الأخبار |
طرد بولتون لن يغطي على خيبات السياسة الأميركية  مهذبون ولكن! الاحترام لا يطلب بل يكسب.. بقلم:أمينة العطوة  الميدان السوري والرهان على مساحات المناورة  النمسا.. حزب "الحرية" اليميني يختار زعيمه الجديد  الحرس الثوري: إيران أعدت نفسها لحرب شاملة  قتيل و5 جرحى بإطلاق نار جنوب شرقي كندا  واشنطن مستعدة لتعويض أي نقص في سوق النفط نتيجة هجمات "أرامكو"  المعلّم بين الترهيب والترغيب..بقلم: سامر يحيى  نحو 400 ألف عادوا من الخارج خلال عام … تزايد التضييق والممارسات العنصرية ضد المهجرين السوريين في ألمانيا  تنظيم حليف لـ«النصرة» أقر به … أميركا تواصل محاولات التغطية على دعمها للإرهاب في سورية  ارتفاع أسعار الذهب يصيب الأسواق بحالة شلل.. والأسباب كثيرة.. «الأونصـة» لم تصـل إلى هذا السعر عالمياً منـذ عشر سنـوات  بانتظار شهر عسل أميركي إيراني: نتنياهو وأردوغان والمصير المرتبك  بريطانيا: الهجوم على المنشآت النفطية السعودية "غير مقبول بالمرة"  لمصلحة أصحاب شركات السيارات … دراسة لخفض سعر المتر المربع في مدينة السيارات للنصف  صحيفة: طائرة مسيرة تخترق أجواء الكويت وتحلق فوق قصر الأمير  تركيا تلاحق 223 عسكريا للاشتباه بعلاقتهم بغولن  عاصفة تجتاح جزر الباهاما قبالة ولاية فلوريدا الأمريكية  اجتماعات للدول المعادية لسورية واتصالات مكثفة لـ«المعارضات»  هيئة الانتخابات التونسية: أي انسحاب من سباق الرئاسة بعد 31 أغسطس ليس له أثر قانوني     

أخبار عربية ودولية

2019-05-25 12:46:41  |  الأرشيف

مجلة: ترامب يريد الحرب ورئاستة قد تحترق في مضيق هرمز

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الصيني شي جين بينغ يلتقيان مع كبار رجال الأعمال في قاعة الشعب الكبرى في بكين
 
يعتمد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، استراتيجية هجومية في التعامل مع خصومه سواء كانوا أفرادا، داخل الولايات المتحدة الأمريكية، أم دولا أخرى في العالم.
 
وتقول مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية، في تقرير لها أمس الجمعة 24 مايو / آيار، إن ترامب يريد الحكم، لكنه يحب الحرب، مشيرة إلى أنه مازال يتبنى استراتيجية قديمة تقول إن "الهجوم خير وسيلة للدفاع".
 
ففي الداخل الأمريكي وجه ترامب هجوما جديدا على نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب، وقال: "أعتقد أنها لا تعمل على مساعدة أمريكا"، بحسب المجلة، التي أشارت إلى أن بيلوسي، أصبحت أكبر خصومه السياسيين، خاصة في ظل استعداده لانتخابات الرئاسة المقبلة في عام 2020.
 
ولم يتمكن ترامب من إنجاز التقدم، الذي وعد به فيما يتعلق بسياسته الخارجية، في أربع أزمات دولية في إيران، وفنزويلا، وكوريا الشمالية، والصين.
 
ففي فنزويلا لم يتمكن ترامب من الإطاحة بالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بحسب المجلة، التي أوضحت أن تصريحات وزير خارجيته مايك بومبيو، ومستشار الأمن القومي جون بولتون، ساهمت في تعزيز قوة مادورو وحكومته.
 
وفي الأزمة الإيرانية، تشير المجلة إلى توقيع ترامب، قرارا يقضي بإرسال مئات الجنود إلى الشرق الأوسط، مشيرة إلى أن هذا القرار يخالف وعوده الانتخابية، التي وعد فيها بتقليل عدد القوات الأمريكية في الموجودة في الخارج.
 
وقالت المجلة: "إذا اندلعت الحرب في مضيق هرمز مع إيران، فإنه من المنتظر أن يؤدي ذلك إلى إحراق فرص ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2020".
 
وفشل ترامب في تحقيق أي تقدم في جهود نزع سلاح كوريا الشمالية النووي، كما تقول المجلة، باستثناء تهيئة الظروف لحدوث تحسن بسيط في العلاقات بين البلدين.
 
وتعد المواجهة مع الصين، التي يتوقع الخبراء بتحولها إلى "حرب تجارية طاحنة، من أخطر المسارات، التي سلكها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بحسب المجلة، التي تقول: "سواء يريد ترامب الإقرار بذلك أم لا، فإنه يحتاج إلى إجراء اتفاق مع الصين".
 
وقالت المجلة: "إن الحرب التجارية مع الصين، يمكن أن تكون لها تبعات خطيرة جدا على الأمريكيين".
عدد القراءات : 3411
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019