء للمقاومة: بانتصارنا في تموز 2006 انتزعنا من العدو ثقته بنفسه  السودان: قوى الحرية والتغيير توافق بشكل مبدئي على 5 أسماء لتمثيلها في المجلس السيادي  تحرير "خان شيخون" من الإرهابيين.. هل سيؤدي إلى انهيار الاتفاق الأمريكي التركي بشأن المنطقة المنزوعة السلاح؟  حالة طوارئ في بريطانيا!     

نجم الأسبوع

2015-04-10 13:55:24  |  الأرشيف

عبد الرحمن الشهبندر

عبد الرحمن الشهبندر سياسيّ سوريّ (6 تشرين ثاني 1879 - اغتيل في 6 تموز 1940) درس الطب في الجامعة الأمريكية في بيروت ليتخرّج منها عام 1906. إتّصل ببعض معارضي الحكم العثمانيّ مثل عبد الحميد الزهراوي في بداية شبابه محاربًا تصرّفات جمال باشا السفّاح، حيث تولّى في مصر رئاسة تحرير جريدة الكوكب ليتركها بعد أن تبيّنت له تبعيّتها للسياسة الإنكليزيّة، ومن ثمّ ساند ثورة الشريف حسين ضد العثمانيّين.
عبد الرحمن الشهبندر

في الحكومة السورية التي ترأسها هاشم الأتاسي في أيار 1920، تسلّم الشهبندر وزارة الخارجيّة السورية التي سقطت بدخول الفرنسيّين وفرضهم الانتداب على سوريّا، تزوج عام 1910 من سارة المؤيّد العظم.

إنضمّ عام 1925 للثورة السوريّة في جبل العرب، ليضطرّ بعدها للهرب خارج سوريا حيث لجأ إلى الأردن بعد أن صدر بحقه غيابيًّا حكم بالإعدام. ألغي الحكم لاحقًا ليعود إلى دمشق في أيّار عام 1937 ويبدأ بمعارضة المعاهدة السورية الفرنسية 1936. في عام 1940 قامت مجموعة باغتياله في عيادته وألصقت التهمة بزعماء الكتلة الوطنيّة: سعد الله الجابريّ وجميل مردم بك ولطفي الحفار.

لاحقًا تمّ القبض على الفاعلين واعترفوا بفعلتهم، وأن الدافع إليها كان دافعًا دينيًّا، وزعموا أن الشهبندر تعرّض للإسلام في إحدى خطبه، وأنّهم فعلوا فعلتهم انتقاماً وثأرًا للدين الحنيف. فحكمت المحكمة عليهم بالإعدام، ونفّذ فيهم الحكم شنقًا يوم الثالث من شهر شباط سنة 1941.
عدد القراءات : 9366

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019