الأخبار |
لعدم إجراء فحوص ما قبل الزواج.. 40 حالة تلاسيميا جديدة في حماة العام الماضي  الخارجية الروسية: موسكو وأنقرة تؤكدان التزامهما باتفاقات إدلب  صفقة القرن..هذا ما جناه «وادي عربة» على الأردن  أكبر انخفاض في إصابات «كورونا»: بات بالإمكان التقاط الأنفاس!  بومبيو في أفريقيا: لا أمن مِن دون استثمارات  اليمن... التوصل لاتفاق تهدئة بين القوات المشتركة و"أنصار الله" في الحديدة  التحول الإستراتيجي: تحرير إدلب.. بقلم: محمد عبيد  استثمار الادخار.. بقلم: سامر يحيى  تجاوزت حدود الوطن إلى المغترب ودول عربية … بمشاركة رسمية وشعبية.. فرحة انتصارات الجيش تعمّ حلب ودير الزور  الأمم المتحدة تصعّد مزاعمها حول عملية الجيش بريفي حلب وإدلب!  أسطوانة الغاز بـ16 ألف ليرة وبيدون المازوت بـ11 ألفاً في الأكشاك على طريق حمص ـ طرطوس  انتخابات في غرفة صناعة دمشق وريفها: الحلاق أميناً للسرّ والمولوي خازناً  إسرائيل تتحول إلى “بائع مياه”!!  بعد تحرير حلب.. هذا مصير الارهابيين ومن يراهن عليهم  عادل عبد المهدي يحذر من دخول العراق في فراغ دستوري جديد  الصحة تؤكد عدم تسجيل أي إصابة كورونا بين الطلاب السوريين العائدين من الصين  الصحة العالمية تتحدث عن احتمالية أن يكون "كورونا" مجرد "سلاح بيولوجي"  وكالة: وفاة إيرانيين اثنين بـ"كورونا" في مستشفى بمدينة قم  أبرز الحلول العملية لمواجهة "صفقة القرن".. هل سيتمكن الفلسطينيون من إفشال جميع مخططات "ترامب" و"نتنياهو"؟     

شعوب وعادات

2018-03-05 02:58:16  |  الأرشيف

أم تبيع حليب ثديها الزائد للرجال.. وتكسب آلاف الجنيهات!

باتت القبرصية، رافاييلا لامبرو، حديث الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، بين عشية وضحاها، بعدما تبيّن أنها تبيع حليب ثديها لرجال يلعبون رياضة كمال الأجسام، من خلال الإنترنت!

وأفادتْ بهذا الخصوص صحيفة “الديلي ميل” البريطانية بأن لامبرو، وهي أم لطفلين وتبلغ من العمر 24 عاماً، قد بدأت في كسب آلاف الجنيهات الأسترلينية، من وراء بيعها لحليب ثديها لبعض الرجال الذين يبحثون عن إنماء عضلاتهم، بحسب تأكيدات هؤلاء الرجال أنفسهم.

وذكرت الصحيفة أنّ لامبرو أنجبت ابنها، أنجيلو، قبل حوالي 7 أشهر، وقد وجدت نفسها تفرز كميات زائدة من الحليب، وأنه لا توجد مساحة لديها لحفظه أو تخزينه، فجاءتها فكرة بيع تلك الكميات الزائدة عبر الإنترنت لمن يطلبه، وقد باعت من وقتها ما يقرب من 500 لتر إلى رجال غرباء وكسبت بالفعل من وراء ذلك مبلغا يقدر بحوالي 4500 استرليني.

وأوضحت لامبرو، وهي عاملة بأحد الفنادق، أنها كانت تتبرع في البداية بالفائض منها للسيدات غير القادرات على إرضاع أطفالهن بأنفسهن، ثم وجدت بعض الرجال يطلبون منها الحليب الزائد، ومن ثم بدأت في بيعه لهم. وها هي الآن لامبرو، التي تعيش مع زوجها أليكس، 33 عاماً، ومع طفليها، ترسل الحليب بانتظام للرجال والدفع نقداً.

 
عدد القراءات : 6493
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3510
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020