الأخبار |
بلطجة أردوغان.. إلى أين تقود تركيا؟!..بقلم: جلال عارف  فرنسا تعزز وجودها العسكري في المتوسط وتطالب تركيا بوقف التنقيب عن النفط  التأخير في التنفيذ.. لمصلحة من ؟!.. بقلم: خالد الشويكي  كامالا هاريس... نائبة بايدن و«خليفته»؟  بالونات غزّة تستنفر الاحتلال: منظومة «ليزر» واتصالات مع قطر  الرئيس الأسد في كلمة أمام أعضاء مجلس الشعب: الحرب لن تمنعنا من القيام بواجباتنا وقوة الشعوب في التأقلم مع الظروف وتطويعها لصالحها  سباق «لقاحات كورونا»… يتسارع  مع اقتراب المدارس.. مخاوف الأهالي تزداد وتساؤلات عن إجراءات الأمان الصحي..؟  المسرحية الأمريكية وجدلية بيع الأسلحة للسعودية  بومبيو يحشد أوروبياً: لِنتّحدْ بوجه «القرن الصيني»!  النقل: لا صحة للأنباء المتداولة عن عودة التشغيل الكامل لمطار دمشق الدولي  الحلول لا تأتي على طبق من ذهب وإنما بالبحث العلمي الجاد  غارات جوية وقصف مدفعي إسرائيلي على قطاع غزة  روسيا: سنبدأ بإنتاج لقاح كورونا في غضون أسبوعين والمنافسة وراء المواقف الأجنبية المتشككة  اللوبيات الاقتصادية في سورية: أثرياء الحرب يعزّزون سطوتهم  تمديد حظر الأسلحة على طهران.. بين النجاح والفشل     

شعوب وعادات

2017-04-17 23:05:21  |  الأرشيف

اعتزلت المحاسبة من أجل "الجنس"! . بالصور

بسبب إحساسها بالإحباط من عملها والأجور المتدنية، تركت خريجة جامعة فلوريدا الأمريكية قسم المحاسبة "بيدج جينينجز"، شارع وول ستريت لتتجه إلى مهنة أكثر ربحاً لتصبح "فيرونيكا فين"، نجمة الأفلام الإباحية.

 

 

صحيفة الاندبندنت البريطانية نشرت قصة فيرونيكا (23 عامًا)، والتي تقول " إنني أحب التحليل المالي والتفكير، لكن الجلوس على المكتب لمدة 8 ساعات يوميًا ممل للغاية لذلك بدأت في اكتشاف اختيارات آخرى".

 

بدأت فيرونيكا عملها في مجال "البورنو"، عن طريق أخذ صور شخصية لنفسها وهي عارية في "حمام" الشركة، وكانت هذه الصور جزء من طلبها للتقديم في مسابقة البرنامج الواقعي لنجوم الأفلام الإباحية " sex facto ".

 

 

"فين" لن تقدم اعتذار عن تركها لمهتنها السابقة، وأعلنت في سيرتها الشخصية على موقع "تويتر" قائلة: " لقد تركت وظيفة وول ستريت من أجل مهنة الأفلام الإباحية، لأنني لا أستطيع التوقف عن ممارسة العادة السرية في العمل".

لكن على الرغم من ذلك تبقى المحاسبة هواية بالنسبة لفيرونيكا.

عدد القراءات : 9035
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020