الأخبار |
نقابة المحامين تستعد لإقامة دعوى على ترامب  كيف يمكن للعازب أن يشتري الخبز.. التجارة الداخلية تجيب  ماذا بقي؟.. بقلم: هني الحمدان  من دفع هولندا إلى طرح محاسبة مسؤولين سوريين.. وهل القرار بطلب أميركي؟  وفاة القاضية جينسبرغ تشعل معركة السيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي  صناعيو حلب متشائمون .. المطالب ذاتها تتكرر بلاحلول  عشية سفر وفد فلسطيني للدوحة: قطر تدعم صفقة القرن!!  لماذا يسعى ترامب لإنهاء أزمة الخليج قبل الانتخابات؟  أسباب تضاؤل نسبة التفاؤل بشأن محادثات السلام في أفغانستان  صراع جديد في جنوب اليمن... قطار التطبيع مع إسرائيل يصل لـ "أبواب عدن"  الأبناء أمانة فلْنحسن تربيتهم.. بقلم: محمد أحمد عبد الرحمن  طهران تتهم الدول الأوروبية بالتواطؤ مع واشنطن في العقوبات  السلطات الليبية: تعلن حالة التأهب القصوى وتحذر من عاصفة متوسطية  الخارجية: الحكومة الهولندية آخر من يحق له الحديث عن حقوق الإنسان بعد فضيحتها أمام شعبها بدعم تنظيمات إرهابية في سورية  الاقتصاد وتوترات «المتوسط».. بقلم: محمد نور الدين  مع فتح “حنفية” القروض.. طمع الصناعيين وظف أموالهم في أنشطة مخفية.. وترك ملف التعثر وسيلة ضغط  حصاد التطبيع.. حيفا بديلاً لمرفأ بيروت، وقناة السويس ستتضرر  ردا على خطوات الولايات المتحدة ضد "تيك توك".. الصين تتوعد بإجراءات ضد واشنطن  لأول مرة منذ 10 أشهر.. حاملة طائرات أمريكية تدخل إلى مياه الخليج  عاصفة نادرة في البحر المتوسط تضرب غرب اليونان     

أخبار عربية ودولية

2019-12-10 16:04:16  |  الأرشيف

وثائق: هكذا خُدع الشعب الأمريكي حول خسائر حرب أفغانستان

أظهرت وثائق رسمية حجم الخسائر الأمريكية الهائلة وتقييمات قاسية جراء حرب أفغانستان، التي استمرت أكثر من 18 عاماً متواصلة، بعد أحداث الـ11 من سبتمبر.
 
وكشفت الوثائق التي نشرتها صحيفة "واشنطن بوست"، أمس الاثنين، وتشمل أكثر من ألفي صفحة، أن المسؤولين الأمريكيين دأبوا على تضليل الرأي العام بشأن حرب أفغانستان؛ الأطول في تاريخ البلاد.
 
وشملت الوثائق المنشورة، التي خاضت الصحيفة معركة قانونية استمرت ثلاث سنوات لنشرها، أحاديث لعدد من كبار القادة العسكريين والدبلوماسيين حاولت الحكومة إبقاءها بعيدة عن الجمهور.
 
وأكد الفريق متقاعد دوغلاس لوت، الذي قاد المجهود الحربي في عهد الرئيسين السابقين؛ جورج دبليو بوش، وباراك أوباما، في مقابلات أجريت في إطار المشروع العام 2015، أن الحرب أزهقت أرواح 2400 شخص.
 
وقال لوت: "ما الذي نحاول القيام به هنا؟ ليس لدينا أدنى فكرة بشأن ما نقوم به".
 
وكان لوت يشير إلى عدد القتلى الرسمي، وفق "البنتاغون"، من بين 750 ألفاً من أفراد الخدمة الذين تم نشرهم في أفغانستان منذ الغزو الأمريكي في عام 2001، في حين أصيب أكثر من 20 ألفاً آخرين.
 
وأنفقت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ووزارة الدفاع "البنتاغون"، ووزارة الخارجية، ما بين 934 مليار دولار و978 مليار دولار على الحرب وجهود إعادة البناء، وفقاً لتقديرات أجرتها نيتا كروفورد، أستاذة العلوم السياسية والمديرة المشاركة لمشروع تكاليف الحرب في جامعة "براون"، حسبما ذكرت الصحيفة.
 
وبينت الصحيفة أن هذا المبلغ لا يشمل نفقات وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي إيه"، أو وزارة شؤون المحاربين القدامى، أو غيرها من الوكالات ذات الصلة، الأمر الذي يجعل المجموع الحقيقي المحتمل يتجاوز تريليون دولار.
 
بدوره قال جيفري إيغرز، وهو أحد موظفي بوش وأوباما بالبيت الأبيض، وجندي سابق بالقوات الخاصة في البحرية الأمريكية: "علامَ حصلنا مقابل هذا الجهد بقيمة تريليون دولار؟ هل كان ذلك يستحق تريليون دولار؟".
 
وأضاف إيغرز: "بعد مقتل (زعيم تنظيم القاعدة) أسامة بن لادن، قلت إن أسامة ربما كان يضحك في قبره المائي وهو يفكر في حجم المبالغ التي أنفقناها على أفغانستان".
 
ويتعارض هذا التقييم الصريح مع الرواية العامة التي صدرت عن "البنتاغون" ووزارة الخارجية الأمريكية باستمرار؛ بأن الولايات المتحدة تحرز تقدماً في حرب أفغانستان، وأنها في الواقع تستحق التكاليف –سواء البشرية أو الاقتصادية- التي يجري احتسابها، بينما تستمر دون نهاية تلوح في الأفق.
 
من جانبه أقر جون سوبكو، رئيس مكتب المفتش العام لإعادة إعمار أفغانستان الذي قاد المشروع، في تعليقات للصحيفة، بأن الوثائق تُظهر "أن الشعب الأمريكي تعرض للكذب باستمرار".
 
وتشهد أفغانستان، منذ الغزو الأمريكي عام 2001، صراعاً بين حركة طالبان من جهة، والقوات الحكومية والدولية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى، ما تسبب في سقوط آلاف الضحايا المدنيين.
 
ومنذ عام تقريباً تجري حركة طالبان محادثات سلام مع الولايات المتحدة، ولكنها ترفض الاعتراف بالحكومة الأفغانية أو التفاوض معها.
عدد القراءات : 3299
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3531
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020