الأخبار |
المؤامرة المكشوفة... ؟!.. بقلم: سامر يحيى  وزير الخارجية الروسي عن الوضع في إدلب: نسعى إلى حل لا يضر بالمدنيين  الجامعة العربية ترحب بالاتفاق السياسي في السودان  الأمم المتحدة: القيود الأمريكية على الدبلوماسيين الإيرانيين تتعارض مع ميثاقنا  ترامب وماكرون والمأزق السعودي  الولايات المتحدة تعلن رسميا ردها على شراء تركيا "إس-400"  بعد تسلمه «إس 400» الروسية.. نظام أردوغان يبتز أميركا بتحشيد ضد الميليشيات الكردية!  «الأطلسي» يكشف سراً مُعلناً: أوروبا «تستضيف» 150 رأساً نووياً أميركياً  ظريف من نيويورك: أوقفوا الحرب الاقتصادية وبيع السلاح  الخروقات الأمنية تتكثّف في الجنوب: تصعيدٌ تحت سقف «التسويات»؟  مهذبون ولكن ! أربعينيات العمر.. بقلم: أمينة العطوة  عكاز خشبي للعيون العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  الفشل السعودي امتداد طبيعي للفشل الإسرائيلي  واقع حمص الصحي: تعافٍ بطيء مثقلٌ بخسائر الحرب  الخارجية الصينية: علاقات بكين وموسكو دخلت عصرا جديدا  عودة 300 شرطي روسي إلى الشيشان بعد انتهاء مهامهم في سورية  مسلحو «با يا دا» يحولون «الهول» إلى مصدر لتكوين ثروات كبيرة  افتتاح مهرجان الكرز في قارة … وزيران يجولان في مدن وقرى ريف دمشق لحل المشاكل وتقديم الخدمات  المسماري: قواتنا تحقق تقدمات يوميا على مشارف طرابلس  الولايات المتحدة تعلق على احتمال استبعاد تركيا من الناتو بسبب شرائها "إس-400" الروسية     

شعوب وعادات

2018-08-15 04:30:04  |  الأرشيف

فبرك وفاته.. هرباً من طلبات زوجته المتزايدة!

لم يجد رجل هندوراسي وسيلة للهرب من طلبات زوجته المتزايدة بالحصول على المال، سوى بفبركة وفاته.
وقال داني غونزاليس، وهو هندوراسي يبلغ من العمر 27 عاما، ويعمل في الولايات المتحدة، إنه منذ زواجه قبل سنتين، كانت زوجته في هندوراس تطالبه كل أسبوع شاكية بأنه لا يرسل لها الكثير من المال، وأنها في حاجة إلى المزيد، بحسب صحيفة "نيوز 24" الجنوب أفريقية.
وأشار غونزاليس إلى أنه لجأ إلى خطة يائسة لإيقاف زوجته وطلباتها للأبد، وهي أن يوهمهما بأنه مات، وأرسل لها بعض الصور لنفسه وهو مستلقيا على سرير، مع وضعه لكرات قطنية في أنفه وفمه، ومغطاة بورقة بيضاء، كما جرت التقاليد في بلادهم بالنسبة للمتوفيين.
وأرسل غونزاليس، رسالة مصاحبة للصور، تعلمها بأنه توفي إثر إصابته بسرطان وربو.
ولكن سرعان ما كشف أمر داني غونزاليس، بعدما انتشرت صوره على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ شكّ العديد من الناس بوفاته، خاصة بعدما دقق البعض في الصور، وأدركوا أنه بدا مبتسما في بعضها، وأن الورقة البيضاء التي تغطي جسده كانت في الواقع غطاء وسادة.
ومع ازدياد الشكوك، قررت وسائل الإعلام المحلية التحقيق في الأمر، ولم يستغرق الأمر وقتا طويلا، حتى يكتشفوا تزييف غونزاليس لوفاته، وأنه على قيد الحياة وبصحة جيدة، واعترف على الفور بفبركة وفاته، لكنه تحجج بزوجته التي كانت سببا وراء لجوئه لهذه الحيلة.
وقال غونزاليس شاكيا زوجته: "إنها دائما ما تطلب مني إرسال هواتف ذكية، لكنني أرسلت لها بالفعل ستة، ولكن دائما تخبرني بأن الهواتف سرقت".
وفيما سخر عدد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في هندوراس من عذر داني غونزاليس، بينما تفهم القليل منهم أسبابه، إلا أن الغالبية هاجموه، واعتبروه "ابن جاحد" لأنه تسبب في ألم لآباءه بعدما زيف موته، وقال آخرون إنه كان في إمكانه التوصل إلى طريقة أقل صدمة لوضع حد لمطالب زوجته المالية.
 
عدد القراءات : 5746

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019