الأخبار |
السجن 13 عاما ونصف لرئيس الإنتربول الدولي السابق  لجنة تحقيق مستقلة في ميانمار: لا إبادة بحق "الروهينغا" بل جرائم حرب  وسائل إعلام عراقية: سقوط صاروخين في المنطقة الخضراء وسط بغداد  العراق... قطع جسور وطرق رئيسية في المحافظات  اتفاقات الغاز المصرية: الأولوية للشركات الأجنبية  أول تعليق من الرئيس الصيني على انتشار فيروس كورونا الجديد  تقارب بين دمشق والرياض في أروقة الأمم المتحدة  أزمة سياسية في النرويج على خلفية إعادة «داعشية» من سورية  في خطوة غير مسبوقة هل تتجه اللجنة إلى طلب استجوابه وحجب الثقة عنه؟ … «الخدمات» في مجلس الشعب تمهل وزير النقل 24 ساعة لتقديم ملفات لشراء طائرة وتأخر شركة أجنحة الشام عن سداد التزاماتها  مراهقة هندية تمتلك أطول شعر في العالم.. تعرفوا عليها  الجزائر تعلن استعدادها لاستضافة حوار الليبيين  الاحتلال التركي يكثّف التغيير الديموغرافي في رأس العين.. ويشن حملة اعتقالات في تل أبيض  ليبيا ..برلين من «المؤتمر» إلى «المسار»: تجريب المُجرّب؟  «إعادة إحياء داعش»... تهويل إعلامي أم واقع ميداني؟.. بقلم: حسن زين الدين  ماكرون في الساحل الأفريقي: ضمور لمستعمرٍ قديم؟  اتصالات بين الاردن والناتو لنشر قوات عسكرية  ثروة مليارديرات العالم تفوق ما يمتلكه 60% من سكان الأرض  تأثيرات أولية مبشّرة للمرسومين «3» و«4» … تحسن الليرة وحالة ترقب.. وتوقعات بانعكاس ذلك على الأسواق  دراسة تهمّ كل الموظفين.. رفع الحدّ الأدنى المعفى من ضريبة الدخل     

أخبار سورية

2020-01-14 11:05:14  |  الأرشيف

ما قصة "الضباب الإشعاعي" فوق العاصمة السورية؟

ظاهرة بالغ البعض في وصفها ليستفيق سكان دمشق على أخبار تتحدث عن "ضباب إشعاعي" وروائح غريبة في سماء العاصمة، إلا أن المديرية العامة للأرصاد الجوية تؤكد أنها ظاهرة طبيعية

المتنبئ الجوي، شادي جاويش، يقول لـ RT إن ما شهدته سماء العاصمة ظاهرة يتكرر حدوثها وتعرف باسم "الضباب الإشعاعي"، إلا أن كثافة ذلك الضباب كانت عالية خلال الليلة الماضية، لذلك كُتب عنها بتلك الطريقة.

ويوضح جاويش أن سبب تسمية "الإشعاعي" يعود إلى أن "الأرض تكتسب حرارتها من الشمس نهارا على شكل أمواج قصيرة وتبثها ليلا على شكل أمواج طويلة، وهذا الإشعاع الأرضي ميزة في الأرض إذ يحافظ على حرارتها".

ما قصة

ويقول إن ما جعل كثافة الضباب أعلى خلال ليلة البارحة هو أن رطوبة الأرض كانت أعلى "نتيجة المنخفضات التي حدثت خلال الفترة الماضية".

وحول وجود رائحة ترافقت مع "الضباب الإشعاعي" يؤكد جاويش إن ذلك النوع من الضباب لا يترافق مع رائحة بالضرورة، وأن مصدر الرائحة التي شعر بها البعض هو وجود معلقات في الهواء، وأن الرائحة قد تكون ناتجة عن مخلفات قمامة أو غيرها.

ما قصة

ونتيجة نسبة الرطوبة العالية في الجو يكون انتقال الرائحة أسرع، ومن الممكن أن تنتشر الرائحة في بعض المناطق عندما تكون الرطوبة عالية، لأن النويات منتشرة بشكل أكبر، وهي لا تأتي من فراغ، أي أن مصدرها مخلفات الأرض، والضباب يساعد في بقائها فترة أطول، إذ هو يحدث عندما تكون الرياح هادئة، كما يقول جاويش.

ما قصة

 

 

 

عدد القراءات : 3414

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل سيحل مؤتمر برلين الأزمة في ليبيا
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020