الأخبار |
اعتداء إسرائيلي على «نطنز»: فصل جديد من «الإرهاب النووي»  القبض على موظفة لرفضها إعادة مليون دولار أودعت في حسابها بالخطأ  السعودية: محاكمات وإعدامات لـ«المتسرّبين» إلى «أنصار الله»  تركيا «تحرس» البحر الأسود: لا انخراط مع الأميركيين في «لعبة» دونباس  أصابع المافيا الخفية تعبث بأوروبا.. 750 مليار يورو في خطر  بانتظار القانون الجديد “المثقل بالعقوبات”.. هل يكفي السجن والغرامة لضبط الأسواق؟  أنصفوا المهمشين..!.. بقلم: حسن النابلسي  الدول العربية والإسلامية تعلن عن أول أيام شهر رمضان  أنجي الصالح "ملكة جمال الأرض - سورية 2021"  العلم والعمل.. أيهما أولاً؟.. بقلم: شيماء المرزوقي  أول ظهور للأمير حمزة برفقة الملك عبد الله بعد الأزمة  ترامب يقول إنه سيساعد حزبه الجمهوري على استعادة الكونغرس  3 آلاف مليار ليرة إجمالي أضرار الكهرباء خلال 10 سنوات من الحرب  هزة أرضية بقوة 4.5 درجة تضرب سواحل اليونان  رمضان.. وبشائر الأمل.. بقلم: محمود حسونة  قرية برازيلية تبني ثالث أكبر تمثال للمسيح في العالم  أول منطقة في العالم تعود إلى طبيعتها بعد تطعيم جميع سكانها ضد كورونا  الأزمة الاقتصادية في لبنان.. كيف نعطل مشاريع الفساد والغطرسة الأميركية؟!  من سيستفيد… بيع الدولار للتجار والصناعيين بسعر 3375 ليرة لتمويل مستورداتهم؟ … ونوس: يضفي نوعاً من الاستقرار بالأسعار في السوق  مشغل وطني ثالث في سورية والانطلاق العام الجاري     

سينما

2013-10-01 09:23:22  |  الأرشيف

الفيلم السينمائي السوري مريم يحصد الجائزة الكبرى في مهرجان وهران للفيلم العربي الطويل

فاز الفيلم السينمائي السوري مريم تأليف وسيناريو وحوار باسل الخطيب وتليد الخطيب وإخراج باسل الخطيب مناصفة مع الفيلم المصري هرج ومرج لـ نادين خان بالجائزة الكبرى الوهر الذهبي ضمن مسابقة الافلام الطويلة في مهرجان وهران للفيلم العربي بالجزائر.
الفيلم من إنتاج المؤسسة العامة للسينما وشركة جوى للإنتاج الفني وقد حقق أثناء عرضه في مدينة وهران حضوراً جماهيرياً كبيراً وجذب المشاهدين والنقاد ولاسيما في إطار النقاشات التي دارت على هامش المهرجان الذي امتد من 23 أيلول المنصرم وحتى 30 منه.
يطرح المخرج باسل الخطيب من خلاله 3 حكايات لـ 3 سيدات من مراحل زمنية مختلفة في سورية، بداية من مريم في عام 1918 أما بطلة الحكاية الثانية واسمها مريم أيضا فهي سيدة مسيحية وأرملة شهيد تفقد والدتها جراء قصف على كنيسة احتمت بها في حرب حزيران 1967 تنجح مريم بمغافلة جنود الاحتلال لحماية ابنتها زينة فيتم أسرها لتنجو ابنتها التي تتبناها سيدة دمشقية مسلمة، فيما تعيش مريم الثالثة تفاصيل حكايتها في وقتنا الحالي، وهي حفيدة شقيقة مريم بطلة القصة الأولى.
عدد القراءات : 13161

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021