الأخبار |
الاقتصاد وتوترات «المتوسط».. بقلم: محمد نور الدين  مع فتح “حنفية” القروض.. طمع الصناعيين وظف أموالهم في أنشطة مخفية.. وترك ملف التعثر وسيلة ضغط  هل لدينا إمكانية بناء مدن ذكية من أجل خدمات صديقة للبيئة وأكثر مرونة وكفاءة؟  مصادر: الدول التي ستلحق تطبيعا بعد الامارات والبحرين  حصاد التطبيع.. حيفا بديلاً لمرفأ بيروت، وقناة السويس ستتضرر  ردا على خطوات الولايات المتحدة ضد "تيك توك".. الصين تتوعد بإجراءات ضد واشنطن  لأول مرة منذ 10 أشهر.. حاملة طائرات أمريكية تدخل إلى مياه الخليج  عاصفة نادرة في البحر المتوسط تضرب غرب اليونان  مسلسل استهداف الاحتلال: ضغوط لتسريع الانسحاب  لقاح الانتخابات الأميركيّة يترنّح  ما بعد التطبيع المجّاني: نحو تسعير الحرب على فلسطين  عندما يضعون الأرض العربية في بورصة الانتخابات الأميركية.. بقلم: عمر غندور  هل تفضّل إيران حقّاً بايدن على ترامب؟  روسيا: الولايات المتحدة تواصل خنق سورية وشعبها اقتصاديا رغم الجائحة  لافروف: الولايات المتحدة لن تعترف بأخطائها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا  اليونيسف: جائحة كورونا جعلت 150 مليون طفل إضافي يقعون في براثن الفقر  بغياب الطرق الحراجية.. الحرائق تنغص صيف طرطوس!  إصابات “كوفيد-19” تتخطى 30 مليوناً والصحة العالمية تدق “ناقوس الخطر”  المغرب يسجل معدلا قياسيا للإصابات اليومية بفيروس كورونا  الحكومة الأردنية تصدر أمر الدفاع (16)     

أخبار سورية

2020-02-13 14:09:36  |  الأرشيف

الجيش السوري يتقدم غرب "إم-5" ويسيطر على "كفرجوم" و"ريف المهندسين" بريف حلب

الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي

واصل الجيش السوري عملياته في محاذاة الطريق الدولي (حلب - دمشق"إم-5") محررا بلدتين جديدتين إلى الغرب من الطريق، ومقتربا من بلدتين استراتيجيتن على الطريق الدولي (حلب - إدلب).
 
وقال مراسل "سبوتنيك" في ريف حلب، أن وحدات من الجيش السوري تابعت تقدمها غرب مقطع (حماة - حلب) من الطريق الدولي "إم-5" وسيطرت على بلدتي "كفرجوم" و"ريف المهندسين" بعد اشتباكات عنيفة مع مسلحي "جبهة النصرة"(الإرهابية والمحظورة في روسيا) والمجموعات الحليفة لها.
 
ومع سيطرة الجيش السوري على "كفرجوم" و"ريف المهندسين"، يكون قد اقترب حتى 7 كم من القوات المتقدمة جنوب حلب، ليعلن بعدها سيطرته الكاملة على الطريق المحوري الدولي "إم-5" الذي يربط الحدود السورية مع كل من تركيا والأردن.
 
ونقل المراسل عن مصدر ميداني، أن السيطرة تهدف بالدرجة الأولى لتأمين الطريق الدولي من الجهة الغربية، حيث باتت قوات الجيش السوري تتجه باتجاه بلدتي "اورم الصغرى" و"الكبرى" وسط تمهيد مدفعي وصاروخي كثيف يستهدف مواقع المسلحين في المنطقة.
 
وتقع بلدتي "أورم" الكبرى والصغرى على الطريق الدولي (حلب- إدلب) شمال مدينة الأتارب بريف إدلب الشمالي.
عدد القراءات : 3345
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3530
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020