الأخبار |
قراءة في بيان الناتو بين التحدّي والزوال.. بقلم: سماهر الخطيب  «أستانا 14»: إنعاش لـ«المسارات التوافقية» من إدلب إلى شرق الفرات  الكنيست الإسرائيلي يحل نفسه بعد فشل تشكيل حكومة جديدة  غيبوبة ألف ليلة وليلة.. بقلم: نبيه البرجي  برلماني تركي: سياسات أردوغان تخدم أجندات الغرب بتدمير سورية  «أستانا 14»: إصرار على الوقوف ضد الأجندات الانفصالية.. ورفض لسيطرة أميركا على النفط السوري  وفد روسي يلتقي وجهاء في كناكر … العثور على أسلحة وألغام بريف درعا و«الهلال الأحمر» يدخل مساعدات  انتهاء المهلة الأخيرة لتشكيل حكومة إسرائيلية والكنيست يبدأ في حل نفسه  وزير النفط: إنفراج في الغاز المنزلي.. وحتى الكهرباء قريباً  جونسون يختبئ داخل ثلاجة هربا من الصحفيين  أكدت أنها تواصل تلفيق التهم ضد الدول لشن الحروب عليها … الصين: أميركا أخطر تهديد على السلام والأمن الدوليين  أعنف الهجمات في النيجر... أكثر من 60 قتيلاً في هجوم على معسكر للجيش  لافرينتييف: التواصل بين تركيا وسورية صعب لكن لدى روسيا رغبة في تحسين العلاقات بينهما  إصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال في مدينة البيرة بالضفة الغربية  سقوط صاروخين في محيط مطار بغداد الدولي  الباكسي ستحل بدلاً عن السيارات في دمشق القديمة  تعليقا على تصريحات الرئاسة التركية بشأن إرسال قوات إلى ليبيا .. مجلس النواب الليبي سيدعو لجلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة هذا الأمر  انتخابات مفصليّة في بريطانيا: «الكوربينيّة» أمام فرصتها الأخيرة     

مدونة م.محمد طعمة

2018-04-08 11:35:50  |  الأرشيف

فخ قاتل... تحديث جديد من "واتسآب" يدمر جهازك ويسرق معلوماتك

أطلقت تقارير صحفية بريطانية وعالمية عديدة تحذيرا وصفته بأنه "الأخطر" منذ إطلاق تطبيق التراسل الفوري "واتسآب".

وقالت صحيفة "الديلي إكسبريس" البريطانية إن تحديثا مزيفا لـ"واتسآب" بدأ ينتشر بصورة "مرعبة".

وأوضحت أن هذا التحديث يمكنه أن يدمر أي جهاز ذكي ويسرق كافة المعلومات الخاصة والبنكية، الخاصة بالمستخدم.

وانتشر في الآونة الأخيرة تحديثا للتطبيق، يحمل اسم "واتسآب بلس"، ولكن خبراء حذروا من أنه برمجية خبيثة.

رغم أن التطبيق ليس موجودا على المتاجر الإلكترونية "غوغل بلاي" أو "آب ستور"، لكن يتم تداوله في مدونات ومنتديات عديدة على شبكة الإنترنت.



ماذا يحدث

يوقع تحديث "واتسآب" المزيف ضحاياه في فخ التحديث، بإغرائهم بأن "واتسآب بلس" يمكنه أن يشغل 4 حسابات في وقت واحد على التطبيق، كما أنه يخفي "إشعارات الكتابة والقراءة" أو "العلامة الزرقاء" الشهيرة.

أشار التقرير إلى أنه عندما يحمل أي مستخدم "واتسآب بلس" المزيف، يظهر له إخطارا بضرورة الموافقة على الشروط والأحكام، ليتم متابعة تحميل التطبيق.

وبمجرد ضغط الموافقة، تظهر رسالة للمستخدم بأن التطبيق مستخدم فعلا على جهازه، وتختفي نسخة "واتسآب بلس"، ويتم نقل المستخدم إلى صفحة ويب مكتوبة بالكامل باللغة العربية.


ثم يبدأ التطبيق "المزيف" في سرقة المعلومات الشخصية للمستخدمين، بدءا من رقم هاتفه وأسمائهم، وحتى الوسائط والملفات المرسلة والمستلمة.

واكتشف الباحثون أن التحديث "المزيف" مصدره شخص عربي يدعى "أبو"، ولكن لم يتم الكشف عن هويته أو لأي بلد يتبع.

لكن كيف يمكن لأي شخص أن يبقى آمنا، ولا يسقط في فخ أي عملية احتيال أو خداع مماثلة.

أشارت "الديلي إكسبريس" إلى أن المستخدم لا ينبغي له أن يجري على أي تحديث "غير موثوق" ولا موجود على التطبيق الرسمي المتواجد على جهازه، وعليه أن يجري أي تحديث عبر "غوغل بلاي"، حتى لا يسقط في فخ عمليات الاحتيال المماثلة.

عدد القراءات : 2894

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019