الأخبار |
حركة فتح تدعو إلى مواجهة مخططات الاحتلال المتواصلة لتهويد الأقصى  مجلس الوزراء يحدد توجهات الإنفاق في الموازنة للعام 2020.. تعزيز صمود قواتنا المسلحة ودعم ذوي الشهداء والجرحى وتوفير المتطلبات الأساسية للمواطنين  الجبهة الثورية والحكومة السودانية يوقعان على الاتفاق السياسي غدا في جوبا  ترامب عن الوضع في سورية: قمنا بتأمين النفط وسنعيد الجنود إلى أرض الوطن  مسؤولون لبنانيون: سعد الحريري اتفق مع شركائه في الحكومة على عدة قرارات إصلاحية  إيران: لا نسعى لتصنيع القنبلة النووية  جنبلاط يرفض "ورقة" الحريري ويهاجم جبران باسيل  إصابات واعتقالات خلال صدامات بين محتجين والشرطة الإسبانية بمدريد  وكالة: قوات أمريكية تدمر قاعدة القليب في منطقة تل بيدر السورية  المدن اللبنانية تغصّ بالمتظاهرين المطالبين بمعالجة المشاكل الاقتصادية  "قسد" تنسحب من كامل مدينة رأس العين وقوات الاحتلال التركي ومرتزقتها تحتلها  شنار: سياسات أردوغان حيال سورية تصب في خدمة الصهيونية العالمية  بغداد: العراق غير معني بتسلم عناصر "داعش"... وعلى بلدانهم التكفل بهم  القوات الأمريكية تغادر أكبر قواعدها شمال سورية  مقتل أحد جنود النظام التركي جنوب شرق تركيا  روحاني: المقاومة هي السبيل الوحيد للتخلص من المؤامرات  الدفاع الروسية: الجيش الأمريكي مهتم بالحفاظ على معاهدة الأجواء المفتوحة  الخارجية الأمريكية: ندعم حق الشعب اللبناني في التظاهر السلمي  البرلمان المصري يستقبل سفير سورية لدى القاهرة بالتصفيق  الإمارات تفرج عن 700 مليون دولار من أرصدة إيرانية     

آدم وحواء

2019-07-10 03:25:46  |  الأرشيف

كيف تعرفين شخصيتك؟

لا شك بأن معرفة نوع الشخصية يشكل أهمية كبيرة في حياة كل إنسان، فبمجرد معرفته لها ومحاولته لفهم طبيعتها وجوانبها المختلفة، سيصبح أكثر وأسرع قدرة على تطويرها والعمل على تحسين جوانبها المختلفة.
نورا زاهر الحاصلة على الماجستير في التربية الخاصة والإرشاد النفسي، تخبرنا عن أنواع شخصياتنا وكيف نتعرف إليها في السطور الآتية:
الشخصية الواثقة
إذا كنت تتسم بالمقدرة على اتخاذ القرار وتحمل المسؤولية، إضافة للتواصل مع الآخرين، الالتزام وتوزيع المهام بشكل عادل، فأنتِ شخصية قيادية تستطيع العمل والمثابرة للوصول إلى أحلامك. وهنا يأتي دور الأب والأم في تحفيز هذه القدرات بالمشاركة في الخدمة المجتمعية أو الأنشطة الطلابية المختلفة حتى إن أخفق. ولكن يجب التذكر دائماً أنه بين الثقة والغرور شعرة، فيجب الانتباه لذلك حتى لا يفشل الشخص بسبب الغرور.
الشخصية الحالمة والعاطفية
وهي الشخصية الحساسة التي تحزن سريعاً وتفرح لأبسط الأسباب، شديدة التعلق بالأشخاص والأشياء والأماكن، تحلم دائماً بالشريك الذي سوف يتشارك معها كل لحظات الحياة، تتفاعل مع مشاعر الآخرين تسعد بسعادتهم وتحزن لأوجاعهم. مستمعة ممتازة وتحصل على سعادتها من إسعاد الآخرين، ولكن أصحاب هذه الشخصيات هم (قابلين للكسر) الصدمة قد تكون موجعة لهم بشكل مبالغ فيه.
وهنا يأتي دور الوالدين بضرورة تذكيرهم بأن أبن آدم لديه الخير والشر، ويجب أن نحذر ولا نخون، وأن نعطي بحساب، وكما أن لديهم قدرة على إسعاد الآخرين يجب أن يكون لديهم القدرة على إسعاد أنفسهم وأن لا يعلقوا سعادتهم بأحد مهما كان.
الشخصية الحماسية
وهي الشخصية المليئة بالنشاط الحيوية وحب الأشخاص والحياة، وهذا الحماس يدفعها إلى الاستكشاف والتجربة والتغيير، لأنها شخصية ملولة بطبعها تحب أن تنتقل من مكان لآخر ومن نشاط لآخر، حتى في الشكل فهي تحب التغيير دائماً، يتميز أصحاب هذه الشخصية بالذكاء وقد يكونون عنيدين في بعض الأحيان ومتهورين في أوقات أخرى، فحماسهم ورغبتهم في الاستكشاف قد تحد من تفكيرهم وتوقعهم في الكثير من المشاكل، وقد يعاني الوالدين من هذه الشخصية لأنها من وجهة نظرهم متهورة، لكن بمساعدة الوالدين يمكن لأصحاب هذه الشخصية أن يكتشفوا قدراتهم ويسعوا في تطويرها مع تحديد (أسلم) الاتجاهات التي يمكن الخوض فيها ومجاراة فضولهم وحماسهم.
 
عدد القراءات : 4517


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019