الأخبار |
«حماس» تقترح صفقة معلومات: تبادل الأسرى ينتظر تحرّك الاحتلال  3 قتلى و3 مصابين حالتهم حرجة جراء إطلاق نار بمركز تسوق في مدينة كوبنهاجن  كسوة العيد نار .. الفستان البناتي ب100 ألف ليرة والطقم الولادي ب70 ألفاً  تسجيل يظهر مقتل شاب أسود بستين رصاصة أطلقها ضباط شرطة في أوهايو  مؤسسة الزواج بين النجاح والفشل.. بقلم: فاطمة المزروعي  لحوم الأضاحي قد تخفض الطلب على الفروج … أسعار الفروج في وادٍ والتموين في وادٍ آخر!  الميليشيات تُضيق الخناق على أصحاب المحال في الرقة  المقداد يصل الجزائر اليوم للمشاركة في احتفالاتها بالذكرى الـ60 لاستقلالها  اللمسة الأخيرة التي تفتقدها رياضتنا تحبط آمال التتويج  ليز تشيني تعلن احتمال منافستها ترامب في الانتخابات المقبلة  الكرملين: يتعين على أوكرانيا فهم شروط روسيا  المقاومة تُنذر العدوّ: «وصلت الرسالة»!  في اليوم العالمي للصحافة الرياضية.. بقلم: صفوان الهندي  تصاعد الخلاف بين مرتزقة أردوغان في ليبيا وهروب بعضهم إلى الجزائر  من عيد إلى عيد … 30 بالمئة زيادة التكاليف من الفطر إلى الأضحى  حوالات السوريين تسهم بتمويل 40 بالمئة من المستوردات … توقعات بتراجع معدل حوالات عيد الأضحى بسبب الظروف العالمية المتردية  تموز ساخن في سورية بسبب روسيا وتركيا  في سورية.. سيارات أكل عليها الدهر وشرب ولكن أسعارها لاتجد من يفرملها  هنادي عبود: ما يظهر أنوثة المرأة هي المرأة ذاتها     

أخبار سورية

2022-05-22 03:15:54  |  الأرشيف

تبدلات سعرية في مواد البناء..والدهان على لائحة ارتفاع الأسعار

تتبدل أسعار مواد البناء بتبدل الأسعار عموماً حيث شهدت سوريا تبدلات واضحة في أسعار مواد البناء والاكساء في الأيام الأخيرة. نتيجة التضخم فضلا عن الحرب الروسية لأوكرانيا الذي أثر سلبيا على إمدادات الحديد. إضافة لضعف القدرة على الشراء، ومؤخرا رفع أسعار الأسمنت ومواد الدهان الذي تسبب بأثر سلبي كبير على هذا القطاع.
وفي هذا السياق، أكد مدير الشركة العامة للدهانات في سوريا مازن البطرس، أن الشركة تواجه العديد من الصعوبات والمعوقات. أبرزها ضعف القدرة الشرائية للمواطن وللجهات العامة والخاصة، فضلا عن ارتفاع أسعار المواد الأولية مؤخراً والداخلة في العملية الإنتاجية. إضافة إلى ارتفاع تكاليف شحنها ونقلها إلى مقر الشركة ومستودعاتها.
حاجة السوق
وأشار البطرس : أنه “على الرغم من ارتفاع تكاليف الإنتاج، الشركة تعمل من خلال منتجاتها على تلبية احتياجات السوق المحلية من موادها المصنّعة ذات الجودة العالية. وأيضاً تلبية كافة احتياجات الجهات العامة“.
كما أدت زيادة تكاليف البناء بعد غلاء مكوناتها من رمل، وبحص، و”بلوك”، وحديد، وكذلك مستلزمات الكساء من مطابخ وأبواب، ولوازم المرافق الصحية، إلى عدم إقبال السوريين على إشادة أبنية جديدة.
معامل الإسمنت
ومنذ يومين، نقلت صحيفة (تشرين) المحلية عن متعهدي بناء في درعا أن “سعر طن الإسمنت في السوق وصل إلى 700 ألف ليرة مع وجود شح في المادة ناجمة عن عزوف المعامل الخاصة عن ضخ كميات كافية من المادة، وعدم كفاية الكميات الموزعة من قبل فرع مؤسسة عمران لتغطية النقص الحاصل”.
وأضافوا أن “الأسعار الجديدة للإسمنت والتي زادت بنسبة 100 في المئة تقريباً ستؤدي حتماً إلى ارتفاع أسعار مواد البناء والتي يدخل الإسمنت في تصنيعها. هذا فضلاً عن انعكاس هذا الارتفاع على سعر المادة في السوق السوداء والذي سيرتفع أيضاً عما هو عليه الآن”.
وسجلت أسعار الإسمنت مؤخراً ارتفاعاً كبيراً في الأسواق السورية. حيث وصل سعر الطن الواحد إلى 700 ألف ليرة، بعد أن خفضت الحكومة مخصصات الإسمنت “المدعوم”.
 
عدد القراءات : 3676

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022