الأخبار |
موفدٌ أميركي في كابول... وإشارات إيجابية لـ«طالبان»  معركة الشمال السوري معارك متداخلة.. بقلم: سعد الله الخليل  10 آلاف ولادة جديدة منذ بداية العام … تثبيت 3 آلاف زواج في دوما والمهور مئة ألف مقدم ومثلها مؤخر  الجبهة الثورية والحكومة السودانية يوقعان على الاتفاق السياسي غدا في جوبا  السعادة وعلاقتها بإيجابية التفكير.. بقلم: مهرة الشحي  تفاصيل المخطط القذر لتفجير الساحة اللبنانية  مسؤولون لبنانيون: سعد الحريري اتفق مع شركائه في الحكومة على عدة قرارات إصلاحية  إيران: لا نسعى لتصنيع القنبلة النووية  جنبلاط يرفض "ورقة" الحريري ويهاجم جبران باسيل  إصابات واعتقالات خلال صدامات بين محتجين والشرطة الإسبانية بمدريد  البرلمان يستعيد المبادرة: «بريكست» نحو تمديد جديد  تعقّد المشهد في كتالونيا: مدريد على موقفها والانفصاليون منقسمون  روحاني: المقاومة هي السبيل الوحيد للتخلص من المؤامرات  الدفاع الروسية: الجيش الأمريكي مهتم بالحفاظ على معاهدة الأجواء المفتوحة  بدء إعادة إعمار حقول النفط والغاز في مثلث الرقة – حماة – حمص  الخارجية الأمريكية: ندعم حق الشعب اللبناني في التظاهر السلمي  تهجير 4 آلاف سوري إلى العراق  البرلمان المصري يستقبل سفير سورية لدى القاهرة بالتصفيق  روسيا منفتحة للحوار مع الولايات المتحدة لضمان الاستقرار الاستراتيجي  أخبار فنية سريعة     

أخبار عربية ودولية

2019-09-21 20:11:14  |  الأرشيف

الجبير تعليقا على "مبادرة السلام" الحوثية: سنرى إن كانوا سيطبقونها فعلا أم لا

نتيجة بحث الصور عن الجبير تعليقا على "مبادرة السلام" الحوثية: سنرى إن كانوا سيطبقونها فعلا أم لا
 
أعلن وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، أن المملكة ستراقب مدى جدية الحوثيين في تطبيق "مبادرة السلام" التي طرحوها.
 
وفي أول رد رسمي للرياض على إعلان جماعة "أنصار الله" (الحوثيون)، الجمعة، وقف الهجمات على السعودية في انتظار "رد التحية بمثلها أو بأحسن منها"، قال الجبير، في مؤتمر صحفي بالرياض: "نحكم على الأطراف الأخرى بناء على أفعالها وأعمالها، وليس أقوالها، ولذا فإننا سنرى إن كانوا سيطبقون فعلا (المبادرة) أم لا". وأضاف وزير الدولة السعودي: "بالنسبة للسبب الذي دفعهم لذلك، علينا أن نتفحص المسألة بتعمق".
 
وجاء إعلان مهدي المشاط، رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين، عن "وقف استهداف أراضي المملكة العربية السعودية بالطيران المسير والصواريخ الباليستية والمجنحة وكافة أشكال الاستهداف"، بعد الهجمات التي استهدفت، يوم 14 سبتمبر، منشأة خريص النفطية (شرق السعودية)، وأضخم مصنع لتكرير الخام في العالم في بقيق (على بعد نحو مئتي كيلومتر شمالا من خريص).
 
ومع أن الحوثيين تبنوا الهجوم، إلا أن واشنطن حملت طهران المسؤولية عنه، فيما تجري الرياض تحقيقا لمعرفة نقطة الانطلاق، مستبعدة أن تكون الصواريخ والطائرات المسيرة التي استهدفت شركة "أرامكو" قد انطلقت من اليمن بل من موقع شمال المملكة.
 
المصدر: روسيا اليوم
عدد القراءات : 265
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019