الأخبار |
تنظيم المجتمع  الكويت والإمارات تسجلان أكثر من 800 إصابة جديدة بفيروس كورونا و5 وفيات  الرئاسة اللبنانية: عون يعتبر المطالبة بتحقيق دولي في قضية انفجار المرفأ تضييع للوقت  لبنان.. استقالة وزيرة الإعلام من الحكومة  مخطط تفجير المنطقة!.. بقلم: د. بسام الخالد  ترامب: الديمقراطيون يحاولون سرقة الانتخابات وليس بإمكانهم الفوز إلا بالاحتيال  «الصندوق الأسود» لـ «بيروتشيما» من الألف إلى… الياء  تركيا بندقية للإيجار؟.. بقلم: د. أيمن سمير  نتنياهو الى إنتخابات رابعة أم الالتزام باتفاق الشراكة  باريس تفرض وضع كمامة في المناطق المزدحمة مع تزايد حالات الإصابة بكورونا  ماكرون.."بونابرت" الاستعمار القديم وأحلام اليقظة  وزير الدفاع الأمريكي: تقليص حجم قواتنا بأفغانستان إلى أقل من خمسة آلاف  خبراء أمميون يدعون إلى رفع العقوبات عن سورية  التربية: نسبة النجاح في التعليم الأساسي 65ر68 بالمئة وفي الإعدادية الشرعية 98ر89 بالمئة.. 58 تلميذاً وتلميذة حصلوا على العلامة التامة  الوحدة يواجه المجد بعد غد في نهائي مسابقة كأس الجمهورية لكرة القدم بنسختها الثانية والخمسين  انفجار بيروت.. عمليات البحث عن المفقودين تسير ببطء وإغلاق بعض الشوارع خوفا من تداعي الأبنية  إثيوبيا ترفض توقيع اتفاق يشترط تمرير حصص محددة من مياه سد النهضة لدول المصب  أطباء أمريكيون يكشفون عن عرض جديد قد يكون دليلا على الإصابة بكورونا  الصحة: تسجيل 65 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 20 حالة ووفاة اثنتين     

أخبار عربية ودولية

2019-10-14 09:47:28  |  الأرشيف

موسكو والرياض تبحثان مشروع إطلاق أقمار صناعية من السعودية

نتيجة بحث الصور عن موسكو والرياض تبحثان مشروع إطلاق أقمار صناعية من السعودية
 
أعلن الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة Russian Direct Investment Fud (RDIF)، والشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني "تقنية" TAQNIA السعودية عن التعاون في مجال الفضاء.
 
وتحديدا في مجال تطوير المجمع الفضائي الصاروخي روسي الصنع "ستارت - 1"، وقد جاء ذلك من خلال توقيع الاتفاقية الخاصة بهذا الشأن يوم 14 أكتوبر أثناء زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للرياض.
 
وأعلن الجانبان أنهما سيتعاونان في مجال تحديث مجمع "ستارت – 1" الفضائي الصاروخي وسيوظفان استثمارات لتطويره وجعله مشروعا خاصا في مصلحة روسيا والسعودية.
 
وتقضي الاتفاقية باتخاذ خطوات علمية وإنتاجية مشتركة من قبل الخبراء الروس والسعوديين فيما يتعلق بإنشاء مكونات إضافية للمجمع الفضائي بغية رفع مواصفاته والطلب عليه في السوق.وذلك لإطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة الروسية والسعودية إلى مدار الأرض المنخفض.
 
وقال رئيس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة (RDIF)، كيريل دميترييف، إن المشاركة في تحقيق المشروع والتصميم وإنتاج الصواريخ يضع أساسا متينا لتحقيق مشاريع خاصة ذات أبعاد كبيرة في مجال إطلاق الأقمار الصناعية.
 
أما رئيس شركة TAQNIA السعودية د. تركي بن سعود آل سعود فعبر عن ارتياحه لتطوير الشراكة الروسية السعودية في مجال إطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة. 
 
وكان رئيس مؤسسة الاستثمارات المباشرة الروسية،  كيريل دميترييف، قد أعلن في وقت سابق أن روسيا والملكة العربية السعودية  بصدد بحث مشروع لإطلاق قمر صناعي من أراضي المملكة، فيما لم يذكر أي تفاصيل أخرى تخص المشروع.
 
الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة (RDIF) Russian Direct Investment Fund
 
هو صندوق تأسس في يونيو عام 2011، بهدف جذب الاستثمار المباشر في حصة رأس المال بشكل أساسي على الأراضي الروسية بالتعاون مع رواد الاستثمار المالي الاستراتيجي حول العالم، حيث يلعب الصندوق دور المحفّز للاستثمار المباشر في الاقتصاد الروسي. ويمتلك الصندوق حاليا خبرة ناجحة في العمل المشترك مع الشركاء الأجانب لتنفيذ ما يربو على 70 مشروعا، تبلغ قيمتها أكثر من 1.5 تريليون روبل (1دولار=64 روبلا)، في مناطق تمثل 95% من مساحة روسيا. ويعمل في تلك الشركات أكثر من 800 ألف عامل، بينما يمثل الناتج الإجمالي لها 6% من الناتج الإجمالي المحلي لروسيا.
 
وقد أسس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة شراكات مع مستثمرين دوليين من أكثر من 15 دولة بقيمة تزيد عن 40 مليار دولار.
 
الشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني "تقنية" TAQNIA هي شركة سعودية حكومية مملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، وتأسست بأمر ملكي من مجلس الوزراء السعودي في 21 يونيو 2011، ويترأس مجلس إدارتها الأمير تركي بن سعود آل سعود، رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية.
 
تهتم الشركة بالاستثمار في التقنيات الرائدة وتطويرها، حيث تسعى الشركة إلى تطوير التكنولوجيات في العديد من القطاعات المحلية بالمملكة العربية السعودية بالتعاون مع عدد من الشركات التكنولوجية المعنية بتطوير النظام البيئي للابتكار. وتقوم الشركة بالاستفادة من الأنشطة التقنية من خلال الاستثمارات والشراكات لتسريع التنوع الاقتصادي للمملكة، وتحقيق رؤية الشركة في الاستثمار في التقنيات المحلية والعالمية والمشاركة في تطويرها وتنميتها لإنشاء مؤسسات ذات اقتصاد مستدام.
 
وتعمل الشركة في إطار "رؤية 2030" التي تهدف إلى جعل المملكة العربية السعودية مركزا للابتكار العالمي، حيث تمتد أنشطة الشركة إلى قطاعات: الطاقة وتقنية المعلومات والاتصالات والمواد المتقدمة وتقنية المياه والأمن والدفاع والصحة وعلوم الحياة.
 
المصدر: روسيا اليوم
عدد القراءات : 3355
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020