الأخبار |
المسماري: قواتنا تحقق تقدمات يوميا على مشارف طرابلس  الولايات المتحدة تعلق على احتمال استبعاد تركيا من الناتو بسبب شرائها "إس-400" الروسية  المؤامرة المكشوفة... ؟!.. بقلم: سامر يحيى  إيران: الوضع في الخليج خطير جدا  الجامعة العربية ترحب بالاتفاق السياسي في السودان  الخارجية التركية: قرار واشنطن بشأن مقاتلات أف-35 تسبب في جرح لا يلتئم  وزير الدفاع العراقي يبحث مع السفير الدندح التعاون في الحرب على الإرهاب  خبراء روس يؤكدون أن واشنطن وحلفاؤها يعملون على توتير الأوضاع في المنطقة  ظريف: قدرات إيران الصاروخية ردعية  إيران: صدام أمطر مدننا بالصواريخ وعلى أمريكا عدم بيع السلاح لـ"الصداميين" الجدد  الأمم المتحدة: القيود الأمريكية على الدبلوماسيين الإيرانيين تتعارض مع ميثاقنا  ريابكوف: لا يوجد تقدم حتى الآن بشأن توقيت الاجتماع الوزاري لدول "الخماسية" وإيران  الولايات المتحدة تعلن رسميا ردها على شراء تركيا "إس-400"  موسكو وواشنطن تؤكدان مواصلة حوارهما حول الاستقرار الاستراتيجي  ترامب يوافق على لقاء السيناتور راند بول مع وزير الخارجية الإيراني  مهذبون ولكن ! أربعينيات العمر.. بقلم: أمينة العطوة  عكاز خشبي للعيون العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  المبعوث الأمريكي لشؤون إيران.. البحرين ستستضيف اجتماعا دوليا حول "التهديد الإيراني" في الخليج  السيسي: مصر تدعم استقرار السودان باعتباره امتدادا للأمن القومي المصري  الخارجية الصينية: علاقات بكين وموسكو دخلت عصرا جديدا     

أخبار عربية ودولية

2019-06-05 04:05:56  |  الأرشيف

صفقة القرن.. الشق السياسي 2020 و "ورشة البحرين" في موعدها!!

الفوضى السياسية التي ضربت اسرائيل وأدت الى تحديد موعد لاجراء انتخابات جديدة بعد فشل بنيامين نتنياهو في تشكيل الحكومة، كانت لها تداعياتها في البيت الأبيض وتحديدا فيما يتعلق بما يسمى "صفقة القرن"، فتبعثرت الأوراق وتطايرت الترتيبات باعلان مراحل الصفقة المذكورة.
والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هو، ما هو مصير هذه الصفقة وهل ستطرح في المواعيد التي حددت لها أمريكيا؟!
مصدر دبلوماسي بريطاني رفيع المستوى ذكر لـ (المنـار) الى أن الشق السياسي من الصفقة سيتم تأجيله الى العام 2020 الذي ستجري فيه استعدادات انتخابات الرئاسة الامريكية، بينما ستعقد ورشة المنامة الاقتصادية في موعدها نهاية الشهر الجاري.
وقال المصدر الدبلوماسي الذي رفض الكشف عن اسمه، أن حلفاء أوروبيين لواشنطن أبلغوا الرئيس الامريكي دونالد ترامب حالة الرفض للصفقة داخل الصف العربي الشعبي، وداخل أركان دول تشكل رافعات للصفقة وبالتالي، احتمال تمريرها بات مشكوكا فيه.
وأضافت الصفقة أن الطاقم المشرف على الصفقة برئاسة جاريد كوشنير سيبدأ قريبا جولات في عدد من دول المنطقة لاقناع الجهات الرافضة بقبول الصفقة التي ستأجل، بسبب خسارة نتنياهو الذي وصفه المصدر الدبلوماسي بـ "عراب الصفقة" ومهندس العلاقات الاسرائيلية مع الدول الخليجية شريكته في تنفيذها، والتي وعدت بتمويلها ومن بين الجهات الرافضة للصفقة الاردن، التي تعتبر حجر الزاوية اذا ما أريد للصفقة أن تنجح، في حين أن مصر والسعودية والامارات لا تعارض الطرح الأمريكي، وهي جاهزة للضغط على الفلسطينيين.
ويرى المصدر أن الرئيس الأمريكي معني بالانتظار الى حين تشكيل حكومة اسرائيلية قوية بزعامة نتنياهو لتحمل جزء من عبث تنفيذ صفقة العصر، وهذه الحكومة لن تكون جاهزة قبل تشرين ثاني القادم، هذا في حال كان الفوز في الانتخابات القادمة في أيلول حليف بنيامين نتنياهو.
غير أن المصدر نفسه، يخشى من أن تقدم الولايات المتحدة على تنفيذ بنود الصفقة من جانب واحد، كتوطين اللاجئين في مكان اقامتهم، وفرض السيادة الاسرائيلية على أجزاء كبيرة من الضفة الغربية، مستبقة بذلك نتائج الانتخابات الاسرائيلية.
ويفيد المصدر أن الأشهر الثلاثة القادمة قد تشهد تطورات وتحولات تسقط العديد من المعادلات التي بنيت في الفترة السابقة، وذلك استنادا الى متغيرات تعيشها المنطقة لها تداعياتها على مجمل التحركات الامريكية.
عدد القراءات : 3945
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019