الأخبار |
مقتل أربعة أشخاص في حادث إطلاق نار بمستشفى شمال شرق التشيك  مستوطنون يجددون اقتحام الأقصى بحماية قوات الاحتلال  جونسون في موقف محرج بسبب طفل مريض  لافرنتييف: المشاركون في الجولة 14 من محادثات أستانا سيبحثون الوجود الأمريكي غير الشرعي على أراضي سورية  المقداد يبحث مع رؤوف أهمية العمل على تعزيز العلاقات بين سورية وأندونيسيا في جميع المجالات  اللجنة القضائية البرلمانية في النواب الأمريكي تتهم ترامب باستغلال السلطة وإعاقة عمل الكونغرس  سورية والصين تبحثان توسيع التعاون في مجال مشاريع المياه  صحفي تركي:دعم أردوغان للإرهابيين في سورية تدخل سافر بشؤونها  لافرينتييف: موسكو لا ترى جدوى في توسيع المنطقة الآمنة على الحدود السورية  المهندس خميس لوزير الاقتصاد في كوريا الديمقراطية: ترسيخ العلاقات المتميزة والارتقاء بها على كافة المستويات  الدفاعات الجوية اليمنية تسقط طائرة تجسس للعدوان السعودي  برهم صالح يدعو الكتل السياسية للتعاون في اختيار الحكومة  البيان الختامي للقمة الخليجية: أي اعتداء على أي دولة بالمجلس هو اعتداء على المجلس كله©  ردا على تصريح الحرس الثوري بتسوية تل أبيب بالأرض.. كاتس يهدد بتوجيه ضربة عسكرية لإيران  رئيس وزراء إثيوبيا يتسلم جائزة نوبل للسلام  بوريل: الاتحاد الأوروبي لن يغير موقفه من العقوبات ضد روسيا حتى يتم حل الأزمة في أوكرانيا  فرنسا تحث لبنان على تشكيل الحكومة في أقرب وقت  الخارجية الإيرانية: بيان الاتحاد الأوروبي حول حقوق الإنسان في بلادنا استغلال سياسي  ساري: مهمة يوفنتوس صعبة لكنني قبلت التحدي  اقتراح مجنون من راموس بشأن الكرة الذهبية     

حوادث وكوارث طبيعية

2019-05-22 05:55:18  |  الأرشيف

محكمة تُبرّئ رجلاً اعترف باغتصاب امرأة!

تعرّضت سيّدة تُدعى بوني تيرنر تبلغ من العمر 41 عاماً، لواقعة اغتصاب أثناء نومها من قبل رجل تعرّفت عليه في أحد فنادق العاصمة البريطانية لندن عام 2016، إلا أنّ الفضيحة لم تقتصر على الجريمة التي ارتكبها المُغتصب، بل تعدّت ذلك حيث لم تقُم النيابة العامّة بتوجيه أيّ اتّهام للمجرم على الرّغم من اعترافه بارتكاب الفعل المشين.
وعلى الرغم من تنازل الضحية عن حقّها في عدم الكشف عن هويتها، إلا أنّ النيابة العامة أسقطت القضية ولن يتمّ معاقبة الجاني الذي غادر بريطانيا بعد فعلته، وعلى الرغم من اعترافه بجريمته كتابياً عبر "فيسبوك ماسينجر"، رفضت النيابة العامة توجيه أي اتهام له.
وصرحت تيرنر لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، أنّ "ذلك القرار يعود بالضرر على ضحايا الاغتصاب والعنف المنزلي لعدم حصولهم على العدالة التي ينتظرونها"، وقالت إنّها كانت تعتقد أنّ الاعتراف وحده كافٍ لإدانة مغتصبها، ولم تكن تدري أن هذه الأمور لها إجراءات أخرى في القانون البريطاني.
وأضافت تيرنر، أنّها بعد تبادل الرسائل مع الجاني توجهت لمركز الشرطة في لندن وتم استجوابها لمدة 5 ساعات، وسُئلت عن هاتفها المحمول بالإضافة لبياناتها الشخصية وحساباتها الرسمية على وسائل التواصل الإجتماعي.
ولكن لم يتمّ إبلاغها أنّ الشرطة طلبت معلومات من مديرها السابق بشأن تظلّمها، حيث تقدمت بشكوى تنمّر ضدّ الشركة التي كانت تعمل بها، وأكدت أن هذه الشكوى سيتم استخدامها لتشويه سمعتها.
وذكرت تيرنر، أنّ كلّ ما فعلته الشرطة البريطانية، هو استجواب الجاني في بلده، ولكن بعد ما يقرب من عامَيْن رفضت النيابة العامة قضيتها واُخبرت أنه لا يوجد إجراءات أخرى يمكن اتخاذها.
وقالت ماريا وودال، التي تشرف على التحقيق: "نحن آسفون للغاية بسبب خيبة الأمل وعدم شعور الآنسة تيرنر بالأمان، لكنّنا واثقون من إجراء تحقيق شامل في قضيتها".
 

عدد القراءات : 4887

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019