الأخبار |
وصول «دواعش» فارّين إلى ريف دير الزور.. سجن الحسكة: لا استِتبابَ لـ«قسد»  هجْمة إماراتية - سعودية - تركية على العراق: «غالبيّةُ» التفجير  واشنطن تحذّر رعاياها من السفر إلى الإمارات  وسائل إعلام عراقية نقلا عن مصدر أمني: مطار بغداد الدولي يتعرض لقصف بستة صواريخ  ارتفاع أجور المعاينات وغلاء الأدوية يجعل “الطب البديل” ملاذاً للمتألمين من الفقراء!  بكين: غير مهتمين بانتشال حطام الطائرة الأمريكية التي سقطت في بحر الصين الجنوبي  العسل السوري مرغوب داخليا.. ومرفوض خارجيا.. فأين الخلل؟  رنيم علي: فتاة المودل تحتاج لوجه حسن وجسم متناسق وطول مناسب  أوكرانيا تقلل من احتمال «غزو روسي»... ومقاتلات أميركية تحط في إستونيا  بريطانيا: جونسون يقول إنّه لن يستقيل على خلفيّة الحفلات المزعومة  أسعار النفط ترتفع لأعلى مستوى لها منذ سبعة أعوام  لا جيش، لا سلاح، ولا سيادة: عندما أرادوا جعْل اليمن «المنطقة 14»  هرتسوغ إلى أنقرة وإردوغان إلى الإمارات: ترتيب الأوراق الإقليميّة  قرار ألمانيا «دعم» كييف بخمسة آلاف خوذة يثير موجة سخرية وانتقادات  ابن سلمان لإدارة بايدن: أريد الخروج «بكرامة»  أكثر قطاع دعمته المؤسسة هو الدواجن … مدير مؤسسة الأعلاف: دعم قطاع الثروة الحيوانية بـ90 ملياراً بالبيع بأسعار أرخص من السوق  أكدت أنها لا تعير أي اهتمام لمواقفه … دمشق: بيان المجلس الأوروبي حول سورية لا يساوي الحبر الذي كتب فيه  “حصاد المياه” تقانة حديثة لحل مشكلات العجز والهدر المائي.. لماذا لا نعتمدها؟  المنزل الطابقي بالسكن الشبابي تجاوز الـ 50 مليون ليرة… سكن أم متاجرة بأحلام الشباب؟  الأخطاء الإدارية تلاحق كرتنا مرة أخرى.. المنتخب بالإمارات والجوازات بدمشق!     

أخبار سورية

2022-01-11 03:12:35  |  الأرشيف

مجلة أميركية: سياسة بايدن استسلمت لواقع انتصار سورية

شبهت مجلة «فورين بوليسي» الأميركية، سياسة الرئيس الأميركي جو بايدن تجاه سورية بـــ«الاستسلام للأمر الواقع» وهو انتصارها في حربها ضد الإرهاب.
 
وذكرت المجلة، حسب مواقع إلكترونية معارضة، أن موقف إدارة بايدن البراغماتي تجاه جهود تطبيع العلاقات مع الدولة السورية يتّسم بالضعف، إلا أنها اعتبرته موقفاً واقعياً يماشي مصالح الولايات المتحدة في المنطقة.
 
ورأت، أن سياسة بايدن بمثابة استسلام للأمر الواقع وهو انتصار سورية (في حربها ضد التنظيمات الإرهابية) وبالتالي «ترى الإدارة الحالية أنه لم يعد بالإمكان فعل أي شيء لتغيير هذه النتيجة سوى التعايش معها».
 
وأشارت المجلة إلى أن إدارة بايدن تعتقد أن التصالح مع واقع انتصار الدولة السورية، سيمكّن الولايات المتحدة من تسهيل إيصال المساعدات إلى المحتاجين في سورية (مناطق سيطرة الإرهابيين)، بالإضافة إلى فتح أبواب لتحسين الأوضاع الاقتصادية في لبنان، وتحسين العلاقة مع روسيا التي تمتلك مصلحة كبيرة في الملف السوري.
 
وحول انفتاح الدول العربية على سورية، أشارت المجلة إلى أن واشنطن لم تعترض على تواصل زعماء عرب منهم العاهل الأردني الملك عبد الله، وولي العهد الإماراتي الأمير محمد بن زايد، مع الرئيس بشار الأسد، بالإضافة إلى ما سمته نشاطات الدبلوماسية الأميركية في جهود بناء خط الغاز العربي الذي يمر عبر الأراضي السورية.
 
لكن هذا كلّه قوبل، حسب الصحيفة، باعتراض «الكونغرس» الأميركي الذي بدأ يتساءل عن سبب تأييد إدارة بايدن الانفتاح على سورية.
 
ورأت المجلة، أن مصالح الولايات المتحدة في ما سمته «مكافحة الإرهاب»، وانتشار التنظيمات الإرهابية، وإرساء أمن واستقرار كيان الاحتلال الإسرائيلي، وإيصال المزيد من «المساعدات الإنسانية لسورية»، تتماشى مع براغماتية بايدن المتجهة نحو الانفتاح على سورية.
عدد القراءات : 3757

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022