الأخبار |
تنظيم المجتمع  الكويت والإمارات تسجلان أكثر من 800 إصابة جديدة بفيروس كورونا و5 وفيات  الرئاسة اللبنانية: عون يعتبر المطالبة بتحقيق دولي في قضية انفجار المرفأ تضييع للوقت  لبنان.. استقالة وزيرة الإعلام من الحكومة  مخطط تفجير المنطقة!.. بقلم: د. بسام الخالد  ترامب: الديمقراطيون يحاولون سرقة الانتخابات وليس بإمكانهم الفوز إلا بالاحتيال  «الصندوق الأسود» لـ «بيروتشيما» من الألف إلى… الياء  تركيا بندقية للإيجار؟.. بقلم: د. أيمن سمير  نتنياهو الى إنتخابات رابعة أم الالتزام باتفاق الشراكة  باريس تفرض وضع كمامة في المناطق المزدحمة مع تزايد حالات الإصابة بكورونا  ماكرون.."بونابرت" الاستعمار القديم وأحلام اليقظة  وزير الدفاع الأمريكي: تقليص حجم قواتنا بأفغانستان إلى أقل من خمسة آلاف  خبراء أمميون يدعون إلى رفع العقوبات عن سورية  التربية: نسبة النجاح في التعليم الأساسي 65ر68 بالمئة وفي الإعدادية الشرعية 98ر89 بالمئة.. 58 تلميذاً وتلميذة حصلوا على العلامة التامة  الوحدة يواجه المجد بعد غد في نهائي مسابقة كأس الجمهورية لكرة القدم بنسختها الثانية والخمسين  انفجار بيروت.. عمليات البحث عن المفقودين تسير ببطء وإغلاق بعض الشوارع خوفا من تداعي الأبنية  إثيوبيا ترفض توقيع اتفاق يشترط تمرير حصص محددة من مياه سد النهضة لدول المصب  أطباء أمريكيون يكشفون عن عرض جديد قد يكون دليلا على الإصابة بكورونا  الصحة: تسجيل 65 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 20 حالة ووفاة اثنتين     

أخبار عربية ودولية

2019-07-11 14:43:01  |  الأرشيف

الخارجية الإيرانية: منحنا محاميا دوليا جميع الوثائق التي تثبت سير ناقلة النفط وفق القانون

أعلنت الخارجية الإيرانية، تعيينها لمحام دولي معه جميع الوثائق التى تثبت سير ناقلة النفط الإيرانية وفقا للقانون الدولي.
 
وكانت حكومة جبل طارق قد أعلنت، أنها احتجزت الناقلة للاشتباه في أنها تحمل نفطا خاما إلى سوريا في عملية ذكر مصدر قانوني أنها قد تكون أول اعتراض من نوعه بموجب عقوبات يفرضها الاتحاد الأوروبي.
وقال مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، إن حجز ناقلة النفط الإيرانية من قبل سلطات جبل طارق جرى في المياه الدولية وليس الإقليمية، لافتا أنها لم تكن متوجهة إلى سوريا التي لا تمتلك أساسا مرافئ قادرة على استقبال هذا الحجم من الناقلات.
وتابع عراقجي أن "ناقلة النفط الإيرانية كانت تحمل مليونين برميل من النفط الإيراني وبسبب حجمها الكبير كان من الصعب أن تعبر عبر قناة السويس وذهبت من الجانب الآخر، وذلك على عكس ما ادعت بريطانيا"، وأضاف "بريطانيا تتناغم كعادتها مع الولايات المتحدة في الاعتداء على مصالحنا".
 
وأوضح عراقجي أن "ناقلة النفط الإيرانية كانت في المياه الدولية وليست الإقليمية، ولم تكن وجهتها سوريا"، موضحا "ميناء بانياس السوري لا يتحمل أن ترسو فيه ناقلة ضخمة".
 
ووصف عراقجي احتجاز الناقلة بـ"القرصنة"، مطالبا بتحريرها السريع، لافتاً "هناك دول أوروبية هامة مثل إسبانيا اعترضت على احتجاز الناقلة وهذا يؤكد أن احتجاز الناقلة ليس له علاقة بالعقوبات الأوروبية".
عدد القراءات : 3593
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020