الأخبار |
وفد وزاري لبناني خلال لقائه الرئيس الأسد: مستعدون لفتح المطارات والموانئ لاستقبال المساعدات التي ترد إلى سورية  مساعدات صينية طارئة إلى سورية  بعد خطاب بايدن... الصين تؤكد أنها «ستدافع بحزم» عن مصالحها  الرئيس الجزائري يستدعي سفير بلاده لدى فرنسا بشكل فوري للتشاور  نداء عاجل من شيخ الأزهر لإنقاذ سورية وتركيا  العالم يهتز.. عشرات الهزات الأرضية في يوم واحد  الأمم المتحدة تمهّد لاتفاق جديد في اليمن  الدمشقيون يهبّون لـ«الفزعة»: كلّنا «قلب واحد»  رئيس «أطلسي» للتشيك: كارِهو الصين يزدادون واحداً  300 ألف بئر معظمها مخالف.. “صحوة” حكومية لمعالجة وضع الآبار العشوائية ومهلة شهرين للترخيص  رسائل تضامن ودعم لسورية من قادة دول عربية وأجنبية  مخلوف يوضح أولويات خطة الإغاثة وآليات توزيع المساعدات  طائراتان إماراتية وهندية تصلان إلى مطار دمشق محملتان بالمساعدات لمتضرري الزلزال  ارتفاع عدد ضحايا الزلزال في البلاد إلى 1622 وفاة و3649 مصاباً … سفارات سورية تدعو للتبرع للتخفيف من معاناة المتضررين  من يملك العلم يحكم العالم.. بقلم: هديل محي الدين علي  النادي الدولي للإعلام الرياضي يتضامن مع سورية بعد كارثة الزلزال     

مدونة م.محمد طعمة

2020-05-08 14:26:23  |  الأرشيف

عالم ما بعد كورونا... دول تحجز مقاعد لها في الشرق الأوسط

صحيفة المنار
في ظل "البيات العربي" وافتقار الانظمة الى الرغبة في وضع استراتيجيات على خلفية ما ستخلفه جائحة كورونا من تداعيات ونتائج، هناك دول بدأت استعدادات لحجز مقاعد في الشرق الأوسط، تعميقا للقدرة على التأثير في الاحداث وصنع التطورات والنجاح في الاستثمار في منطقة هي محط أعين الكثيرين لحساسيتها.
هذا التوجه فرضه فيروس كورونا الذي اجتاح العالم وصنع ما صنع من كوارث وانهيارات على اصعدة شتى.
ما بعد كورونا، كيف سيكون عليه التنافس واحتدام الصراع بين الصين والولايات المتحدة، من ناحية الاستفادة من التداعيات الخطيرة التي أصابات مفاصل الدول وضربت برامج وسياسات، وفي الشرق الأوسط العديد من الفرص، لمن يرسم استراتيجيات سليمة ويضع سياسات مدروسة للكسب.
واستنادا الى دوائر دبلوماسية، فان هناك رغبة لدى روسيا والصين في تعميق التدخل في المنطقة الشرق أوسطية، خاصة وأن الولايات المتحدة قد اثخنتها الجراح، بفعل جائحة كورونا، هذا التنافس دفع اسرائيل الى عقد لقاءات واجراء اتصالات مع الصين للوقوف على ما يخطط وتجري دراسته، بشأن حجز المقاعد في هذه المنطقة.
وتشير الدوائر ذاتها الى أن المانيا هي الاخرى معنية بحجز مقعد في الشرق الأوسط في عالم ما بعد كورونا، والدخول كطرف رئيسي لهذه المنطقة، اما لاحلال الفراغ الامريكي أو العمل كذراع متقدم لواشنطن تحت رعان فوضى محتملة هي احدى تداعيات جائحة كورونا على غرار فوضى الربيع العربي، وبهذه الخطوة تريد انتزاع قيادة الاتحاد الاوروبي اعتمادا على دعم امريكي استغلالا للاضرار التي لحقت بدولة وفي مقدمتها الضعف الاقتصادي.
 
عدد القراءات : 8439

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3573
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2023