الأخبار |
«لقاءات إسطنبول» تحل عقدة الانتخابات: جدول تنفيذي للمصالحة ينتظر التصديق  “Theguardian” تكشف الدور “الخفي” الذي تلعبه السعودية لإقناع دول بالتطبيع.. مقابل طائرات فتاكة ومكانة خاصة في واشنطن  إنهم “يحجون” إلى اسرائيل.. على جثث اهلهم!.. بقلم: طلال سلمان  زيادة حالات إفلاس الشركات في العالم بمقدار الثلث  سرقة قطرات من دم البابا الراحل بولس الثاني في إيطاليا  رغم كثرة الورشات.. تطوير مناهج “المدارس الدامجة” لايزال حبراً على ورق!  مايا الجلاد: الرياضة دعمت شخصيتي وجعلتني أكون قوية وهادئة  البيت الأبيض يغسل قذارة نتنياهو  واشنطن لبغداد: التطبيع مع إسرائيل مقابل الانسحاب  مايك بومبيو يتوجه إلى اليونان بالتزامن مع أزمة شرق المتوسط بين أثينا وأنقرة  المصالحة الفلسطينية.. الإعلان النهائي عن التوافق الوطني قبل مطلع أكتوبر  موسكو: الحملة ضد اللقاح الروسي تأخذ أبعادا غير مسبوقة  إيران و«الحرب الصامتة»: لن نمنح ترامب ورقة رابحة  مادورو يدعو دول العالم للتحرك ضد عقوبات واشنطن  واشنطن تهدّد بإغلاق سفارتها: أوقفوا استهداف مصالحنا  بيلاروسيا.. لوكاشنكو يؤدّي اليمين: واشنطن وأخواتها ينزعون شرعيّته     

مدونة م.محمد طعمة

2018-08-04 12:42:16  |  الأرشيف

رسميا... "فيسبوك" تبدأ في إزعاج مستخدمي "واتسآب"

كشفت تقارير إخبارية عديدة أن تطبيق التواصل الاجتماعي الأشهر "فيسبوك" سيبدأ بصورة رسمية في تقنية تسبب إزعاجا شديدا لكافة مستخدمي تطبيق التراسل الفوري الشهير "واتسآب".

وقال موقع "بي جي آر" التقني المتخصص إن "فيسبوك" أعلن بصورة رسمية أنه ينوي الاستثمار في التطبيق المملوك له "واتسآب"، وسيبدأ في ضخ إعلانات لكافة المستخدمين.
ووصف الموقع ذلك بأنه سيكون "أداة إزعاج كبرى" لكافة المستخدمين، خاصة أن فيسبوك يمتلك فعليا "واتسآب"، وهو ما يعني أنه سيضخ رسائله بصورة مكثفة لكافة المستخدمين.
وقال واتسآب: "كما أعلنا العام الماضي، واتسآب تعمل على بناء أدوات جديدة لمساعدة الأفراد والأنشطة التجارية على التواصل مع بعضهم البعض".
 
وتابع "منذ أن أطلقنا تطبيق واتسآب للأعمال (بزنس) أفادنا المستخدمون أن الدردشة مع الأنشطة التجارية أسرع وأسهل مقارنة بالتواصل من خلال المكالمات الهاتفية أو البريد الإلكتروني".
 
ومضى "وها نحن اليوم نوسع رقعة الخدمات التي تقدمها واتسآب للأنشطة التجارية" التي تحتاج إلى أدوات أقوى للتواصل مع زبائنها".
 
وستمكن الطريقة الجديدة الشركات من التواصل بفعالية مع عملائها، عبر تطبيق "واتسآب".
 
وستسمح تلك الخطوة لـ"واتسآب" بالبدء بجني الأرباح لتطبيقها، الذي يفتقر إلى تدفق الأرباح بصورة كبيرة.
 
وستتمكن الشركات بتلك التقنية الجديدة عبر "واتسآب" من تقديم المعلومات والخدمات، مثل: تواريخ التسليم أو تصاريح الصعود إلى العملاء عبر خدمة الرسائل في التطبيق.
 
وستدفع الشركات ما يتراوح من 5 إلى 9 سنتات فقط مقابل الرسالة الواحدة على "واتسآب".
عدد القراءات : 4965

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020