الأخبار |
نتنياهو يقاتل بـ«الصوت العربي»... لمقاعد فارغة؟  وزير الدفاع التركي يقود بنفسه العمليات في إدلب  من مشروع العثمانية الجديدة إلى سياسة اللعب على الحبال…بقلم: د. ميادة ابراهيم رزوق  بايدن يستعد لفوزه الأوّل: هل تُفرح كارولينا الجنوبية نائب الرئيس السابق؟  الاتحاد الآسيوي يستنفر لمواجهة كورونا  أنقرة «وحيدة» في «نار إدلب»: مقتل أكثر من 30 عسكرياً تركياً في غارة واحدة  تراجع الليرة التركية بسبب الضربة الجوية السورية  بعد الضربة الموجعة للجيش التركي في سوريا.. أمريكا تأمل أن تتخلى أنقرة عن S-400  ليبيا... اندلاع اشتباكات عنيفة في العاصمة الليبية طرابلس  بعد استخفافه بـ”كورونا”… الخسائر الاقتصادية والبشرية المتوقعة للفيروس تهدد مستقبل ترامب  الخارجية الروسية: نشكك بجدوى انضمام فرنسا وألمانيا إلى المباحثات الروسية التركية حول إدلب  كورونا يصيب أول لاعب كرة قدم إيطالي  مجلس الشعب يوافق على عدد من مواد مشروع القانون الجديد الخاص بتنظيم اتحاد غرف التجارة السورية  ألمانيا تسمح بعودة قانون "القتل الرحيم"  الاتصالات تطلق بوابة الحكومة الالكترونية وتطبيقاً للهاتف النقال يتيح معلومات عن 3500 خدمة عامة  كورونا.. اليابان بصدد تعطيل المدارس لمنع تفشي الفيروس  وصول حالات كورونا في إنجلترا إلى 15  مصدر عسكري: الإرهابيون في إدلب يستخدمون بدعم تركي صواريخ كتف صناعة أمريكية لاستهداف الطائرات الحربية السورية والروسية  الحرارة أعلى من معدلاتها.. وهطلات مطرية وثلجية متوقعة السبت  الدفاع الروسية: تركيا تواصل دعم مسلحي إدلب خرقا لاتفاقات سوتشي     

أخبار عربية ودولية

2019-09-20 17:45:22  |  الأرشيف

عقوبات أميركية جديدة تستهدف مؤسسات إيرانية بينها البنك المركزي

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية أنها أصدرت عقوبات استهدفت البنك المركزي الإيراني، والصندوق الوطني الإيراني للتنمية، وشركة "اعتماد تجاراتي - بارس".
 
وزعمت الوزارة في بيان أن "البنك المركزي الإيراني وفّر مليارات الدولارات للحرس الثوري وقوات القدس التابعة له ووكيله حزب الله"، بحسب تعبير البيان.
 
وإذّ ادّعت "أن الصندوق الوطني للتنمية يضم في مجلس إدارته الرئيس الإيراني ووزير النفط ومدير البنك المركزي ووزارة الدفاع"، أشارت الوزارة في الوقت نفسه إلى أن شركة "اعتماد تجاراتي بارس" استخدمت كواجهة لإخفاء حجم التحويلات المالية لوزارة الدفاع.
وكان الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب قد وقّع في حزيران/ يونيو الماضي قراراً تنفيذياً بفرض ​عقوبات​ جديدة على ​إيران ​تستهدف مكتب المرشد السيد علي خامنئي، موضحاً أنّها تأتي رداً على إسقاط الطائرة الأميركية المسيّرة.
 
واعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية أن هذه العقوبات الأميركية دليل على "إرهاب واشنطن الاقتصادي"،
ورأت في بيان لها أن العقوبات الجديدة دليل على استمرار عداء البيت الأبيض المتواصل للشعب الإيراني.
 
وردّاً على تلك العقوبات شهدت العاصمة الإيرانية طهران مسيرات حاشدة في تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 أمام مقر السفارة الأميركية السابق لمناسبة "يوم مقارعة الاستكبار العالمي".
 
 
عدد القراءات : 3665
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3511
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020