الأخبار |
رسائل المقاومة على حدود غزة: «مرحلة الصواريخ» آتية  الكرملين: نأسف لأنّ واشنطن خصمٌ... لا شريك  تونس ..حذر «إخواني»... وتريّث غربي: محاولات استدعاء الخارج لا تفلح  الأولمبياد يُرهق اقتصاد اليابان... عجز يفوق 7 مليارات دولار  14 ساعة قطع مقابل ساعة وصل.. الكهرباء حلم بعيد المنال في حلب  الرئيس بشار الأسد يتصل هاتفياً باللاعبة السورية هند ظاظا ويُثني على إرادتها وعزيمتها العالية..  مظاهرات في غواتيمالا تطالب الرئيس بالتنحي  الخروقات والاستفزازات تتزايد.. هل سيتواجه الروس والأتراك في إدلب؟  ارتفاع أجور النقل تدفع بموظفين إلى تقديم استقالاتهم  واشنطن تبيع إسرائيل مروحيّات بصفقة تصل إلى 3.4 مليارات دولار  «الخزانة الأميركية» تفرض عقوبات جديدة على كوبا  رومانسية توطين الرغيف..!.. بقلم: وائل علي  الرئيس التونسي: لن يكون هناك ديكتاتور  زلزال بقوة 6.1 درجة يضرب منطقة الحدود بين بيرو والإكوادور  عقوبات أمريكا الجديدة… ما دلالات التوقيت وما تأثيرها على سورية؟  بتهمة تقويض الديمقراطية.. الاتحاد الأوروبي يسعى إلى فرض عقوبات على لبنان  جولة جديدة من حالات الانتحار بين العسكريين الأمريكيين... البنتاغون في حالة طوارئ  من يستحق وقتنا؟.. بقلم: شيماء المرزوقي     

شعوب وعادات

2019-04-11 05:08:57  |  الأرشيف

شابة تدخل سن اليأس في عامها الـ 20.. وهذا ما فعلته لتحقيق حلم الأمومة!

تفاصيل إنسانية مؤثرة انطوت عليها قصة شابة بريطانية 30 عامًا، دخلت سن اليأس في الـ 20 من عمرها، وهي تطلق الآن حملة على إحدى منصات التمويل الجماعي، لتجميع مبلغ مالي يعينها على تحقيق حلم الأمومة، عبر الخضوع لعملية تلقيح اصطناعي.
وكانت تلك الشابة، وتدعى جايد بيرنز، تعرضت لصدمة عمرها لدى اكتشافها قبل 10 سنوات أنها لن تحمل بشكل طبيعي، نتيجة إصابتها بفشل المبايض المبكر (POF)، أو ما يعرف أيضًا بـ (قصور المبيض الأولي)، وذلك بعد 6 أشهر من التحاقها بالجامعة.
وقد تعرضت جايد من وقتها للإجهاض مرتين بعد حملها عبر التبرع لها ببويضات، فضلاً عن أنها لم تعد مؤهلة للخضوع لمزيد من عمليات التلقيح الاصطناعي، والتي تقدمها هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المنطقة التي تعيش بها.
ولفتت بهذا الخصوص صحيفة ذا صن، إلى أنه وفي محاولة أخيرة من جانب جايد وزوجها، جون بيرنز 30 عامًا، أطلقا حملة لتجميع 9000 جنيه استرليني بهدف تكرار عملية التلقيح الاصطناعي.
وعلَّقت جايد من مقاطعة إسكس، على ذلك بقولها: "أشعر أن هذه هي فرصتنا الأخيرة، وكنت أقول دومًا إني سأحاول 3 مرات وسأتوقف بعد ذلك.
أفكر في الشكل الذي سيكون عليه طفلي، والاسم الذي سنطلقه عليه، والمدرسة التي سيذهب إليها واللون الذي سنزين به غرفته، لا يمكنني تخيل حياتنا دون أطفال، فهذا بالفعل ليس خيارًا".

 

عدد القراءات : 9046

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021