الأخبار |
الدَّولة والرأي العام!.. بقلم: زياد غصن  إرجاء حلّ «العسكري» أولى العثرات: «فرح السودان» لا يكتمل  ميليشيات كردية تخطف مدنيين وتقتلهم بهدف سرقة أعضائهم!  أنباء عن قمة لرؤساء الدول الضامنة لـ«أستانا» في 11 أيلول القادم  الناقلة الإيرانية "المفرج عنها" تغير وجهتها إلى جزيرة كالاماتا اليونانية  إسرائيل.. عوامل ضغطها وأزماتها.. بقلم: تحسين الحلبي  سورية تدين بشدة قيام آليات تركية محملة بالذخائر والأسلحة والوسائط المادية باجتياز الحدود باتجاه خان شيخون لنجدة إرهابيي جبهة النصرة المهزومين  بريطانيا.. النواب يطالبون جونسون بدعوة البرلمان للانعقاد  تصاعد العمليات على حدود غزة: المقاومة تبارك والعدو يجدّد تهديداته  الرئيس العراقي: الانتصارات تحققت بفضل تضحيات كل صنوف مؤسساتنا الأمنية  بعد وصف الأكراد بـ«الحشرات» و«الحيوانات» … «الائتلاف» وأحزاب كردية: الزعبي معتوه ومنبوذ وجاهل  بوريس جونسون: سنغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر المقبل  ميركل: مستعدون لتبعات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي  بولتون: واشنطن تدين هجوم "داعش" البربري في كابول  «البيت الايزيدي» في الحسكة تسلم امرأتين من «مخيم الهول» … برلين تبدأ بدراسة ملفات دواعشها.. وخلاف بريطاني كندي بسبب الإرهابي «جاك»  أولى جلسات محاكمة البشير تنطلق اليوم وبشكل علني  ترامب يرجح الكشف عن "صفقة القرن" بعد الانتخابات الإسرائيلية  تواصل المعارك على تخوم خان شيخون: الجيش يقترب من طريق حماه ــ حلب الدولي  الجيش اليمني يقضي على عشرات المرتزقة في نجران وجيزان وعسير     

شعوب وعادات

2018-02-23 05:34:03  |  الأرشيف

“ممنوع اصطحاب الأطفال في الأفراح”.. بين القبول والرفض من المدعوّين

لم تخلُ بطاقات الأفراح في الآونة الأخيرة من تذييلها بعبارات تحذر المدعوّين من اصطحاب أطفالهم مثل: “ممنوع اصطحاب الأطفال” أو “نوماً هنيئاً لأطفالكم”، كإيذان مسبق لهم بعدم التسبُّب في الحرَج للعريسين ومعهم إدارة الصالة والعاملين فيها.
في الوقت نفسه، قد يحرم هذا الشرط الأصدقاء أو المقرّبين لأحد العريسين أو كليهما من حضور الزفاف، بحجة عدم استطاعتهم ترك أولادهم في المنزل وحدهم، في ما قلة نادرة توافق على ذلك، وتعتبره مطلباً ضرورياً لحضور الزفاف بهدوء.
لماذا يجب عدم اصطحاب الأطفال؟
أكدت خبيرة الإيتيكيت والبروتوكول سوزان القاسم لـ “فوشيا” أنه في الأساس، لا مكان للأطفال في الأعراس، لأن أجواء تلك المناسبات لا تناسبهم، لعدم إدراكهم معنى حفل الزفاف، ورفضهم الجلوس في مكانهم لوقت طويل.
وحتى إن لم يشترط العريسان على المدعوّين عدم اصطحاب أطفالهم، يجب أن يكون عندهم إيتيكيت وبُعد نظر، إلا في حالة استثنائية تتمثل بصلة قرابة المدعوّين للعريسين، على أن لا يحضروه حتى نهايته.
عدم استمتاع الأسرة المدعوّة بالزفاف
وجدت القاسم أن في فهم الأطفال لغة بقائهم جالسين في أماكنهم دون التحرّك صعوبة بالغة، خصوصاً عندما تكون صالة الفرح واسعة وكبيرة، ما يُشعرهم بأنها مكان للّعب والركض، ما يضطر أسرهم لتتبّعهم ومعرفة مكانهم، عدا عن بكاء بعضهم من ضجيج الأصوات، ما يجعل أسرهم غير مستمتعين بمراسم الزفاف.
والأخطر من ذلك، بحسب القاسم، إذا أقيم حفل الزفاف حول بركة ماء، حينها لن تُجدي كافة الطرق أو الحواجز نفعاً في منع الأطفال من الاقتراب منها، تحديداً إذا تواجد حولها عدد كبير منهم، وقد يتعرض أحدهم للسقوط فيها، واضطرار أحدهم لإنقاذه، ما يعني إفساد الحفل وإرباك الحاضرين وانشغالهم بوضعه.
عبارة “ممنوع اصطحاب الأطفال” بين القبول والرفض
بدورها، خالفت القاسم من يذيّلون بطاقة فرحهم بهذه العبارة، ورأت فيها تدنيا في المستوى الثقافي من ناحية الداعي والمدعو، حيث يجب أن يعلم المدعوّون ضرورة عدم اصطحاب أطفالهم كأمر محتّم ومن المسلّمات، دون داعٍ للكتابة والترجّي.
فترتيب العروس لزفافها ليس بالأمر السهل مطلقاً، بدءاً من دخولها إلى الصالة وحتى جلوسها على الكوشة، وأمور أخرى، قد تختفي بهجتها إذا تواجد عدد من الأطفال يركضون بين الطاولات، وقد يخرّبون الديكورات ويُفسدون بعضاً من ترتيباتها.
الحل الأسلم في هذه الحالة
وانتهت القاسم بضرورة اعتذار المدعوّين عن حضور حفل الزفاف، حيث لا مكان للأطفال فيها، ولا يمكن تقبُّلهم بسهولة عند الآخرين؛ فالدراية الكاملة وبُعد النظر والذوق والتفكير مطلب ضروري لعدم اصطحابهم، إن كُتبت العبارات أسفل البطاقة أم لم تُكتب.
 
 
 
عدد القراءات : 6000

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019