الأخبار |
مجلس الوزراء: تفعيل عمل لجان مراقبة الأسواق لضبط الأسعار وتعزيز توريدات المواد الأساسية في صالات السورية للتجارة  مظاهرة حاشدة في اسطنبول ضد سياسات أردوغان الاستبدادية  نتنياهو: لن تكون هناك أية تسوية في غزة إذا ما لم يتوقف إطلاق النيران كليا  استشهاد يمني بنيران قوات النظام السعودي في صعدة  دعموش: التدخلات الأمريكية بشؤون لبنان تخدم العدو الإسرائيلي  مجلس الشعب يقر مشاريع قوانين تتعلق بإعفاء المشتركين المدينين لدى السورية للاتصالات من الفوائد وبإقامة مصفاتي نفط وتوسيع مصب نفط طرطوس  رئيس وزراء بريطانيا: السباق الانتخابي لم ينته بعد  صفقة تبادلية تجلب أوباميانج لريال مدريد  استشهاد مدني وإصابة طفل باعتداء الإرهابيين بالقذائف على قرية العزيزية ومدينة السقيلبية بريف حماة  غواتيمالا تعتزم إعلان "حزب الله" منظمة إرهابية  الجيش يعزز انتشاره في ريف الحسكة الشمالي ويثبت نقاطا جديدة في محيط محطة كهرباء مبروكة  وزير المالية الفرنسي: سنرد على واشنطن في حال فرضت الأخيرة ضرائب إضافية  الصين تعلن رفض التوسع الاستيطاني ومساعي إسرائيل لضم الأغوار  علاوي يدعو الرئيس العراقي إلى محاسبة من تسبب بالقتل الجماعي للمتظاهرين  الرئاسة اللبنانية: تأجيل تسمية رئيس الحكومة إلى 16 ديسمبر  المركزي: الاستمرار بتمويل قائمة المستوردات المعدلة وتلبية كل احتياجات جهات القطاع العام التموينية  وزير خارجية فلسطين: قرار مرتقب من "العدل الدولية" بشأن التصعيد الاستيطاني الإسرائيلي  راكيتيتش: أظهرت قدراتي في الأسابيع الأخيرة  صفقة تبادلية تجلب أوباميانج لريال مدريد  السلطات الأمريكية تكشف معلومة جديدة عن السعودي منفذ هجوم فلوريدا     

أخبار سورية

2019-08-20 05:10:23  |  الأرشيف

مع تقدم الجيش السوري في ادلب.. عيون أهالي حلب تترقب !

زادت خلال اليومين الماضين حدة الاشتباكات بين عناصر الجيش السوري ومسلحي “جبهة النصرة” المتواجدين محيط مدينة حلب بأجزاء من أحيائها الشمالية والشمالية الغربية.
وشهد حي جمعية الزهراء خلال يومين اشتباكات على محور المالية ومعامل البليرمون، بالتزامن مع استهداف سلاح المدفعية في الجيش العربي السوري لمواقع المسلحين في كفر حمرة، ما أدى لمقتل وإصابة عدد من المسلحين لم يعرف بالضبط.
وشملت الاشتباكات أيضاً جبهة حي الراشدين، المصدر الأكبر للقذائف الصاروخية التي يتعمد مسلحو “جبهة النصرة” استهداف المدينة بها، علماً أن لا تغير في خارطة السيطرة حصل في تلك المناطق.
ولم تخل الاشتباكات من وقوع عدة قذائف صاروخية على أحياء جمعية الزهراء والشهباء وحلب الجديدة، إلا أنها لم تسفر عن أي إصابات بشرية.
أما جبهة ريف حلب الجنوبي الغربي (المنصورة – خان العسل – أتارب)، فبقيت هادئة دون وقوع أي اشتباكات فيها، علماً أن تلك المناطق تعد بداية طريق حلب – دمشق الدولي المتداخلة مع ريف ادلب.
ومع التقدم الذي يحرزه الجيش العربي السوري في مناطق ريف ادلب، آخرها الوصول لمدخل خان شيخون، أكبر معاقل المسلحين بريف ادلب، فإن عيون أهالي حلب تترقب التطورات الميدانية في الجبهات الشمالية بأمل تحريرها، وتخليص المدينة من قذائف ارهابيي “النصرة” التي تجددت في الآونة الأخيرة وخطفت العديد من الأرواح.
ويمتد تواجد مسلحي “جبهة النصرة” في حلب شمالاً من ضهرة عبد ربه إلى صالات الليرمون الصناعية وصولاً لأطراف جمعية الزهراء (المالية والنعناعي) على الأطراف الشمالية الغربية.
أما أقصى الشمال الغربي، فيتواجد المسلحون في قرية كفر حمرة، وصولاً إلى حي الراشدين بالأطراف الغربية لمدينة حلب، مع منطقة البحوث العلمية.
وبالاتجاه الجنوبي الغربي، يتواجد المسلحون في المنصورة وعنجارة والقرى المحيطة، أي مناطق الريف الملاصقة لأحياء المدينة، والتي تتداخل مع بعض مناطق أرياف ادلب الواقعة تحت سيطرة فصائل مسلحة متنوعة تابعة لـ “الجيش الحر” المدعوم من الاحتلال التركي.
يذكر أن مدينة حلب تشهد منذ تاريخ 14-7-2019، تصعيداً من قبل مسلحي “جبهة النصرة” الذين يستهدفون الأحياء السكنية المكتظة والأسواق الشعبية، الأمر الذي أدى لسقوط أكثر من 20 شهيد، وإصابة أكثر من 84 آخرين.
 
عدد القراءات : 4097
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019