الأخبار |
«حرب نووية» وقعت في بيروت  الإعلام شغفها و(العباس) من أهم المتابعين لها.. فرح سليمان: الشهرة جميلة ومهمة لكنها لم تكن هدفي الأول  كيف وصلت "شحنة الموت" إلى لبنان؟  المعلم يؤكد في اتصال هاتفي مع وزير الخارجية اللبناني تعاطف وتضامن سورية مع لبنان الشقيق والاستعداد لوضع كل الإمكانيات لمساعدته  ضحايا انفجار بيروت يتوزعون على عشرات الجنسيات العربية والأجنبية  "رويترز": الإهمال وراء انفجار بيروت وخبراء دقوا ناقوس الخطر منذ سنوات  ميليشيا (قسد) تفرض حصاراً على بلدات الشحيل والبصيرة والحوايج وذيبان بريف دير الزور  مدير ميناء بيروت: المواد المتفجرة كانت في المستودع بموجب أمر محكمة  كورونا مؤامرة أمريكية والعالم سيصبح طوع واشنطن..!!.. بقلم: صالح الراشد  انفجار بيروت أفسد القمح في صوامع الميناء وتحرك لبناني عاجل لتدبير لقمة العيش  ترامب: ما وقع في بيروت يبدو هجوما مروعا  الفلاح الخاسر الأكبر.. ارتفاع تكاليف الإنتاج انعكس سلباً على أسعار المنتجات الزراعية  الوفيات تتخطّى الـ700 ألف: تدابير الحجر تعود إلى غالبية الدول  وزارة الصحة: تسجيل 45 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 15 حالة  سورية في مواجهة «كورونا»: بين سندان الحرب ومطرقة «قيصر»  ابتسام المغربي عضو لجنة تحقيق انسحاب الناصر من الاتحاد العربي للصحافة الرياضية: قراراتنا اتخذت بالإجماع وهناك من يرفض التنفيذ..؟!  صفقة تسليح ترامب للسعودية: الكونغرس يحقّق في إقالة مفتّش وزارة الخارجية  مسؤول إيراني: الحكومة استعجلت رفع قيود كورونا وقد نواجه 1600 وفاة يوميا في سبتمبر  اليونان.. تعديل حكومي واحتفاظ وزيري المال والخارجية بمنصبيهما     

أخبار عربية ودولية

2019-10-17 03:01:41  |  الأرشيف

واشنطن تلاحق مصرفاً تركياً بتهمة خرق العقوبات على طهران

بعد فترة هدوء نسبي أعقب التصعيد في الخليج وفشل المبادرة الفرنسية في نيويورك، عادت واشنطن إلى تكثيف ضغوطها على إيران. هذه المرة، بدت إدارة الرئيس دونالد ترامب تتجه صوب تشديد الضغوط على الدول التي لا تخضع للعقوبات على طهران. وبينما تكثّفت رسائل التهديد لشركات الشحن الصينية، اختارت السطات الأميركية استهداف ثاني أكبر مصرف حكومي تركي، في توقيت سياسي إقليمي لافت، لا يبدو أن أهدافه تقتصر على حملة «الضغوط القصوى» ضد طهران.
 
ورفع الادّعاء العام في المنطقة الجنوبية لمدينة نيويورك دعوى قضائية ضد مصرف «خلق بنك» التركي، متهماً إياه بـ«خرق العقوبات الأميركية المفروضة على إيران». المصرف التركي سبق وورد اسمه في اتهامات أميركية بتواطؤ تركي في الالتفاف على العقوبات عام 2016، وتضمّنت لائحة الاتهام أمس 6 تهم، هي: «محاولة الاحتيال على الولايات المتحدة، وخرق العقوبات الأميركية على إيران، والاحتيال على البنوك، ومحاولة الاحتيال على البنوك، وغسيل الأموال، ومحاولة غسيل الأموال».
 
روحاني: إيران مدينة لجيرانها ولبعض الدول الأخرى التي تواصل العمل معها وتتجنّب العقوبات
 
وقال ممثلو الادّعاء إن الاتهامات تتعلق بالضلوع في مخطط يشمل مليارات الدولارات للتحايل على العقوبات. وعلى رغم تشديد الادّعاء على ضرورة دفاع البنك عن نفسه، ظهرت تأثيرات الخطوة الأميركية سريعاً، حيث هوى سهم المصرف 7% أمس. ومع أن السلطات الأميركية سوّقت لكون القرار على خلفية الحملة ضد إيران، فإن المصرف التركي وضعه «في إطار عقوبات فرضتها الحكومة الأميركية على بلدنا (تركيا) رداً على عملية نبع السلام التي أطلقها الجيش التركي بشجاعة لتأمين حدودنا ونشر السلام في المنطقة». ونفى المصرف مشاركته في التحايل على العقوبات ضد إيران، وشدّد على أنه لا يخضع لسلطة وزارة العدل الأميركية نظراً لعدم امتلاكه أي فرع أو موظفين في الولايات المتحدة، معتبراً أن «قرار توجيه الاتهام هو تجاوز قانوني غير مسبوق».
في غضون ذلك، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، أمس، إن بلاده مدينة لجيرانها ولبعض الدول الأخرى التي تواصل العمل معها وتتجنب العقوبات الأميركية. وأضاف: «الحياة اليومية يمكن أن تستمر على طبيعتها، لكن التطور والتنمية مرتبطان بالعلاقة مع العالم».
وفي إطار متصل، نقلت وكالة «رويترز» عن مسؤولين كبيرين في الإدارة الأميركية، أن البيت الأبيض يحذّر شركات الشحن الصينية من إغلاق أجهزة التتبّع لإخفاء شحنات النفط الإيراني، في انتهاك للعقوبات ضد طهران. وقال أحد المسؤولين: «نبعث بالكثير من الرسائل إلى شركات الشحن، لا تريدون فعل هذا، الأمر لا يستحق... إنه سلوك خطير للغاية وغير مسؤول». واتهمت الإدارة الأميركية شركة «كوسكو» الصينية للملاحة البحرية بإغلاق نظام التعريف الآلي على متن سفنها، وهو ما نفاه بيان من الشركة. وكانت وحدتان تتبعان الشركة المذكورة من بين المستهدفين بعقوبات أميركية فُرضت في 25 أيلول / سبتمبر الماضي، شملت 5 صينيين، بتهمة انتهاك العقوبات عبر شحن خام إيراني.
عدد القراءات : 3277
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020