الأخبار |
هل تسلك الدول لا إرادياً نهج «التسلط الذكوري»؟.. بقلم: د. محمد عاكف جمال  بوتين: تحرير دونباس وتحقيق أمن روسيا هو الهدف النهائي وراء العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا  أسعار المدارس الخاصة فلكية … تربية القنيطرة: هناك قسط تعليمي وآخر بناءً على الخدمات والنقل!  وسطياً 31 حادثاً مرورياً كل يوم في سورية … مدير إدارة المرور: 44 بالمئة من الحوادث المرورية سببها السرعة الزائدة و23 بالمئة بسبب الموبايل  حمى الأسعار تجرّد المستهلك المفلس من أسلحته! الأجور بحاجة لعملية إنعاش سريعة ينتظرها الموظف على أحر من الجمر  لماذا يجب اطفاء محرك السيارة عند التزود بالوقود؟  سعر حذاء الجلد الرجالي ارتفع 40 ألف خلال أيام.. أسعار ملابس عيد الأضحى تسجل أرقام غير مسبوقة  «أكسيوس»: انتهاء جولة مفاوضات الدوحة النووية من دون تقدم  تيران وصنافير: إنجاز الاتفاق السعودي ـــ الإسرائيلي بات قريباً  في دورة المتوسط سقط القناع.. بعد لعنة الإصابات «معزوفة» التحكيم شماعة الفشل … الرياضة تحتاج إلى البناء من الجذور بالعلم والمال  الاقتصاد الأميركيّ ينكمش في الربع الأول  «التركي» يواصل التصعيد شمال حلب.. والقوات الروسية تكثف تحركاتها في الرقة والحسكة  مخطّط لتقييد أرباح روسيا من النفط: قادة «السبع» يستنفدون أوراقهم  «مفاوضات الدوحة» الإيرانية ــ الأميركية تنطلق  فنادق ومنتجعات “النجوم” تنتعش في طرطوس والسياحة الشعبية تنكمش!  يشحن في 9 دقائق فقط.. شركة صينية تنتج أسرع شاحن في العالم  الصين تحذر الناتو من التذرّع بأوكرانيا لإثارة مواجهة عالمية أو حرب باردة جديدة  موسكو: العملية العسكرية ستستمر حتى يتوقف تهديد دونباس من الأراضي الأوكرانية  ساعات حاسمة أمام «الكنيست»: هل يقلِب نتنياهو الطاولة؟     

أخبار سورية

2022-05-05 07:15:08  |  الأرشيف

ليس أمام الحكومة إلا أن تكون ذكية وذكية جدا . . على الاقل هذا الموسم ؟؟

 معد عيسى
صدرت قبل فترة عدة تصريحات عن وجود كميات كافية من القمح لحين بدء موسم الحصاد، وهذا يعني أننا نعقد الآمال على الموسم لحد معين، ولكن ذلك يُوجب التحضير بشكل استثنائي لاستلام الأقماح المُنتجة، وأول هذه الإجراءات تسعير القمح لدفع المزارعين لتسليم كل حبة قمح، ورغم أن موسم الحصاد يبدأ بعد أيام لم تصدر الحكومة حتى اليوم أسعار شراء القمح من المزارعين.
المتغيرات الدولية بسبب الأزمة الأوكرانية استنفرت العالم للبحث عن مصادر شراء القمح، وبدأت الدول تتحرك نحو أسواق جديدة في الهند وأستراليا، فيما نحن لم نعلن حتى اليوم الإجراءات لاستلام وشراء ما نُنتجه من قمح، رغم معرفة المعنيين بوجود مَن يسابقنا لاستلام القمح، ورغم معرفتنا بوجود سارقين حقيقيين لكل خيرات سورية من النفط إلى القمح.
الأمر لا يحتاج فقط إلى رفع الأسعار إلى تكاليف الإنتاج وإنما يجب أن يذهب لمنح أسعار تنافسية وتحفيزية على أكثر من منحى، تحفيزية لدفع المزارعين لتسليم كل حبة قمح، وتنفيذية لدفع المزارعين للتوسع بزراعة القمح.
وجودنا مع الروسي بنفس الحلف لا يضمن لنا حصولنا على كامل حاجتنا من القمح، لأن ما نحصل عليه ليس منحة وإنما ندفع ثمنه ببعض المزايا وهذا قد يعرضنا بأي لحظة لضغوطات ربما يكون أقلها عدم تفعيل الخطوط الائتمانية، وعدم توفر القطع لدينا، عدا عما تتعرض له سفن الشحن القادمة إلينا من احتجاز ومصادرة.
شراء القمح في مرحلة سباق بين كل الأطراف الداخلية والدولية وعلينا ألا نغيب عن هذا السباق، وخط البداية أوله شراء قمحنا المحلي.
قد نخسر المشاركة بسباق القمح إن لم نستعد جيداً وسيكون حالنا كما خروجنا من كافة المسابقات الرياضية العربية والدولية التي فشلنا في التأهل إلى أي منها، وفشلنا حتى في تنظيم البطولات والدوري المحلي بشكل لائق ومقبول..
عدد القراءات : 3921

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022