الأخبار |
الاحتلال يعتدي على بلدة العيسوية ويلحق أضرارا بمنازل الفلسطينيين  نادلر: تقرير مولر يتضمن أدلة على ارتكاب ترامب جرائم  قوى "البديل الديمقراطي" في الجزائر تدعو لاجتماع وطني يجسد مطالب الحراك الشعبي  ريابكوف: اجتماع محتمل للدول الموقعة على الاتفاق النووي وإيران في فيينا  مقتل وإصابة عدد من مرتزقة العدوان السعودي في عسير وتعز  زيدان يفتح النار على "فتى ريال مدريد المدلل"... ووكيل اللاعب: ما فعله "عار" على كرة القدم  اعتداء إرهابي يستهدف قطار شحن الفوسفات بريف حمص الشرقي  أوكرانيا: نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية تتجاوز 49 بالمئة  رئيس حزب الأمة القومي المعارض في السودان يأمل التوصل إلى سلطة ديمقراطية مدنية في البلاد  قائد بالحرس الثوري الإيراني يكشف "الكذبة" التى قالها ترامب وصدقتها إيران  مجلس الوزراء يناقش الواقعين الخدمي والتنموي في حلب وتذليل العقبات أمام خطة النهوض بمختلف القطاعات  حكومة ميركل ترضخ لابتزازات ترامب وتتعهد بزيادة إنفاقها الدفاعي  استطلاعات الناخبين: حزب الرئيس الأوكراني يتصدر الانتخابات البرلمانية بنسبة 44%  لندن: احتجاز الناقلة جزء من تحد جيوسياسي أوسع ونبحث خيارات الرد  إمبولي يؤكد انتقال بن ناصر إلى ميلان  بومبيو: المكسيك من أهم شركاء الولايات المتحدة  مقتل 8 جنود من الجيش الليبي في "غارة تركية" وإسقاط طائرة  روسيا تعبر عن استعدادها لإرسال المزيد من الخبراء العسكريين إلى فنزويلا  صباغ يؤكد في برقيتي تهنئة لماتفيينكو وفولودين الحرص على تعزيز العلاقات البرلمانية بين سورية وروسيا  إيران تثمن إفراج السعودية عن ناقلتها النفطية     

آدم وحواء

2018-04-26 03:03:38  |  الأرشيف

اهملي شريككِ.. لتجذبيه إليكِ ويتوهّج حبّكما!

في الوقت الذي يعتقد فيه الأطباء النفسيون، أنّ من أكثر الأخطاء التي ترتكبها الزوجة بحقّ زوجها، تهميشه وعدم إعطائه الأولوية في اهتماماتها، آخرون يؤكّدون أنّ هذا التجاهل يحافظ على علاقتهما بشكل صحي، ويعطي نتائج إيجابية تنعكس على دفء علاقتهما، بدلاً من هدمها وتدميرها.
ومن السيء أنْ تفقد المرأة الاهتمام واللامبالاة من شريكها، لمجرّد حجج ومبرّرات تبيّن كرهه للقيود، التي تضيّق عليه الخناق من جهة، وحبه للاستقلالية والحرية، والسيطرة والتحكّم من جهة أخرى.
التجاهل يعطي نتائج إيجابية
هذا ما أوضحه رئيس الاتحاد العربي لتنمية الموارد البشرية، الدكتور زياد المومني لـ “فوشيا” بأنّ العلاقة بين الزوجين يُفترض أنْ تتسم بالوضوح، من حيث فهمهما لعقول بعضهما؛ فالمرأة مثلاً تحب العواطف والاهتمام بمشاعرها ورعايتها، بخلاف الرجل الذي يهتمّ بالعموميّات أكثر من الجزئيات، ويكره المتابعة والتدقيق والتمحيص.
لا شكّ بأنّ اهتمام المرأة بشريكها أمرٌ إيجابي، ويخلق بينهما مودة كبيرة، ولكن مجرّد تعويده على الاهتمام والحرص، ومتابعة حركاته في كل زمان ومكان، وكثرة الاتصال والاستفسار عن غيابه، ومساءلته بشكل يفوق الحدّ، يُشعره بحالة من الملل والرغبة في الهروب، أو الابتعاد.
الاعتدال هو الحلّ
ولأنّ خير الأمور أوسطها، طالب المومني بتركيزها على الواجبات الأساسية التي يحبّها، بمقابل الاعتدال بمتابعته وكثرة تتبُّع خطواته في كل صغيرة وكبيرة.
وركّز على أهمية “التهميش” ولو قليلاً، حتى تزيل من عقله جانب الاعتياد على شدّة اهتمامها به في كل لحظة، لا سيما أنّ إهمال نظافة ملابسه بعض الأحيان، أو الإهمال في تحضير طعامه بالوقت المحدّد، والتخفيف من الأسئلة عن حاله وتحركاته بطريقة ذكية من دون جفاء، تجعله يعرف قيمة المفقود.
وذكر بأنّ واحدة من طبيعة الرجال عدم الاكتراث لما هو متوافر بين أيديهم دائماً، وافتقادهم لكل نادر وبعيد عنهم، لذلك نلحظهم يرجعون لما فقدوه ويتابعونه بشغف، ليس إلا لأنهم يتّصفون بحبّ التمّلك والسيطرة والاقتراب، للحصول عليه.
ونصح المومني كل زوجة بالقول: “بالموازنة والوسطية تحصلينَ على ما تريدينَ، فامسكي الخيط من منتصفه، أي لا تدققي ولا تتركي”.
 
عدد القراءات : 5447
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019