الأخبار |
قوة السومة سلاح سورية أمام الفلبين  الخارجية الفلسطينية: الاحتلال يواصل جرائمه بدعم من أمريكا  الاتحاد الأوروبي يدعو السلطات الإيرانية إلى ضبط النفس ويحث المتظاهرين على التزام السلمية  الرئاسة اللبنانية تعلن مباشرة التحقيق في 18 ملف فساد  وكالة: أمريكا تهدد بفرض عقوبات على مصر حال شراء مقاتلات روسية  لافروف: أزمة الحد من التسلح تتفاقم بسبب تصرفات واشنطن  سورية تسمح للبنانيين باستخدام مطاراتها إلى بيروت بالبطاقة الشخصية  ضبط 3 سفن إحداها سعودية دخلت المياه الإقليمية اليمنية دون إشعار  الصيام 24 ساعة مرة واحدة شهريا "يطيل" عمر مرضى القلب!  نجما نابولي وتشيلسي ينتظران إشارة برشلونة  الرئيس الأسد: ما ينقص مجتمعاتنا هو تفعيل الحوار بين مختلف الشرائح وعلى كل المستويات  الجعفري: الولايات المتحدة و”إسرائيل” تضربان عرض الحائط بالإرادة الدولية لإخلاء الشرق الأوسط من الأسلحة النووية  كيم جونغ أون: تحسين الاستعداد القتالي للجيش الكوري الديمقراطي  لاهاي..التحقيق في جرائم حرب بريطانية بالعراق وأفغانستان  مصرع فتاة وإصابة آخرين إثر انهيار جسر جنوب غرب فرنسا  ظريف يهنأ هنية بـ"النصر" ويشيد بـ"غرفة العمليات المشتركة"  أمريكا تعلن فرض عقوبات على 5 مؤسسات و4 أفراد في تركيا وسورية  ظريف: دعم أمريكا للشعب الإيراني "كذبة مخزية"  بحضور رسمي وإعلامي غير مسبوق.. الإعلان عن أسماء الفائزين بالقلم الذهبي لعام 2019  الاحتلال الإسرائيلي: رفض اعتبار المستوطنات مخالفة للقانون الدولي تصحيح لـ"خطأ تاريخي"     

أخبار عربية ودولية

2019-10-18 17:39:50  |  الأرشيف

لبنان في عين العاصفة.. فَتِّشْ عن الأصابع السعودية!!

الساحة اللبنانية مفتوحة على كل الاحتمالات وما يجري في الاقليم ويشهده ليست اثاره بعيدة عما يدور في هذه الساحة التي تمر في حالة غليان غالبية اسبابها مفتعلة.
الموقف الذي يتخذه لبنان من قضايا وملفات المنطقة لا يروق لأنظمة الردة، وبالتالي، هي تدفع عبر مجموعاتها وأدواتها الى تفجير الساحة اللبنانية، من الحريري الى جعجع وجنبلاط، انها السعودية والامارات حيث تمتد أيادي رعاة الارهاب لضرب الاستقرار في لبنان، واحداث حالة من الفراغ السياسي للضغط على المقاومة، وتوجهات القيادة اللبنانية ازاء عدد من الملفات وفي مقدمتها ملف النازحين السوريين.
هذا التوتر تصاعد في الساحة اللبنانية، بعد أن أعلن وزير خارجيته في الجامعة العربية ضرورة عودة سوريا الى موقعها في هذه المؤسسة، وبعد عودة جبران باسيل الى بيروت أعلن صراحة أنه سيقوم بزيارة الى دمشق لبحث عدد من الملفات، بينها ملف النازحين السوريين على الأرض اللبنانية، وهذه الزيارة في حال حدوثها هي تمهيد لزيارة سيقوم بها الرئيس اللبناني ميشال عون الى العاصمة السورية للقاء الرئيس السوري بشار الأسد، هذا التوجه في سوريا، ترفضه الولايات المتحدة، وأدوات الرياض والامارات في بيروت استمرارا في حصارا الشعب السوري.
وتستغل الجهات المتحالفة مع اسرائيل وأمريكا الاحتجاجات المعيشية في لبنان لتغيير الاوضاع واشغال المقاومة، وضرب التحالف الذي تشكل عند تأليف الوزارة وهناك من يدفع برجل السعودية في لبنان سعد الحريري لتقديم استقالته وفتح الابواب على المجهول.
لبنان في عين العاصفة، وأصابع السعودية والامارات مفتوحة، وهما تسعيان لتعويض فشل سياساتهما لاشعال ساحة جديدة فكان اختيار لبنان، لتحقيق هذا الهدف الخبيث.
ويخشى مراقبون من أن تقوم الادارة الامريكية بتمويل سعودي اماراتي بتوظيف عصابة داعش من جديد في ساحة لبنان فهي مغرية والصراع فيها مفتوح، فهل سيكون شتاء لبنان عاصفا.
 
عدد القراءات : 3299
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3504
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019