الأخبار |
منظمة الصحة العالمية تعلق على مصير جائحة فيروس كورونا في العالم  جونسون يلعب بالنار مع الصين.. وعد بمنح مواطني هونغ كونغ الجنسية البريطانية  كورونا في العالم.. استقرار معدل الإصابات اليومية والحصيلة تتجاوز 6,6 مليون  المهندس خميس يطلق مشروع الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية في سورية  لقاحات كورونا.. أين أصبح “حلم البشرية”؟  ليبيا | السرّاج يعلن استعادة طرابلس... من أنقرة  وزير الصحة: لا يوجد انقطاع لمادة دوائية، وظهور إصابة مخالطة مؤخراً مؤشر لإمكانية تطور الإصابات !  تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لسائق شاحنة على خط سورية الأردن  الصحة المصرية: تسجيل 1152 إصابة بكورونا و38 وفاة  حالة من انعدام الثقة بين الشباب.. مستقبل مجهول و الحلول مؤجلة!  ترامب يتراجع والادّعاء يشدّد التهم: أميركا منقسمة  يوم قرّر ترامب أن (لا) يكون عنصرياً.. بقلم: نادين شلق  الصين تتراجع عن تقييد رحلات الطيران الأجنبية  نعم أثرت فينا الجائحة!.. بقلم: عائشة سلطان  الأردن يطبق فرض الحظر الشامل الأخير  ترامب يرهن مصيره بـ”الأغلبية الصامتة”.. فهل يتكرر التاريخ وتتسبب الاحتجاجات في فوزه بالرئاسة؟  كورونا في السعودية.. قفزة حادة في الإصابات والوفيات اليومية فوق الـ30 لليوم الثالث  بعد انقطاع لثماني سنوات.. تشغيل أول رحلة طيران للخطوط الجوية السورية من دمشق إلى أرمينيا  أداء أول صلاة جمعة في المسجد الأقصى بعد إعادة فتحه  في إشارة إلى مصر... جنوب السودان يعارض أي قوة "تريد مهاجمة إثيوبيا عبر أراضيه"     

أخبار سورية

2019-08-11 05:12:19  |  الأرشيف

على ماذا اتفق الأمريكيون والأتراك في سورية

تتسارع الأحداث شرق الفرات وشمال سورية، وأخيراً اتفق الأمريكي والتركي على المنطقة الآمنة وإقامة غرفة عمليات مشتركة هناك، مما دفع واشنطن لتقول بأن تلك المنطقة ستساعد على عودة اللاجئين السوريين.
توصل أنقرة وواشنطن لغرفة العمليات المشتركة والمنطقة الآمنة هو برأي البعض إعلان صريح عن وقف عملية شرق الفرات التي كان الرئيس التركي قد أعلن عزمه على شنها، تلك المنطقة الآمنة والشراكة العملياتية مع واشنطن كانت من وجهة نظرهم المقابل من أجل وقف عمل عسكري على الأكراد الذين تدعمهم الولايات المتحدة.
فيما يرى البعض أن هناك مخاوف لدى الأكراد من ان يتم التخلي عنهم أمريكياً، ليرد آخرون على ذلك بالقول أن واشنطن لو أرادت فعلا التخلي عن هؤلاء لما كانت وافقت التركي على المنطقة الآمنة وغرفة العمليات.
وجهة نظر أخرى تقول أنه من مصلحة الأمريكي التوصل لاتفاق مع أنقرة، لأن ذلك سيحقق حمايةً للأكراد ويوقف عملية شرق الفرات، وفي ذات الوقت يردم الهوة بين أمريكا وتركيا على خلفية تقارب الأخيرة من موسكو وتفضيلها للسلاح الروسي.
بالتالي كيف ستكون ردة الفعل الروسية على الاتفاق الأمريكي ـ التركي؟ وهل سيؤثر ذلك على عمل الثلاثية الضامنة تركيا إلى جانب روسيا وإيران؟ هل تحاول واشنطن الولوج إلى الخط من أجل نسف تلك الثلاثية؟
 
الأهم فيما سبق هي ما أعلنت عنه قنوات أمريكية من أن المنطقة الآمنة ستساهم في إعادة اللاجئين، لم يحدد الأمريكيون عن أي لاجئين يتحدثون، عن هؤلاء المتاجدين في تركيا تحديداً؟ أم جميع اللاجئين الراغبين المتواجدين على الأراضي الأوروبية والراغبين بالعودة؟ وهل ترمي واشنطن إلى تحويل المنطقة الآمنة لمنطقة حكم ذاتي تحت إشرافها وإشراف تركيا؟
عدد القراءات : 4897
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3521
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020